المقالات

ارادة الشعوب هي الاقوى على الدوام..


 

اياد رضا حسين ||

 

نشر احد الافاضل على صفحته في الفيسبوك ، من ان الانباء الواردة من ايران لا تدعو للتفائل ، لان العودة للاتفاق النووي يكتنفها الغموض في ظل اصرار ايراني على الغاء العقوبات اولا، ورغبة امريكية بتحقيق اهداف معينة قبل ذلك .

 وقد عقبت على ذلك بمايلي : ان على الولايات المتحدة وغيرها من دول الغرب وحلفاؤها من اقزام المنطقة ، ان يعلموا ان هنالك شعوب وامم في العالم ، تميزت عبر التاريخ القديم والحديث بمزايا وصفات قد لانراها في شعوب وبلدان اخرى  وخاصة فيما يتعلق بالعناد والاصرار والاستعداد في تقديم التضحيات وعوامل اخرى مهمة .

 فعلى سبيل المثال الشعب الفيتنامي ،،  ماذا كان يمتلك من سلاح الذي مكنه ان يلحق الهزيمة النكراء بالولايات المتحدة ويكبدها هذة الخسائر الفادحة في الجنود المقاتلين ويرغم انفها في الوحل للحد الذي اصبحت حرب فيتنام عقدة مستعصية لدى الشعب الامريكي ؟!

وهذة كوريا البلد الفقير الذي كان لايمتلك شيئ كيف الحق الخسائر البشرية الفادحة بجيش الولايات المتحدة اثناء الحرب الكورية في بداية الخمسينيات من القرن الماضي.

 وهذه الان كوريا الشمالية كيف وقفت امام الغطرسة الامريكية بكل قوة رغم التهديد والوعيد وهي لازالت تطور قدراتها النووية بشكل متسارع واصبحت حتى تمتلك القنبلة الهيدروجينية متحدية الغرب وعقوباته؟

وهذه افغانستان التي اجبر مقاتليها من الجماعات المسلحة الامريكان للجلوس الى طاولة المفاوضات وبدأ الانسحاب الامريكي بعد الغزو الفاشل الذي استمر اكثر من خمسة عشر سنة .

وهي نفسها التي افشلت الغزو السوفيتي في ثمانينيات القرن الماضي .

 وهذا الشعب اليمني الذي لايمتلك ابسط اسباب العيش ، كيف وقف امام التحالف السعودي المدجج باحدث الاسلحة والمعدات ، وهذة ستة سنوات من الحرب والتفوق اليمني واضحا فيها.

 اما الايرانيون وبلاد فارس فحدث ولاحرج فعنادهم وصلابتهم واصراهم واستعدادهم للتضحية بلا حدود هو اهم تميزت هذة البلاد وهذه الامة في تاريخها الحديث والقديم ، وتطورات الملف النووي الايراني طيلة هذة السنين لهو خير شاهد على ذلك .

ــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.84
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك