المقالات

خطأ الزمان والمكان والمنهج والنتائج


  د. علي المؤمن ||     لانختلف أن كثيراً من آراء الغلو والإقصاء والخرافة موجود في موروثنا الروائي والكلامي والفقهي، وهي آراء نظرية شبه مندثرة غالباً، وغير معمول بها في سيرة علمائنا وجمهورنا.  لذلك؛ ليس من الوعي والحكمة والموضوعية والإصلاح أن ننبش في موروثنا وننتقي منه ما يتطابق مع أهدافنا الشخصية والايديولوجية والسياسية، ونسخرها لنتائجنا المسبقة، ونعيد الترويج لها بأساليب شعبوية، بحجة النقد والتصحيح.    نعرف جميعاً أن المنهج التيمي في التكفير والإقصاء وسلب الحقوق والحريات والاستيلاء على الممتلكات والسبي والذبح؛ تم إحياؤه عملياً من التيميين الجدد (الوهابيين)، ولايزالون يعملون به، وهو المنهج الذي يٌجمع عليه مشايخ الوهابية قاطبة. وبالتالي؛ من المهم الكشف عن جذوره وخلفياته العقدية والفقهية والسياسية، وسيكون في التصدي له ودحضه ومنعه؛ درءاً عملياً لمفاسد كبيرة عن المسلمين، وجلباً للمصالح لهم، وإنهاء لكثير من الصراعات المجتمعية والسياسية.    ولكن؛ هل ينطبق هذا على منهج مدرسة آل البيت وسيرة علمائها؟! وهل من الإنصاف والموضوعية القيام بالنبش بطريقة انتقائية في موروث الشيعة الروائي، والإعلان للملأ وعلى تلفزيون الدولة الرسمي بأن هذه هي كتب علماء الشيعة.. إقرأوها.. إنهم يكفرون جميع المسلمين؛ فهل في هذا الأسلوب شيء من الحكمة والوعي والإصلاح والمنهجية العلمية؟!     لم يمارس علماء الشيعة التكفير والإقصاء الوجودي ضد الآخر المذهبي والديني يوماً، لاسابقاً ولا حالياً، ولم تظهر في صفوف الشيعة يوماً جماعة إرهابية تكفيرية تذبح المسلمين على الهوية المذهبية، بذريعة أنهم كفار. فعن أي إصلاح واقعي يمكن أن نتحدث، إذا كانت القضية سالبة بانتفاء موضوعها، وكانت مصاديقها الواقعية معدومة؟ وهل يمكن عبر هذه الإثارات إصلاح الواقع الشيعي، وإعادة تنظيم علاقة الشيعة بالآخر والتقريب بين المسلمين، أم العكس؟! وهل قضية التكفير (الباطني) المدّعاة، محل ابتلاء واقعي عند الشيعة، لكي نثيرها بهذا الإعلان العام، العجيب في توقيته ومكان إطلاقه ومنهج مقاربته ونتائجه، ليكون ذريعة لتشوبه فكر علماء مدرسة آل البيت وسيرتهم، وتجعل الشيعة في مواجهة اصطفاف طائفي جديد؟!.    ليست القناة الفضائية التي يشاهدها عامة الناس من مختلف المستويات العمرية والتعليمية والانتماءات الفكرية، هي منبراً علمياً تخصصياً مناسباً، لكي يتم عبره طرح موضوعات الإصلاح العلمي والفكري والكلامي والفقهي؛ إن كان الهدف هو الإصلاح فعلاً. ولا الزمان الطائفي الصاخب الخطير الذي تعيشه أمتنا ومجتمعاتنا وشعوبنا، يصلح لهذه المقاربات المثيرة للصراعات الطائفية المجتمعية.   ولا المنهج الانتقائي التعميمي هو منهج موضوعي، ولا النتائج المستندة اليه يمكن أن تكون علمية.   وبالتالي؛ فإن هذا الخطأ المركب يكشف بوضوح عن الافتقاد لحكمة ((لكل مقام مقال))، ولوعي متطلبات الزمان والمكان، فضلاً عن الافتقاد لصوابية المنهج العلمي والمخرجات البحثية حيال هذا الموضوع. وهو ما يتطلب معالجة سريعة ومركزة للموقف، لإغلاق باب الاتهامات والاصطفافات المتجددة ضد الشيعة. ٢٤ / ١٠ / ٢٠٢٠
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1428.57
الجنيه المصري 76.28
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
لمياء سعد عبد اللطيف : حولت الكي كارد الى ماستر وقطع راتبي لمدة ٤٥يوم كما يقولون ومعظم المتقاعدين يعانون من هذه المشكلة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابن الكاظمية المقدسة : لعد تعلموا زين ...من مسوين مناهجكم عائشة أم المؤمنين و الحكام الأمويين والسياسيين خلفاء لرسول الله صلى ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يدرسه السنة لابنائهم في مرحلة الثانوية وياتي المدعو كمال الحيدري ليقول ان الشيعة يكفرون السنة
Sadiq U Alshuraify : I read your article is really good I like it ...
الموضوع :
ألم تقرأوا الرسائل أبداً؟!
أبو علي : أنا أحد منتسبي شبكة الإعلام العراقي منذ تسنم الجوكري نبيل جاسم إدارة الشبكة والى اليوم لاحظنا أن ...
الموضوع :
قناة العرقية..السلام عليكم اخوان..!
علي الدر : تقارير مهمه للمتابعه ...
الموضوع :
مالذي حكت عنه هيلاري كلينتون بوثائقها البسرية؟!
ابو اوس : السلام عليكم القانون العرافي في حضانة ونفقة الاطفال قانون ظالم لا يتبع الشريعة الاسلامية ، وهو قانون ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام على سيدتنا امن بت وهب ولعنه الله الدائمة على زرقاء اليمامة بحق محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
زرقاء اليمامة وعملية اغتيال النبي محمد( ص) ؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : الله يفضح الظالمين بحق محمد واله الاطهار المطهرين اعتء الاسلام اعداء ال محمد الطيبين الطاهرين بحق محمد ...
الموضوع :
فضيحة مدوية.. تورط وزير إماراتي بـ'اعتداء جنسي على موظفة بريطانية
قاسم عبود : الحقيقة انا لا اصدق ان بعض العاملين في موقع براثا لا يعرفوا كيفية اختيار المواضيع للنشر . ...
الموضوع :
فنان..يؤخر رحلة عنان..!
أحمد عبدالله : كتاب نهج البلاغة بالانجليزية ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
فيسبوك