المقالات

ماذا بعد رحلة الاربعين..كيف يجب أن نَصلُح؟!


 

حيدر الرماحي||

 

مع انتهاء زيارة الاربعين في هذا العام وانقضاء موسم ورحلة العشق الحسيني بما حملت من ابعاد وتغذية روحية ومعنوية لدى كل من شارك او ساند او عاش هذه المسيرة، واخص بذلك الشعب الطيب العراقي بكل صنوفه ومكوناته شبابه وكهوله رجاله ونسائه، فضلا عن محبي اهل البيت عامة، من الحق ان نثير اهتمام الجميع ونوجه انظارنا نحو البعد الاخر من معطيات الشعائر الحسينية والزيارة الاربعينية.

بلا شك ان كل مساعينا واعمالنا خلال شهري محرم وصفر  نريد ان تكون اعمالنا مقبولة بقول تام ومرضي عند الحسين وال محمد صلى الله عليهم وسلم.

اذن فلابد لنا ان نصلح انفسنا وان تنعكس آثار الاربعين وآثار الشعائر الحسينية على سلوكنا بشكل عام ولو نسبيا فلا يمكن ان ينقضي هذا الموسم دون ان نغير من واقعنا الخاص والعام وعلى المستوى الاسري والاجتماعي والسياسي والاقتصادي والثقافي وعلى جميع الاصعدة، ولابد لكل فرد منا اليوم ان يجلس مع نفسه يراجعها ويعرف كيف كانت وكيف يجب ان تكون، ووفق خط الامام الحسين(ع) ومبادئه التي خطها لنا وللانسانية. 

فكيف يمكن ان تظهر اثار المبادئ الحسينية الثورة على الباطل ورفض الظلم واصلاح المجتمع والامة والموقف السياسي الموافق لرؤية الدين بدون مهادنة. 

هذه السلوكيات و المبادئ ازتي تنعكس على مصير الامة السياسي والاجتماعي وغيرها الكثير على المستوى الشخصي لابد ان نلمس اثارها في حياتنا ولو نسبيا بعد نهاية كل موسم حسيني..

وهنا لابد من السياسي ان يلتفت اين يضع قدمه مع من  وكيف يجب ان يحسّن ادائه في صالح وخدمة الامة وكيف يجب ان يكون صادق مع نفسه وشعبه؟

وهكذا الحاكم كيف يرسم طريق الحرية لرعيته..؟

 وشيخ العشيرة كيف عليه ان يلتزم بمادئ الحسين (ع) ويلتزم العدل في احكامه بين ابناء عشيرته؟

ورجل الدين كيف يطبق اوامر الله في الارض وينهى عن المنكر ويامر بالمعروف ويكون القدوة الحسنة؟

 المعلم والتدريسي كيف يؤدي واجبه في رعاية طلابه وارشادهم وتطوير قدراتهم العلمية؟

الاب والام كيف. يربوا ابناءا صالحين يسيرون على خطى الحسين(ع)

وهنا تاتي كل جوانب الحياة التي يجب ان نستفيد من وحي الامام الحسين ونجعله القدوة الحسنة عندئذ ستنفتح لنا العديد من الافاق وسنفوز بالتسديد الالهي لادارة شؤوننا وشؤون الامة التي نرعاها او نعيش ضمنها.

ومالم نستفيد من ذلك فاننا لم نكن منصفين مع انفسنا ولا مع قضية الامام الحسين التي قدم روحه من اجلها ومن اجل ان يوصل الاسلام المحمدي الاصيل بتضحياته لنا. 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.82
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
لمياء سعد عبد اللطيف : حولت الكي كارد الى ماستر وقطع راتبي لمدة ٤٥يوم كما يقولون ومعظم المتقاعدين يعانون من هذه المشكلة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابن الكاظمية المقدسة : لعد تعلموا زين ...من مسوين مناهجكم عائشة أم المؤمنين و الحكام الأمويين والسياسيين خلفاء لرسول الله صلى ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يدرسه السنة لابنائهم في مرحلة الثانوية وياتي المدعو كمال الحيدري ليقول ان الشيعة يكفرون السنة
Sadiq U Alshuraify : I read your article is really good I like it ...
الموضوع :
ألم تقرأوا الرسائل أبداً؟!
أبو علي : أنا أحد منتسبي شبكة الإعلام العراقي منذ تسنم الجوكري نبيل جاسم إدارة الشبكة والى اليوم لاحظنا أن ...
الموضوع :
قناة العرقية..السلام عليكم اخوان..!
علي الدر : تقارير مهمه للمتابعه ...
الموضوع :
مالذي حكت عنه هيلاري كلينتون بوثائقها البسرية؟!
ابو اوس : السلام عليكم القانون العرافي في حضانة ونفقة الاطفال قانون ظالم لا يتبع الشريعة الاسلامية ، وهو قانون ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام على سيدتنا امن بت وهب ولعنه الله الدائمة على زرقاء اليمامة بحق محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
زرقاء اليمامة وعملية اغتيال النبي محمد( ص) ؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : الله يفضح الظالمين بحق محمد واله الاطهار المطهرين اعتء الاسلام اعداء ال محمد الطيبين الطاهرين بحق محمد ...
الموضوع :
فضيحة مدوية.. تورط وزير إماراتي بـ'اعتداء جنسي على موظفة بريطانية
قاسم عبود : الحقيقة انا لا اصدق ان بعض العاملين في موقع براثا لا يعرفوا كيفية اختيار المواضيع للنشر . ...
الموضوع :
فنان..يؤخر رحلة عنان..!
أحمد عبدالله : كتاب نهج البلاغة بالانجليزية ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
فيسبوك