المقالات

نداء  الاربعين ...


عبد الحسين الظالمي|| 

 

ذهبنا  شيبا وشبان حيث نادنا الوطن ... من خلال سطر من كلمات  كتبتها انامل مرجعنا المفدى في فتوى الجهاد  المقدس  تم اعلانها  من مرقد السبط الشهيد الحسين ع    لنترجم الاقوال بالافعال ولنحمل ريات الحسين كما  حملناها ونحملها ما دمنا احياء في المسير الى الحسين ع  ونحن نعلم ان الذهاب الى الجبهات ليس نزهه  ولا لغرض الكسب المادي بل اغلب الذين  ذهبوا  كانوا  يدفعون من جيوبهم ومن مصرايف عوائلهم  وربما حرموا عوائلهم من متطلبات الحياة حتى  يؤدون  التكليف .

اذا ذهبنا ونحن نعلم اننا نضحي بالمال ولانفس 

معتقدين ان ذلك قليل  بحق الدين الوطن  والفكر  الذي ننتمي اليه .

وها نحن اليوم امام امتحان اخر  ومن نوع اخر بالامس كان الامتحان داعش ومن يقف خلفها واليوم عدونا مرض ووباء يسري بين الناس  ويهدد حياتهم   ومرجفين يحاولون تثبيط العزائم  فهل  يخيفنا هذا العدو ويحرمنا من تلبية النداء  ويمنع الزحف السنوي نحن قبلة  عشقنا  ،ويحرمنا من شرف الزحف والخدمة 

تلك الخدمة التي نتشرف ان نكون مصداق لها .

ذهبنا الى الموت بالجبهات بمحض ارادتنا وكل واحد منا يتوقع ان لا يعود الى اهله   فما الذي يمنعنا ان نذهب بمحض ارادتنا  الى قبلة عشقنا لنكون مصداق ( لو قطعوا ارجلنا واليدين نأتيك زحفا سيدي ياحسين )  فهل يمنعنا  الوباء من الزحف ؟  واي عاشق حد الموت يمنعه الوباء من الزحف الى محبوبه؟   هذا ليس جنون كما يظن البعض ولكنه عشق  والعاشق لا يبالي 

بما سوف يحدث له في طريق محبوبه ومن لايعرف هذا اللون من العشق( عشق عابس)  لا يعرف معنى هذا المنطق .

بذلنا المال والانفس عشقا  بالوطن فلماذا لا نبذل المال ولانفس عشقا للحسين ؟.

تعددت الاسباب والموت واحد  وهنيئا لمن يموت في طريق الحسين  ع  ، نعم على المجاهد الذي يروم السفر للجهاد ان يجهز عدته وكذا على  الزاحف نحو الحسين عليه ان يوفر متطلبات وقايته  ليس خوفا من المرض  بل عملا بالاسباب حتى لا يسقط الاجر بالمخالفة  وعلى الخدام المجاهدة والكدح   من خلال الالتزام الصارم  بكل ما تتطلبه شروط السلامة من الوباء  لنفس الخادم  وللزائر رغم علمنا ان الزاحف من البصرة الى كربلاء لمسافة تصل الى اكثر من ٦٠٠ كم  كيف يكون مصاب وهو يتحمل قطع كل هذه المسافة!!! وكيف يمكن لخادم للحسين  يشك  ولو بنسبة ١٪؜ انه سوف يكون سبب في اصابة زائر  لان هذا الامر يتنافى مع الخدمة التي يشهد على صدقها الحسين ع . وكيف يذهب للحسين  مصابا  وهو يعلم او يشك انه سوف يكون سببا في اذية الزوار او يكون سببا في هلاكهم  وهو يعلم ان المرجع  افتى بحرمة  التسبب في الاذى من المصابين بالوباء لغيرهم .

نعم علينا ان نحترز وعلينا ان نلتزم  ونسعى جاهدين  من اجل الوقاية ولكن في نفس الوقت علينا ان لا نوقف الزحف   والخدمة  والذي نقدم له الخدمة هو الراعي وهو الحارس وهو عند الله 

شفيع مجاب  .

كل ما بالامر علينا ان نلتزم اكثر من السنوات الماضية في الملبس والمأكل وطريقة منام الزائرين  وخصوصا وان هذه السنة الجو سوف يصادف فترة الاعتدال  والتي تسمح للمبيت في الاجواء المفتوحة وتلافي التكيف  والمكان الضيق واستخدام الاواني ذات الاستخدام  لمرة واحدة  وتعريض الفرش للشمس يوميا وتعفير الاماكن والزاحفين يوميا  والاكثار من مواد التعقيم 

ولاهتمام باقصى ما يمكن بالنظافة و باماكن الصحيات 

والتركيز على الاكل الصحي  وفتح نوافذ الاماكن المغلقه وعجلات النقل  وما شابه كل ذلك ليس خوفا بل لدفع الاسباب التي قد تذهب الاجر 

وليبقى شعار خدمة زوار الحسين شرف  لا يضاهيه  شرف  والزحف الى الحسين طاعة لانه  استجابة لنداء النصرة  وليس ترفا   متوكلين على الله  بعد ان نستنفذ كل ماهو مطلوب  والباقي على الله  وما ياتي من الله هو الخير المحض 

وعلى الله فل يتوكل المؤمنون وعشاق الحسين ع. وعندها سوف نلقم اعداء الحسين الف حجر .

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 75.82
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.78
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
لمياء سعد عبد اللطيف : حولت الكي كارد الى ماستر وقطع راتبي لمدة ٤٥يوم كما يقولون ومعظم المتقاعدين يعانون من هذه المشكلة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابن الكاظمية المقدسة : لعد تعلموا زين ...من مسوين مناهجكم عائشة أم المؤمنين و الحكام الأمويين والسياسيين خلفاء لرسول الله صلى ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يدرسه السنة لابنائهم في مرحلة الثانوية وياتي المدعو كمال الحيدري ليقول ان الشيعة يكفرون السنة
Sadiq U Alshuraify : I read your article is really good I like it ...
الموضوع :
ألم تقرأوا الرسائل أبداً؟!
أبو علي : أنا أحد منتسبي شبكة الإعلام العراقي منذ تسنم الجوكري نبيل جاسم إدارة الشبكة والى اليوم لاحظنا أن ...
الموضوع :
قناة العرقية..السلام عليكم اخوان..!
علي الدر : تقارير مهمه للمتابعه ...
الموضوع :
مالذي حكت عنه هيلاري كلينتون بوثائقها البسرية؟!
ابو اوس : السلام عليكم القانون العرافي في حضانة ونفقة الاطفال قانون ظالم لا يتبع الشريعة الاسلامية ، وهو قانون ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام على سيدتنا امن بت وهب ولعنه الله الدائمة على زرقاء اليمامة بحق محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
زرقاء اليمامة وعملية اغتيال النبي محمد( ص) ؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : الله يفضح الظالمين بحق محمد واله الاطهار المطهرين اعتء الاسلام اعداء ال محمد الطيبين الطاهرين بحق محمد ...
الموضوع :
فضيحة مدوية.. تورط وزير إماراتي بـ'اعتداء جنسي على موظفة بريطانية
قاسم عبود : الحقيقة انا لا اصدق ان بعض العاملين في موقع براثا لا يعرفوا كيفية اختيار المواضيع للنشر . ...
الموضوع :
فنان..يؤخر رحلة عنان..!
أحمد عبدالله : كتاب نهج البلاغة بالانجليزية ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
فيسبوك