المقالات

اصبع على الجرح ـ المتهم  والقاضي ...  


منهل عبد الأمير المرشدي||

 

إحقاقا للحق الذي لا يشبه الحق ودفعا للظلم الموهوم واسكاتا لنقنقة البوم ونعيق القوم وتماشيا مع أسوأ من خلف وعفا الله عما سلف وضمن بديهة الطمطمة واللملمة والضمضمة ودماء الشهداء بسعر العلف قرر الوالي الجديد أن يبدأ الإصلاح من حيث يريد وكما يأتيه الأمر من جنرال عتيد وسفير يأمر ولا يقترح ويبلغ ولا يحاور .

قرر القضاء توجيه الدعوة للمجرم المدان المحكوم بالإعدام لإرتكابه جرائم القتل والإرهاب وسرقة المال العام والتحريض والفتنة في منصات اللئام .

 بين صدق وكذب او جدال وحقيقة أو وهم أو خيال حضر المجرم المدان قادم من مضافته ومنجعه في بره زستان حيث تم استقباله على احسن ما يكون وافضل مما كان واستوطن في جناحه الرئاسي الجديد بفندق الرشيد .

بين ليلة وضحاها اعيدت القضية وفتحت الملزمة وعقدت هيئة المحمكة . فنادى القاضي بصوته المتغاضي على المتهم بإسمه الثلاثي . دخل المتهم الى القاعة مرتاح السريرة مبتسمآ وقال نعم سيدي. سأله القاضي هل انت رئيسا لمنظمة ارهابية قتلت المئات من المواطنين .. قال المتهم .. نعم سيدي ...

 قال القاضي .. هل وقفت على المنصة وحرضت طائفيا واشاعة الفتنة ودعوت لإسقاط الدولة .. تبسم المتهم وقال نعم سيدي ...

قال القاضي .. هل كنت وزيرا وسرقت المليارات من الوزارة وحولت قسما منها الى وادي حوارن للدواعش الأفغان  والشيشان .. قال المتهم .. نعم سيدي ..

 قال القاضي هل كلفت افراد حمايتك بالقتل والتفجير والإبتزاز والتهجير ...

 توسعت تكشيرة المجرم وقال بنبرة هادئة مريحة مستريحة .نعم سيدي ..

 أطرق القاضي وعيناه تفيضان من الخشوع بسيل الدموع وقال له . كم انت عظيم يا أخي فلقد ادركت إن النجاة في الصدق وحقا إن النجاة في الصدق ثم إن النجاة في الصدق ثم رفع راسه مستدركآ و قال للمتهم..

والله وتآلله وبإلله لا اقضي عليك الا بالحق و ان الحق  كل الحق بأنك قد اعترفت بكل ذنوبك وجرائمك وسرقاتك ومن اعترف بذنبه فلا ذنب عليه ومن اعترف بجرمه فلا جرم عليه ومن اعترف بسرقاته فلا سرقة عليه لذلك قررت المحكمة إسقاط كل التهم الموكلة عليك وإخلاء سبيلك فورا واعادة كافة حقوقك ورواتبك اليك بأثر رجعي وانت الآن حر طليق كطير البلطيق ورفعت الجلسة .

 ضجت القاعة بالتصفيق واصوات النشامى تتعالى يحيا العدل ويحيا العدل ..

بكى المتهم كثيرا وبكى القاضي كثيرا وبكى المحامون كثيرا و بكوا الحماية وابكوا من حولهم من الحضور والشرطة والفراش وبائع الكوكا كولا وهتفو جميعا بصوت واحد يحيا العدل وعاش القضاء حرا مستقلا والله اكبر .. تكبير ..

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
مقداد : السؤال الا تعلم الحكومات المتعاقبه بما يحاك لها من إستعمال اسلحة دمار سامل بواسطة الكيميتريل وما هو ...
الموضوع :
مشروع هارب ... والحرب الخفية على العراق
محمد سعيد : الى الست كاتبة المقال لايهمك هذا المعتوه وأمثاله من سقط المتاع من لاعقي صحون أسيادهم وولاءهم مثل ...
الموضوع :
الى / الدكتور حميد عبد الله..تخاذل؟!
فيسبوك