المقالات

هذا الغدير نحن أكثر تمسكاً بنهج علي "ع" المقاوم


    ✍️ إياد الإمارة||   ▪ يسعدني أن أقول لعشاق أمير المؤمنين علي "ع" مقدماً كل ذكرى لبيعة الغدير وأنتم بخير وبنصر وعزة وكرامة، وجعلنا الله وإياكم من المتمسكين بالإسلام المحمدي الأصيل، من المتمسكين بولاية أمير المؤمنين علي "ع" إكمال الدين وإتمام النعمة، وأي نعمة تلك أن توحد الله وتعبده على طريقة النبي محمد "ص" طريقة علي "ع".. تعلمنا من الولاية الغديرية شيئين أياسيين هما: التوحيد والنبوة، التوحيد على الطريقة الصحيحة التي نرى الله فيها احداً صمدأ. والنبوة كما ارادها الله تبارك وتعالى إمتداداً لا ينقطع بالولاية العلوية الممتدة حتى ظهور القائم من هذا البيت الطاهر عجل الله تعالى فرجه الشريف. الولاية التي نتمسك بها املنا في هذه الدنيا وفي الآخرة ونحن نقف بين يدي الحق سبحانه وتعالى، أمل في الدنيا وهي تعني العدالة والحق والعزة والكرامة والشرف والرجولة وكل القيم النبيلة التي يجب أن يعيش بها الإنسان على هذه الأرض، الولاية التي نتمسك بها تعني ان لا عبودية إلا للواحد القهار ولا طاعة إلا له وحده تعالى أو مَن أمر هو بأن نطيعه بأمره، وليس لأحد أن يستعبد بني البشر تحت أي ذريعة كانت، هذه معاني الولاية التي نتمسك بها ونحن على طريق علي "ع" وعلى نهجه وسلوكه، لذا فإن ولايتنا الآن ونهجنا وسلوكنا مقاومة.  المقاومة التي تعني أن لا عبودية إلا لله وحده وكل عبودية أخرى مرفوضة، المقاومة التي تعني أن لا طاعة إلا لله وحده ولمن ولاهم أمور الناس بأمره تعالى، المقاومة تعني أن نعيش أحراراً بعزة وكرامة لا نظلم ولا نُظلم ونتحمل من أجل ذلك الصعاب "طريق ذات الشوكة"..  من هنا فإن للإحتفال والإحتفاء بالعيد الغديري الأغر في مثل هذه الأوقات طعم خاص لا يشعر به إلا الأحرار في ثغور المقاومة الحصينة.  عيدنا هذا العام ولائي مقاوم بطعم الإنتصار الذي تحقق وسيتحقق لهذه الأمة التي توحد الله وتؤمن بالنبوة الخاتمة والولاية المتممة.
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.41
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
مقداد : السؤال الا تعلم الحكومات المتعاقبه بما يحاك لها من إستعمال اسلحة دمار سامل بواسطة الكيميتريل وما هو ...
الموضوع :
مشروع هارب ... والحرب الخفية على العراق
محمد سعيد : الى الست كاتبة المقال لايهمك هذا المعتوه وأمثاله من سقط المتاع من لاعقي صحون أسيادهم وولاءهم مثل ...
الموضوع :
الى / الدكتور حميد عبد الله..تخاذل؟!
فيسبوك