المقالات

هو صحيح الهوى غلاب؟  أم ان الهوى سلطان؟ 


  حسين القاصد ||

 

يطلق المصريون على الذي يتذوق الغناء صفة ( سميعة) أي أنه ذواق ويحسن اختيار الاغاني التي تطرب لها النفوس الولهانة العاشقة لأن ( الهوى) غلاب، وغلاب صيغة مبالغة من غلب يغلب، وفي رواية جورج وسوف فإن الهوى ( سلطان)؛ يا إلهي  ماهذه النتيجة الغريبة، فلو أجرينا عملية رياضية وقمنا بحذف العامل المشترك كما في المعادلات الرياضية وحذفنا غلاب وحذفنا الهوى لصارت النتيجة ( سميعة سلطان)!  اذا كان المطرب ذا صوتٍ (حسن) مثل ( ناظم) الغزالي سيزدهر الغناء وتفرح سميعة لوجود ( توافق) تام بين لجنة الثقافة النيابية ووزارة الثقافة وبذلك يتحقق اتحاد (القوى) الفيسبوكية الهائمة.  فحين يكتب احد الشعراء عن لاعب كرة قدم تتهمه (سميعة) بالطائفية لأن منشوره غير ( حسن) ولا يتوافق مع هواها وتطالب باعفائه من منصبه، فيستجيب الوزير لأمرها لأنهما ( في الهوى سوا).   ظلت سميعة طالعة من بيت ابوها ورايحة لبيت الجيران لأنها تطرب ( عالغريب) وإذا جاعت قالت لأحدهم ( من ورا التنور ناوشني رغيف) لأن الستر زين؛ إلى لحظة نفوق سلطان هاشم  فأخذت تلطم ووضعت صورته على موبايلها ووصفته بالشهيد دون أن يحاسبها احد بالحنين إلى عشق سابق، لأنها تؤمن بقول ابي تمام ( ما الحب إلا للحبيب الأول)، وعلى الرغم  من أن هذا السلوك مخل بشرف المرأة إذا حنت لعشيقها الأول الا أن جميع ( القوى) ساندتها بالحنين وسط صمت غريب من بقية العشائر /الكتل السياسية التي ترى سلطان هاشم مجرما و( ناوش سميعة رغيفا من ورا التنور).   انتهت أزمة الشاعر الذي تم اعفاؤه من منصبه لأنه ليس عليه ( سلطان) في هواه، وأخذ الذباب الفيسبوكي يصفق لسميعة ويردد :  هو صحيح الهوى غلاب؟ فتلطم سميعة وتشق ثوبها أمام العشيرة وتقول : الهوى سلطان الهوى سلطان.. يا (نائبين)  الهوى سلطان؟ فمن تراه سيحاسب سميعة إذا اتحدت ( القوى) معها وأصدرت بيان تأبين لسلطانها؟
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
مقداد : السؤال الا تعلم الحكومات المتعاقبه بما يحاك لها من إستعمال اسلحة دمار سامل بواسطة الكيميتريل وما هو ...
الموضوع :
مشروع هارب ... والحرب الخفية على العراق
محمد سعيد : الى الست كاتبة المقال لايهمك هذا المعتوه وأمثاله من سقط المتاع من لاعقي صحون أسيادهم وولاءهم مثل ...
الموضوع :
الى / الدكتور حميد عبد الله..تخاذل؟!
فيسبوك