المقالات

إلى الآن لم يحظ السيد الكاظمي بالدعم الذي يرجوه  


 

✍️ إياد الإمارة ||

 

▪ عبثاً يحاول السيد رئيس مجلس الوزراء الموقر إستمالة العراقيين إلى جهته من خلال "قفشات" إعلامية غير بريئة تفتقد إلى معايير العمل الإعلامي الصحيح، ومن خلال زيارات وجولات رافقتها الكثير من المشاكل والمشاحنات والقليل من الإنجازات الورقية التي لم تسد رمق العراقيين الذين يتطلعون إلى السيد الكاظمي بأنه سوف يحرك عجلة مَن سبقوه إلى الأمام فإذا به يعود بها إلى الخلف، مخيباً آمال الكثير، من:

الموظفين.

 والمتقاعدين.

 وضحايا النظام السابق.

 وأصبح معهم جيش العاطلين عن العمل.

 وكل فقراء العراق.

هؤلاء جميعاً غير مرحبين بالسيد الكاظمي الذي تأخر كثيراً في دفع الرواتب، وأستقطع ما أستقطع من معاشات البعض، ومنع آخرين من مجرد التعبير عن آرائهم، وبشر "ملال" حكومته بأن لا تعيينات جديدة فيها إلى أن يشاء الله تبارك وتعالى!

زيارة السيد الكاظمي إلى مدينة كربلاء المقدسة وما حدث خلالها وصوره فيها تعكس مستوى الزيارة غير المقبول ومدى عدم قناعة الكربلائيين بها خصوصاً مع ما تخللها من أحداث عنف غير مبررة زادت في عدم قناعة الكربلائيين بهذه الزيارة.

 في البصرة لم يكن السيد الكاظمي أوفر حظاً منه في كربلاء المقدسة، الثلاثون ألف وظيفة كانت من بنات أفكار محافظنا العيداني وفقه الله ورواتبهم التي حصلوا عليها اليوم من ثمرات جهوده الحثيثة، وما بقي من الزيارة لا يعدو كونه مجرد إنشاء ورقي وإحتمالات إنباته على أرض الواقع بعيدة جداً..

البصرة شهدت اليوم تظاهرات لم تكن مرحبة بزيارة السيد الكاظمي، وحدثت صدامات بين المتظاهرين وقوات تابعة لحمايته، ناهيك عن تذمر البصريين اليوم نتيجة الإزدحامات التي تسببت بها قوات الحماية وإجراءاتهم المبالغ بها.

ظاهرة صور السيد رئيس مجلس الوزراء ليست مناسبة جداً ولا تليق بالسيد الكاظمي الذي أعتقده أكثر كياسة من صور القنوت والسجود غير المناسبة جداً.

وزياراته ذات مردودات سلبية وثمارها عكسية، وبين الصور والزيارات لا تزال الهوة واسعة بين السيد الكاظمي وجمهور واسع من العراقيين، أنا أتمنى عليه ردم هذه الهوة ولا يتركها تتسع إلى ما لا يحمد عقباه.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 74.46
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك