المقالات

عذر اقبح من فعل ..!  


عبد الحسين الظالمي||

 

 صورة الكاريكاتير الذي نشرته صحيفة الشرق الاوسط  بحجة الدفاع عن السيادة العراقية  وعن الشعب العراقي واضح الهدف والمقصد .

مجرد وجود شكل المعمم وملامح الصورة التي تشير الى مرجع ما مهما كان ومن اين كان فهي اساءة واضحة وضوح الشمس ولا تحتاج الى تبرير .

منهج الخصوم وادواتهم واضحة والاستهداف واضح والقضية قضية  تمزيق هذا المكون قطعة بعد قطعة لتسهل المهمة والتي بدءت من ( عزل ايران عن العراق ثم عزل المرجعية والعتبات والانفراد بالعملية السياسية ثم العودة الى المرجعية وتسقيطها لتتمم عملية الافشال لما يسموه بالمشروع السياسي الشيعي بعد ان افشلوا المشروع السياسي السني في مصر)

وكنا متوقعين بعد ان ينهون تسقيط السياسين والعملية السياسية والحشد  سوف يبدون في تسقيط المرجعية والحوزة العلمية لانهما سر قوة المذهب  والقضية مجرد وقت لا اكثر او كما يقال تكتيك يجري وفق مراحل ،

وقد جاء دور العتبات المقدسة والمراجع .وان مضت هذه الاساءة بدون ردت فعل كما حدث  من رد على اعتقال ابناء الحشد فاسوف نسمع ونرى اسوأ مما سمعنا وسوف يتجاوزون كل الخطوط الحمراء.

فلا مهنية امام تنفيذ مخططات الاسياد لذلك ان مضت الاساءة هذه على السيد السيستاني  او غيره فهذا يعني اننا سوف ننتظر صفعات اقوى واسوء اتمنى على كتابنا ومثقفينا  عدم الانسياق مع تبرير الصحيفة ان المقصود غير السيد.

  نقول المقصود هو المرجعية في العراق او في ايران السيد المرجع او غيره النتيجة عندنا انه السيد المرجع لانه يمثل الكل واذا اوجب السيد المرجع الجهاد الكفائي فانحن علينا ان نوجب على انفسها واجب الدفاع عن المرجعية وكيانها ووجودها وشخوصها.

وختما نقول شسع نعل المرجع يشرف تيجان رؤوسكم التي تسببت في هدر كرامة الاسلام وسفك دماء اتباعه بفتاوي الظلال والتكفير على عكس فتاوي المرجعية الدينية التي صانت العرض والدماء والمال والتراب وشتان بين الثرى والثريا .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.68
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك