المقالات

هل من علاقة بين قطع رواتب المتقاعدين والمتظاهرين ؟


  محمود الهاشمي    ان المنطق الاقتصادي والسياسي ،لايضع بالحسبان ان تكون عملية قطع رواتب فئة (المتقاعدين) من قبل حكومة الكاظمي ،احدى الحلول ،لتجاوز الازمة الاقتصادية بالبلد ،فجميع الحلول التي تم طرحها من قبل خبراء الاقتصاد ،اهتمت بجوانب اخرى ووضعت بين يدي الحكومة خارطة طريق ،سواء على المدى القريب او البعيد ،رغم ان فيها (مرارة) و(صعوبة) في بعضها ،وانا طالعت العشرات من الحلول التي وردت سواء في (المجاميع) او في (الصحافة) او وردت على السن الخبراء عبر شاشات الفضائيات !! الحكومة وضعت  جميع هذه (الحلول )خلف ظهرها وفاجأت الجميع بقطع نسبة من رواتب (المتقاعدين )ومعهم الموظفون ايضا !! وسواء استمر القطع او التراجع عنه ! السؤال الذي يلفت النظر ؛-ما الجدوى اذن من المنصات الاعلامية والورش والندوات والدراسات  وعقول المختصين اذا كانت الحكومة لاتطالعها اولا ثم تتخذ القرارات (السيئة) ثانيا ؟ الاخوة من اصحاب الرأي والمشورة ومنهم من يديرون مراكز دراسات كبرى خارج البلد وداخله ،قدموا توصيات محط تقدير كبير ،لسنا بصدد ذكرها لسعتها وسعة عددها ،اصيبوا باحباط كبير ،(وذلك من حقهم )لانهم اوقفوا عقولهم واقلامهم واوقاتهم ليشاركوا في تجاوز حكومتهم التحديات التي تمر بها ،خاصة وانها حكومة (فتية) وليس خيار الكتل السياسية وربما تخط طريقها بالشكل الذي ينقذ البلد من محنته ومن اخطاء من سبق !! الذهاب الى فئة المتقاعدين استوقفني منذ صدوره حيث هرعت جميع المنصات الاعلامية الى لعنه ،ومنها من  توقعنا ان تكون قريبة من الحكومة باعتبار انها (قريبة )من (العلمانية) ومن (الغرب) هذه القنوات كانت الاكثر تحاملا الى درجة انها صنعت اجواء  للنيل من الكاظمي اكثر من غيرها (اعني القنوات الناقمة على حكومة الكاظمي ومجيئه) !! هذا الاجراء الحكومي حمّله كثيرون على انه يهدف الى التغطية على المفاوضات بين العراق والولايات المتحدة ،والتشويش على الشعب كي لايصغي لنتائج التفاوض ،خاصة وان الشكوك بالوفد التفاوضي العراقي بلغت حد (التخوين)!! اخرون اعتقدوا ان الاجراء جاء بسبب اعتماد الكاظمي على مستشارين غير اكفاء وهم من (ورطوه) بذلك .، غيرهم تجاوز ذلك واعتقد ان القرار جاء بعد اجتماعات مطولة لمجلس الوزراء وان القرار صدر بالاجماع وليس وزير المالية هو من يتحمل مسؤوليته ،انما الجميع بما في ذلك رئيس الوزراء !! اما خاتمة الاراء فيقول ؛-ان السيد الكاظمي جزء من (المخطط )لدعم (الاحتجاجات ) التي انحصرت جغرافيتها في مناطق الوسط والجنوب  لامر يعلمه الجميع ،بعد ان شهدت جلسة مجلس النواب خروج صنفين من النواب وبقاء صنف رفع يده لاخراج القوات الاجنبية ، جغرافية عمله في المناطق اعلاه !! السيد الكاظمي ومستشاروه  يعلمون علم اليقين ان الذين قادوا الاحتجاجات هم من الشباب ومن اعمارهم بالكثير منهم حتى دون العشرين عاما ،وهم بحاجة الى فئة من (الشيوخ ) كي يكون الامر مقنعا اولا ،ثم ان هؤلاء (الشيوخ ) لهم ابناء واحفاد سيتضامنون معهم ،واذا كانوا يوما ينصحونهم بعدم المشاركة هذه المرة سيتقدمونهم  ويهزجون لهم (شحده اليگطع  مني الراتب ،،، الخ )  ورب سائل يسأل ؛-هل من دليل اقول اقرأ هذا الخبر الذي  نشرته السومرية قبل قليل  (حدد متقاعدون ،الخميس، يوم الاثنين المقبل موعدا للتظاهر ضد قرار الاستقطاع نسبة من رواتبهم، مشيرين ان الحكومة قتلت 3.6 مليون عراقي ). السيناريو المقبل كما يصفه مقربون من السفارة الاميركية،يؤكد ان (الجغرافيا )التي رفعت يدها لقرار  خروج القوات الاميركية يجب ان (تخفض)!! بدأ (المخطط ) منذ تشرين ومازال يتصاعد ،ووصل الى اسقاط محافظة ذي قار وتحرك باتجاه النجف ،فذيقار (بعيدة جغرافيا) عن اي محافظة قريبة ويمكن ان يطبق عليها المشروع بالكامل ثم انها الاكثر ضررا من العملية السياسية فمازال البؤس والحرمان لصيقها منذ قرون ،اما النجف فلأنها وراء (فتوى الجهاد الكفائي) الذي افشل مشروع (التقسيم )!!  لاشك ستضاف شرائح اخرى الى المتظاهرين ،من موظفين وكسبة ،ومن اصحاب المحال التجارية لان الاحتجاجات تعطل عملهم !! حينذاك تسقط (الجغرافيا) المعترضة اذا ما اخذنا بنظر الاعتبار ان القوات الامنية لاتهش ولاتنش ،ورأيناهم وهم  يسبحون بدمائهم قبل ايام ويشرفون على عملية (اكراه المسؤولين على الاقالات) وكأنهم يستلمون رواتبهم من السفارة الاميركية وليس الخزينة العراقية !! الاعلان عن غلق مكاتب عصائب اهل الحق والخشية من (الفتنة) وان كان مقبولا لدرء الخطر عن انفسهم ولكن بيان الشيخ قيس يحدد جهات عديدة مشاركة بهذه (الفتنة) 1-اجندات اجنبية !! 2-تطورات الوضع السياسي ! 3-تعاون مع بعض الجهات السياسية والحكومية المحلية  لاشك ان البيان يؤكد ان سبب هذا الاستهداف لمقار الفصائل والحشد (لافراغ الساحة من الوجود الوطني) ويعني (الرضوخ للاملاءات الاميركية ) و(خفض الايدي) والالتحاق باخوانهم من ممثلي (المناطق الغربية والشمالية )!! بعد هذا نسأل؛-هل يكفي ان تغلق  (بابك ) لتكون (امناً)؟ هل سنسلم اخر (ساتر )  الى اعدائنا ؟ اذن لماذا ارقنا الدماء وحشدنا ابناءنا لتحرير  (ثلث)الاراضي العراقية ؟ المفاوضات بين العراق والولايات المتحدة ،نوع من الوهم ،فامريكا منذ عهد ترامب وحملته الدعائية للانتخابات عام 2016 انسحبت من عشرة اتفاقيات ومعاهدات دولية ومن اغلب المنظمات العالمية واخرها (الصحة)!! فمنذ متى تبحث عن الاتفاقيات والمعاهدات وتحترمها ؟ ستستخدم الولايات المتحدة اساليب معهودة في المناورة والافتراضات والضغط الاعلامي ،والتهديد بالعقوبات الاقتصادية  وترهيب الشخصيات السياسية وابطال المقاومة الى ان تكمل مشروعها بوضع البلد تحت نير استعمارها اسوة  بدول الخليج ،التي لايسلم امراؤها من (الاهانة)رغم حجم المبالغ التي يدفعونها وحجم الرضوخ والاذلال !! مثلما لامريكا اوراق للعراقيين اوراق كثيرة ،اشد بأسا ورسوخا ،لانريد الافصاح عنها لانها المفاجأة التي لم تكن بحسبان احد !
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك