المقالات

تمثال الحرية.....  


عبد الحسين الظالمي ||

 

 يقع تمثال الحرية او شعلة الحرية في مدخل جزيرة الحرية في ولاية نيوريورك الامريكية   ويبلغ ارتفاعة ١٥٠ قدم  اهداه الشعب الفرنسي الى الشعب الامريكي بمناسبة مرور ١٠٠ عام على والادة امريكا   ، تم انجاز نقله ونصبة عام ١٨٨٦.

طيلة هذه الفترة الممتدة من عام ١٨٨٦ الى عام ٢٠٢٠ والعالم وامريكا تتغنى بهذا النصب  الذي يرمز الى الحرية في الولايات المتحدة  الامريكية وقد  كتبت دعوة على شكل شعر في قاعدة النصب  تقول :

(لكل من ينشد الحرية علية ان ياتي الى امريكا) .

والان وبعد ان ظهرت الحقيقة ونكشفت الامور على حقيقتها واخذت احتجاجات السود في امريكا بعدا غير مسبوق نتيجة مقتل  جورج فلويد والتي اصبحت عبارته الشهيرة (اريد ان اتنفس) ايقونة يتغنى بها كل المناهضين للتميز العنصري في العالم، كيف يكون حال شعلة الحرية التي خدعت العالم طيلة قرن من الزمن  ماذا تقول الان ؟

وماهو جوابها للعالم وهي  تتعرى وتنكشف كذبتها فهل هي  حقا تمثل رمزا للحرية؟.

وماذا يقول المواطن الاسمر الامريكي الذي يقف امام  التمثال  وهو يرى ما يجري على ابناء جلدته  وما يقرءه من شعر على قاعدة النصب اعتقد انه سوف يضحك ويستهزيء بمرارة ويمكن ان يقوم بفعل يفعله الاوربين عندما يزعجهم رمز او تمثال او صورة .

تمثال الحرية لم يعد رمزا تتفاخر بوجودة دولة العنصرية الدولة التي خدعت السذج من الاهثين نحو الزيف والزخرف فابعد ان سقط تمثال جورج واشنطن وايزنهاور جاء الدور  لنصب الحرية  ليحل محله نصب الرجل الاسمر جورج فلويد وان تستبدل عبارة قاعدة النصب الى عبارة فلويد (اريد ان اتنفس) .

انتهى مجد امريكا المعنوي والاعتباري وهي تخطوا الخطوات حثيثا نحو نهاية اسطورة  تسلطها وابتزازها وعنجهية حكامها فلم يعد احد بالكون يؤمن ان امريكا الدولة الاقوى والاعظم في العالم وهو يراها تنهار ام فايروس صغير  وبفعل ورقة نقدية مزورة لاتتعدى قيمتها طلقة جيسي (gec) البندقية التي قتلت الملاين من البشر وها هي اليوم تقتل المواطن الامريكي. وتكشف زيف رجلها الابيض الذي يخصص في الاماكن العامة  حاويات معقم  خاصة بالجنس الابيض لا تمنح اصحاب البشرة السمراء قطرة معقم حتى ولو كان مهدد من كورونا  و علية ان يبحث عن حاوية مخصصه للجنس الاسمر.

  وللاول مرة اسمع ونحن في القرن الحادي والعشرين ان هناك مطاعم ومتاجر خاصة بالجنس  الابيض، نعم قد يقول قائل ان السود في امريكا عنيفين بحكم التركيبة  البايلوجية لهم  ولست ناكرا او مؤيدا لذلك ولكن اقول جوابا  من لدية مواطنين  يظن انهم هكذا ويجب ان يتعامل معهم  بطريقة خاصة عليه ان يكرم العالم ويكف عن التمثيل بانه يمثل موطن الحريةوالعدل والديمقراطية وان يستبدل شعلة الحرية في نصب الحرية بالعصى لتكون اكثرا انسجاما مع الدور الذي تمثله امريكا في كثير من دول العالم المستضعف وفي داخل الولايات الامريكية .

لم  يعد درس المعلم عن الحرية والكرامة نافعا بعد ان صفع التلميذ على خده لانه لم يعد يسمع قوله لانه كاذب فيما يقول ...

انتهى المشهد وبان الزيف وسقط ثمثال الحرية. وان كان موجودا يضاهي بالارتفاع احد البنايات في الخليج او احدى الدول العربية التي تزين جدرانها صورة الملك او القائد الضرورة.

ـــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1428.57
الجنيه المصري 76.1
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
لمياء سعد عبد اللطيف : حولت الكي كارد الى ماستر وقطع راتبي لمدة ٤٥يوم كما يقولون ومعظم المتقاعدين يعانون من هذه المشكلة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابن الكاظمية المقدسة : لعد تعلموا زين ...من مسوين مناهجكم عائشة أم المؤمنين و الحكام الأمويين والسياسيين خلفاء لرسول الله صلى ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يدرسه السنة لابنائهم في مرحلة الثانوية وياتي المدعو كمال الحيدري ليقول ان الشيعة يكفرون السنة
Sadiq U Alshuraify : I read your article is really good I like it ...
الموضوع :
ألم تقرأوا الرسائل أبداً؟!
أبو علي : أنا أحد منتسبي شبكة الإعلام العراقي منذ تسنم الجوكري نبيل جاسم إدارة الشبكة والى اليوم لاحظنا أن ...
الموضوع :
قناة العرقية..السلام عليكم اخوان..!
علي الدر : تقارير مهمه للمتابعه ...
الموضوع :
مالذي حكت عنه هيلاري كلينتون بوثائقها البسرية؟!
ابو اوس : السلام عليكم القانون العرافي في حضانة ونفقة الاطفال قانون ظالم لا يتبع الشريعة الاسلامية ، وهو قانون ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام على سيدتنا امن بت وهب ولعنه الله الدائمة على زرقاء اليمامة بحق محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
زرقاء اليمامة وعملية اغتيال النبي محمد( ص) ؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : الله يفضح الظالمين بحق محمد واله الاطهار المطهرين اعتء الاسلام اعداء ال محمد الطيبين الطاهرين بحق محمد ...
الموضوع :
فضيحة مدوية.. تورط وزير إماراتي بـ'اعتداء جنسي على موظفة بريطانية
قاسم عبود : الحقيقة انا لا اصدق ان بعض العاملين في موقع براثا لا يعرفوا كيفية اختيار المواضيع للنشر . ...
الموضوع :
فنان..يؤخر رحلة عنان..!
أحمد عبدالله : كتاب نهج البلاغة بالانجليزية ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
فيسبوك