المقالات

من قصص #حشدامش إمرأة .. في آمرلي ...!!

558 2019-12-08

 

احمد لعيبي

 

في مدينة صغيرة في اقصى خاصرة الوطن إسمها آمرلي كانت سحب الدخان تتعالى والنيران تلتهم كل شئ وداعش يحاصر المدينة من كل جانب ويقطع كل الدروب المؤدية الى تلك المدينة حتى الطرق الزراعية الضيقة حتى اصبحت آمرلي مثل أسد تحيط به الذئاب من كل جانب...
الطعام والماء بدأ ينفد بشكل متسارع والمواجهات والصد يزداد بين لحظة واخرى...
خرجت جميلة على صراخ طفلها الصغير وبناتها الثلاث وهي تتعثر بعبائتها واذا بزوجها محمول ومضرج بدمه ويلفظ انفاسه الاخيرة وهو يقول لزوجته (جميلة احفظي البنات والصغير )..
بقيت جميلة صامتة امام هول المنظر ثم احتظنت صغيرها بقوة ونادت على بناتها ان ادخلن للدار وغطت جثة زوجها الشهيد الذي كان يقف على الساتر لصد العدوان عن آمرلي ..
قالت جميلة وهي تحبس دموعها لإبنتها الكبرى غدير(قصي ظفائرك وارتدي ملابس تشبه ملابس الرجال وامسكي هذه السكين بيدك اذا ما اقتحم الاعداء المدينة فلا تتردي لحظة بقتل نفسك وارمي نفسك بين جثث الشهداء في باحة الدار قرب ابيك)..!!
بقيت الصغير يرنو الى أمه واحست انه جائع فاخرجت له صدرها كي ترضعه واكتشفت ان لا حليب لطفلها الجائع ..صمت الصغير ولم يبكي وتمسك برقبة امه بقوة كأنه في تلك اللحظة صار رجلآ ..فيما بقيت الطفلتين تمسكان بيد امهما ..
حملت جميلة الرشاش ووضعت الصغير بكيس صغير على ظهرها وقالت لصغيراتها (صغيراتي اذا ما امسكوا بكن الدواعش فتعزوا بعزاء الله مثل اطفال مسلم بن عقيل وقولا مع نفسيكما اننا نواسي مسلم في اولاده ...
ودعت جميلة زوجها المسجى بنظرة ووقفت وامسكت الرشاش وذهبت للساتر والصغير على ظهرها لانه رفض ان يبقى مع اخواته ..
بقيت جميلة تقاتل مثل الرجال هناك وكان الصغير يبكي من صوت الرصاص ثم يسكت عندما تلتفت له امه ووضعته في حفرة قريبة منها ولكن الصغير كان يبحث عنها ويخرج فترجعه ..
حتى سقطت قذيفة بالقرب من جميلة وما ان رفعت رأسها حتى وجدت صغيرها مضرجآ بدمه ..فاحتضنته وصرخت صرخة هزت آمرلي مثل القذيفة التي سقطت..
ثم حفرت حفرة في الساتر ودفنت صغيرها وبقيت تقاتل واذا بها ترى ابنتها الكبرى مقصوصة الظفائر معصوبة الرأس وهي تقف خلفها وتقول ..لا داعي للسكين يا امي ..سابقى معك هنا اما ان نموت معآ او نحيا معآ...
في صباح اليوم التالي تم فك الحصار عن آمرلي وتم دفن الشهداء والصغير ..
وبقيت جميلة تمسك رشاشتها للان وتضعها تحت الوسادة عندما تنام ..وظلت ابنتها الكبرى غدير تقص ظفائرها كلما طالت ..
في آمرلي كانت كل إمرأة تساوي قبيلة من الرجال ...!!

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 74.57
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك