المقالات

مظاهراتنا ضد الفساد في العراق أم ضد فساد القيادات الشيعية فقط ؟؟


الفساد إشتاح العراق من شماله الى جنوبه ومن غربه الى شرقه حتى اصبح من الشهرة والتغلغل أن تتبجح به جميع القيادات السياسية الشيعية والسنية والكردية ( بجميع تنظيماتهم الدينية والقومية والأممية والعلمانية) ، ولكن الملفت للنظر والمتابع لدقائق المظاهرات ومراحلها وهتافاتها وشعاراتها فأنها تركزت ضد القيادات الشيعية ، من قيادات أحزاب إسلامية شيعية وفصائل مقاومة وحشد شعبي وتغافلت الشعارات والهتافات باقي الفاسدين من القيادات إن كانوا شيعة ( أحزاب علمانية وأممية) أو كرد أم سنة (بجميع أنواع أحزابهم) ، ألم تشترك جميع القيادات التي تقود العملية السياسية بالفساد وتدمير البلد والمواطن العراقي يعاني منه في جميع أرض العراق ، ألم يضطهد المواطن في المناطق الغربية بشكل خاص ويعاني الأمرين من فساد قياداته ومخططاتهم الخيانية الانفصالية الطائفية التي لم تجلب الى العراق والعراقيين إلا الدمار والقتل والإجرام وما خميس الخنجر والنجيفي وطارق الهاشمي والكربولي والداييني الا مثال صغير لهذه القيادات الإجرامية التي زرعت التفرقة والطائفية والتكفير والدمار والقتل والإجرام في أرض السواد والخير ، ألم يعاني المواطن الكردي في شمال العراق من فساد قياداته بل معانات كرد العراق أكثر تعقيداً من باقي مناطق العراق ، لأنهم يعانون من تسلط عائلتين أو أكثر على قيادة الحكم في شمال العراق وليس من السهل أن يخرج المواطن الكردي عن طاعة سلطان عائلة البرزاني وزيباري والطلباني ، لهذا فأن جميع الأحزاب الحديثة التي تكونت في الشمال قدمت التضحيات من أجل الخروج عن هذه الطاعة وبالرغم من ذلك فأن قياداتها الحركية الفعالة تكون مراقبة ومطاردة في أكثر الأحيان ، ومن الصعب أن ينتقد اي كردي البرزاني أو أحد أفراد عائلته وضحايا هذا الطريق من الصحفيين والأحرار طويلة ومستمرة ، ولم يبقى فساد الكرد والسنة في مناطقهم وعلى ابناء قومياتهم وطائفتهم ومن يسكن في مناطقهم فقط بل شمل جميع العراق والعراقيين ، ألم يأخذ الكرد أكثر من 23% من ميزانية العراق ( من نفط البصرة والجنوب ) وهم لا يمثلون إلا نسبة 12% ألم يأخذ الكرد ميزانية البيشمركة من بغداد وأوامرهم يستلموها من أربيل (عائلة البرزاني والطلباني) فقط ، ألم تسرق القيادات الكردية عائدات نفط كردستان الذي تبيع معظمه الى العدو الصهيوني ولم تعطي الحكومة المركزية اي دولار منه ، وبالرغم من كل هذه السرقات والفساد والمواطن الكردي يعيش الامرين تحت ظل العوائل ، وأما فساد القيادات في المناطق الغربية فحدث ولا حرج وقد تخطى أموال العراق ونفطه وخيراته حتى وصل الى سرقة أموال السعودية وقطر الإمارات التي تجمع تحت عنوان مساعدة أهل السنة الذين يعانون من حكم الروافض الشيعة ، فالقيادات الكردية والسنية فسادهم أكثر خطورة على العراق وشعبه بجميع مكوناته وطوائفه ، فلماذا لا نرفض فساد قياداتهم في مظاهراتنا وشعاراتنا وهتافاتنا كما نرفض فساد قياداتنا الشيعية ؟؟؟ أليس مظاهراتنا ضد الفساد في عموم العراق أم هي في الوسط والجنوب فقط ؟؟؟ أم هي مظاهرات انتخابية تقبل بفساد القيادات الكردية والسنية وترفض فساد القيادات الشيعية فقط ؟؟؟ .

خضير العواد

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 74.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك