المقالات

الخبز لا ينفع خذ سيجارة..!

852 2019-07-20

زيد الحسن

 

 

في العام ١٩٩٠ بعد ان فرضت الولايات المتحدة الامريكية الحصار على الشعب العراقي المسكين الواقع تحت بطش نظام البعث، وضعت فكرة البطاقة التموينية لتسد جزء من سلة المواطن الغذائية، وبالفعل كانت هذه الحصة الغذائية رغم رداءة المادتين الاساسيتين من الطحين والرز الا انها كانت سنداً للفقير واشبعت الكثير من الشعب العراقي ولم تكشف عن فقره، وكانت تحتوي على عشر مواد رئيسية ويزيدها النظام ( دجاجة ) مكرمة القائد في كل عيد او مناسب .

بعد سقوط نظام البعث وردت اشاعات كثيرة حول البطاقة التموينية تداولها الناس بفرح عارم حيث تقول تلك الاشاعات ان امريكا ستجعل مواد البطاقة التموينية اربعون مادة ، ومن ارقى المناشئ في العالم، هنا توقفت احلام الفقراء واتجهت الاعين حول تلك البطاقة وكيف انها ستكون البساط السحري الذي سينقل الفقراء من عالم العدم الى عالم الغنى والعيش الكريم .

علي بابا والاربعون حرامي استلموا مقاليد الحكم من بول بريمر، واول ما عملوه هو تحجيم تلك البطاقة وكأنها همهم الاول وعدوهم اللدود، احد الساسة المرموقين اراد استبدالها بمبلغ ثلاثة الاف دينار مع صراخ و خطاب انيق يقول فيه؛ ان البطاقة التموينية مظهر غير حضاري ودلالة على الفقر وان الشعب العراقي غني لا فقر فيه، ويأتي من بعده سياسي اخر متنفذ ليجعل البطاقة تحتوي على ثلاث مواد ومن اردئ المناشئ في العالم، و عذره ان ميزانية الدولة قد انهكتها هذه البطاقة التي لا حاجة لها بدليل ان الشعب العراقي لم يعترض يوما على تقليصها من عشر مواد الى ثلاثة مواد متقطعة.

اي مواطن عراقي لو اراد ترويج معاملة فعليه تقديم مستمسكاته الاربعة ومن بينها (البطاقة التموينية) وان كان لا يمتلك تلك البطاقة المصون لا تروج له معاملة مهما كانت الاسباب، فهي مستمسك رسمي يوازي هوية الاحوال المدنية ويثبت عراقية حاملها، لكن الغريب في الامر ان بعض الساسة لديه حقد على تلك البطاقة بصورة عجيبة والاسباب مضحكة لانها تذكرهم بمن انشئها وهذه هي عقدة النقص التي لدى بعض الساسة.

اخر الحيل التي اصدرتها وزارة التجارة هي ارغام الشعب العراقي على شراء سجاير (سومر) ضمن الحصة التموينية وبواقع ثلاثة الاف دينار لكل عشر علب، والشراء اجباري والا سوف تقطع عن الممتنع حصته التموينية، وربما سيكون الممتنع عن شراء السجاير خائن وعميل ولا يعشق المنتوج الوطني ولا ينتسب الى ارض سومر.

الخبز لا ينفع لنا قوت، هكذا يريد الساسة ان يتعلم الشعب العراقي، وربما هم يعلمون حجم القهر والهم لهذا يجبرون الناس ويشجعونهم على التدخين، وفي العام القادم سيكون مع البطاقة علبة كرستال من النوع الفاخر، ( سجاير قوم عند قوم فوائدُ).

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 75.99
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
لمياء سعد عبد اللطيف : حولت الكي كارد الى ماستر وقطع راتبي لمدة ٤٥يوم كما يقولون ومعظم المتقاعدين يعانون من هذه المشكلة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابن الكاظمية المقدسة : لعد تعلموا زين ...من مسوين مناهجكم عائشة أم المؤمنين و الحكام الأمويين والسياسيين خلفاء لرسول الله صلى ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يدرسه السنة لابنائهم في مرحلة الثانوية وياتي المدعو كمال الحيدري ليقول ان الشيعة يكفرون السنة
Sadiq U Alshuraify : I read your article is really good I like it ...
الموضوع :
ألم تقرأوا الرسائل أبداً؟!
أبو علي : أنا أحد منتسبي شبكة الإعلام العراقي منذ تسنم الجوكري نبيل جاسم إدارة الشبكة والى اليوم لاحظنا أن ...
الموضوع :
قناة العرقية..السلام عليكم اخوان..!
علي الدر : تقارير مهمه للمتابعه ...
الموضوع :
مالذي حكت عنه هيلاري كلينتون بوثائقها البسرية؟!
ابو اوس : السلام عليكم القانون العرافي في حضانة ونفقة الاطفال قانون ظالم لا يتبع الشريعة الاسلامية ، وهو قانون ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام على سيدتنا امن بت وهب ولعنه الله الدائمة على زرقاء اليمامة بحق محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
زرقاء اليمامة وعملية اغتيال النبي محمد( ص) ؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : الله يفضح الظالمين بحق محمد واله الاطهار المطهرين اعتء الاسلام اعداء ال محمد الطيبين الطاهرين بحق محمد ...
الموضوع :
فضيحة مدوية.. تورط وزير إماراتي بـ'اعتداء جنسي على موظفة بريطانية
قاسم عبود : الحقيقة انا لا اصدق ان بعض العاملين في موقع براثا لا يعرفوا كيفية اختيار المواضيع للنشر . ...
الموضوع :
فنان..يؤخر رحلة عنان..!
أحمد عبدالله : كتاب نهج البلاغة بالانجليزية ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
فيسبوك