المقالات

عجباً.. قد عهدناك وفياً يا عراق..!

162 2019-07-19

كاظم الخطيب
الوفاء شيمة الشرفاء، والعرفان دالة الإحسان، والتضحية مدعاة للجزاء، والأرض عنوان للإحتواء؛ فلا شرف مع خيانة، ولا إحسان مع نكران، ولا تضحية مع إزدراء، ولا إحتواء بدون وطن.
"الجود بالنفس أسمى غاية الجود" ولا جود كنزف الدماء، وثكل الأمهات، وترميل النساء.. ومن أعظم مصاديق هذا الجود؛ هو المشهد القدسي الذي أدهش العقلاء، وحير أرباب العقول، عندما هبت جموع العاشقين على أجنحة من الشوق، لمعانقة المنايا، وتقبيل شفاه الردى، فداءً لشرف العراق، وذوداً عن حياض الوطن.
داعش صنيعة الفساد قبل أن تكون صنيعة أمريكا.. داعش وليدة المحاصصة قبل أن تكون وليدة الطائفية.. داعش نتاج الجهل قبل أن تكون نتاج ثقافة التكفير، داعش وكردستان جبهة.. داعش والأنبار وصلاح الدين دولة.. داعش وحكومة العراق آنذاك بلاء ونقمة.
أبان حكومة المالكي، تم إجتياح العراق، وسفكت الدماء، وهتكت أستار النساء، و "هُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيرًا"، وأُعدم العراق ناصراً ومعيناً، بعد أن إرتدى الجنود( الدشاديش) جلابيب الفرار والهزيمة، وإتخذ الأكراد من سلاحهم (حواسماً) وغنيمة، وإنبرت في سبايكر وبادوش زمر مارقة بعثية لئيمة.
بصمت هادر، وفكر ثائر، وحكمة بالغة، أطلق سماحة السيد المفدى علي الحسيني السيستاني( دام ظله) فتوى الجهاد الكفائي.. حينها برز الإيمان كله، إلى الكفر كله، ووقفت صدور الأبطال سداً أمام وابل الرصاص، وإستهداف القناص، وعربات التفخيخ، وتتابعت مواكب الشهداء تتراً، وقدموا بدمائهم للإنسانية دروساً وعبراً، وصبروا صبراً جميلاً، ونكلوا بعدوهم تنكيلاً، فكانوا حشداً من المجاهدين كالطود، وسيلاً من المؤمنين كالطوفان، يكتسح فلول المعتدين، ويقتلع جذور المارقين، حتى أشرقت تباشير النصر، بإندحار قوى الشر.
وإذا بالشهيد وحيداً، يسمع صوت إمه وهي تنادي" ولدي لكم كان أهلك جاحدون؟.. ولدي وكم كان دمك رخيصاً؟ لدرجة أنه لم يك كافياً لشراء قطعة من وطن؛ تتوسد فيها بعد ذاك العناء، وتستريح بها من هول الشقاء، بني لقد تملك الأرض الدخلاء، وصادر نصرك الجبناء، فقد سمح الخائنون للمجون أن يكون سيداً، ومكنوا للفساد من أن يكون رائداً".
عجباً.. كيف يكون جزاء الشهيد جحوداً لتضحياته؟.. عجباً كيف يتملك الساسة وأبنائهم وخواصهم، مئات الأمتار من الأراضي، بينما يحرم الشهيد مترين من الأرض التي رواها بدمه الطاهر؟.. عجباً، كيف يكون من يمثلون الشعب أداة هَمٍ وشقاء؟.. عجباً، كيف تكون الحكومة عاجزة عن توفير مقبرة تليق بالشهداء؛ ممن كان لهم الفضل في دوامها وبقائها؟.. عجباً ، كيف تشح الأرض بوجه بطل.
ألا تباً لبرلمان لا يلبي طموح ناخبيه، وتعساً لحاكم لا يحفظ كرامة مواطنيه، وبعداً لأحزاب تجاهد بالأبطال، وتكرم الأنذال، وأسفاً على وطن يبيع الأرض لشهيد.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 71.84
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك