المقالات

الكويت تدق "مسمار جحا" في العراق !!


🖋ميثم العطواني
لاشك ان في عقد الاتفاقيات الدولية تحرص كل دولة على كسب أكبر قدر من الفوائد التي تخدم في المجال الإقتصادي والأمني والسياسي، إلا اننا في العراق يوم بعد آخر تظهر حقائق ذو عواقب وخيمة على البلد، وما هذه العواقب إلا لسوء الإدارة والتخطيط، وإنعدام وجود استراتيجية أو رؤية مستقبلية، مما يجعل القرار ضد مصلحة البلد بدلا ان يكون لصالحه، ونذكر منها جولة التراخيص النفطية التي أثارت ضجة حينها، واعفاء البضائع الأردنية من الرسوم الكمركية في منفذ طريبيل، ولم تكن اتفاقية العراق والكويت آخرها !!.
وما المادة الرابعة عشر من اتفاقية التجارة الحرة بين الكويت والعراق، التي اقتضى بموجبها فتح الأراضي العراقية أمام ميناء مبارك لنقل البضائع من الصين وجنوب شرق آسيا الى آسيا الغربية وأوربا وشمال أفريقيا وبالعكس، معفية من الرسوم الجمركية والضرائب كما في بنود قد سبقتها، والتي يتوجب على الحكومة ان تهيئ نعش يليق بجثمان الموانئ العراقية التي قتلتها هذه الاتفاقية !!، لإنها وببساطة تنعش ميناء مبارك الذي لم يكن له وجود على الخارطة حتى الأمس القريب، وتشل حركة الموانئ العراقية التي تقصدها السفن العملاقة من شتى دول العالم منذ عشرات السنين. 
ولمناقشة بعض بنود الاتفاقية التي لا نستبعد انها وقعت تحت ضغوط دولية، أو ربما جاءت بطرق ملتوية، ما هي إلا استكمالا لطريق الحرير الذي يربط آسيا باوربا وافريقيا، والتي لم تمكن عبور أي شاحنات عراقية من خلال أراضينا الى بلد ثالث إلا من خلال منفذ عرعر الذي يربط العراق بالسعودية، ولا نحتاج الكويت في هذه الحالة ولم يكون ولن يكون لها اي دور، وما الفقرة التي نصت على "ان يعمل الطرفان المتعاقدان على تسهيل دخول شاحنات البضائع لكلا البلدين، بما في ذلك العابرة والمتجهة الى طرف ثالث، ويلتزم الطرفان المتعاقدان على تذليل العقبات التي تواجه الشاحنات العابرة لكلا البلدين في أراضي البلد الآخر وتطبيق مبدأ المعاملة بالمثل بينهما"، حيث يجب التوقف عند هذه النقطة خصوصا وان الكويت ليس لها حدود برية إلا مع السعودية والعراق، فهل من الممكن ان تنقل بضائع من السعودية التي تربطها بالعراق حدود برية من خلال الكويت ؟!، ومن الواضح للعيان لم تكن هذه الاتفاقية إلا لتفعيل ميناء مبارك على حساب الموانئ العراقية، والتي يتم فيها نقل البضائع من الكويت الى أي بلدا ثالث عبر الأراضي العراقية، وتكون معفية من الضرائب والرسوم، وان تكون الشاحنات وأصحابها ضمن نظام التأمين الذي يدفعه العراق في حال التعرض للحوادث او ما شابه ذلك !!.
هذه الاتفاقية أشبه بـ (مسمار جحا) التي يعرفها الجميع، تمد فيها الكويت خطوطها الإقتصادي مع دول العالم من خلال الأراضي العراقية، وبنفس الوقت تقضي فيها على الاقتصاد العراقي.
وأخيرا السؤال الذي يطرح نفسه، هل من المعقول ان تعمل الكويت على توقف الموانئ العراقية ونحن من يساعدها بنقل البضائع من ميناء مبارك الى الدول الأخرى ؟!!، وهل من المعقول ان نثقل كاهل المحافظات العراقية بإعباء أخرى تضاف الى اعباءها جراء مرور الشاحنات على طرقها العامة ؟!، كأن تكون في خلق زحامات مرورية وتدمير الشوارع التي هي في حالة يرثى لها الآن.
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 71.89
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك