المقالات

الى الدولة العراقية : الحد الأدنى من مطالب الفيليين


طيب العراقي

 

أدناه مطالب العراقيين الفيليين من المهاجرين والمهجرين، بسبب ممارسات النظام الصدامي والنظام الحالي، وهي تمثل الحد الأدنى من تلك المطالب، والتي عمل عليها ثلة من وجوههم وقياداتهم، وجرى تكثيفها وإخترالها الى رؤوس نقاط، تصلح لأن تكون عناوين أولى لتفاصيل فرعية كثيرة.

1ـ بإعتبار أن الدولة العراقية القائمة، هي الوريث الشرعي للنظام الصدامي المجرم، يتعين أن يصدر قانون بعنوان "قانون الإعتذار من الفيليين" تقدم فيه الدولة العراقية بمؤسساتها (الرئاسة، والحكومة ورئاسة مجلس النواب والقضاء) إعتذارا رسميا للفيليين عن ما لحق بهم من ظلم وحيف وقهر وتشريد وخسائر، وأن تتعهد الدولة العراقي بالعمل على أتخاذ كل ما من شأنه إنصافهم وتحقيق العدالة لهم، مع ما يترتب على ذلك من حقوق وإلتزامات..

2ـ حل مشكلة الجنسية حلا عادلا ومنصفا، بإعادة النظر بالأسس الجائرة، التي شرع بموجبها قانون الجنسية العراقية النافذ، وألغاء شرط العار المتمثل بتبعية الأفراد الى الدولة العثمانية، كأساس ومعيار للإنتماء العراقي، لإن الدولة العثمانية كات دولة إحتلال، ولا يصح الإنتماء لمحتل، ونقترح في هذا الصدد أحد أو كلا مسارين كطريق للحل:

أـ العراقي هو من ولد أحد والديه على أرض عراقية، وهو حل وطني بسيط وسهل التنفيذ.

ب ـ العراقي هو من يثبت إنتماءه الى أحد العشائر العراقية.

3ـ تشريع قانون ملزم لمؤسسات الدولة، يقضي بإلغاء جميع قرارات مصادرة الأراضي والعقارات، التي تعرض لها أبناء المكون الفيلي، وإلغاء الآثار المترتبة على مصادرة أراضيهم وعقاراتهم، وإعادتها اليهم دون تحميلهم أي قدر من الأعباء المالية، وإلغاء وإعادة جميع المبالغ المالية التي تطالب بها المحكمة من الفيلي صاحب العقار كشرط لإعادة العقار

المصادر من قبل النظام الصدامي اليه، من الذين أعيدت لهم عقاراتهم، وأن تتحمل الدولة، وهي الوريث الشرعي لجرائم النظام السابق، أي تحميلات مالية جراء إعادة عقارات الفيليين.

4ـ تشكيل مكتب يحمل عنوان مكتب "شؤون الكرد الفيليين"، يرتبط برئيس الوزراء، ويرأسه موظف بدرجة خاصة عليا، ويكون من أبناء الفيليين المهجرين والمهاجرين حصرا، تكون مهمته متابعة شؤون الفيليين مع الحكومة العراقية وباقي أجهزة الدولة.

5ـ تشكيل هيئة عليا لإعمار مناطق سكن الفيليين، وتعويض الفاقد العمراني الكبير الذي تعرضت له تلك المناطق عمدا، جراء سياسات النظام البائد، أوبسبب إهمال النظام القائم وعدم إهتمامه بها، وأن يتم الإسراع بإعمار البنى التحتية لتلك المناطق، بما فيها الإهتمام بالقطاعات الصحة والزراعية والصناعية، فضلا عن بنية الخدمات.

6ـ ان يكون وزير الهجرة والمهجرين من الفيليين حصرا، لأنهم الشريحة الأكثر إتساعا وعددا من المهاجرين والمهجرين، ويجب ان يكون قد عاش مأساتهم بنفسه.

7ـ الإهتمام بالهوية الثقافية للفيليين، من خلال قيام وزارة الثقافة، بتشكيل دائرة للثقافة الفيلية، تكون ضمن هيكلية الوزارة ويرأسها موظف بدرجة مدير عام، تكون مهمتها بعث الثقافة الفيلية وتأكيد حظورها والعناية بالهوية الثقافية الفيلية، ولها أن تفتتح فروعا ومراكز للثقافة الفيلية في مناطق سكنهم ووجودهم، وفتح جامعة حكومية في أحد حواظر الفيليين، في خانقين أو مندلي أو بدرة على سبيل المثال لا الحصر، وأن يكون للفيليين كرسي في المجمع العلمي العراقي، يشغله أحد أكاديميه المرموقين، وأن يكون عنوان الثقافة والآداب والهوية الفيلية أحد عناوين الدراسات العليا الدائمة.

8ـ وجريا على مخرجات العدالة الإجتماعية، كأحد مخرجات النظام الديمقراطي، فيجب أن يكون جميع الموظفين العموميين وبمختلف درجاتهم، بما فيهم العاملين في الأجهزة الأمنية، في المناطق الفيلية من أبناء المكون الفيلي، وأن يكون ذلك مع توفر الكفاءة.

9ـ إحداث توازن وطني، في تولية المناصب في مؤسسات الحكومة الأتحادية، ويجب أن يكون للفيليين وجود واضح يتناسب مع عديدهم البالغ قرابة أربعة ملايين مواطن، ومع حجم مظلزميتهم، وأن يتحقق ذلك مع توفر الكفاءة، والتي يعج بها المكون الفيلي.

10ـ لتحقيق عدالة إنتقالية، يتعين تعويض جميع المهاجرين والمهجرين عن ما تعرضوا له من محن وآلام، أسوة بمن عوضوا من باقي فئات الشعب العراق المظلومة بضمن ذلك التعويض عن ممتلكات نشاطهم الإقتصادي، كما يتعين إعتبار جميع من مات منهم أثناء عملية التهجير شهداء، مع ما يترتب على ذلك من حقوق وإلتزامات.

ـــــــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.86
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك