المقالات

هل غفلنا شرط طهارة المولد ؟!

265 2019-06-19

زيد الحسن 


تشير الدراسات الى ان تاريخ اوروبا في القرون الوسطى يفيض بأختيار نوع محدد من القضاة ، وكذلك تاريخ الشرق العربي ايام الامويين والعباسيين والمماليك والاتراك وغيرهم ، إذ ان الجرائم التي ارتكبها القضاة المنحرفون بأسم العدالة يخزى لها جبين الانسانية وتستوجب اللعنة على رؤوس أولئك القضاة الذين يأتمرون بأمرة الحكام .
سيدي القاضي ؛ ارفع اليك شكواي المرقمة ( بلا ) لعلمي انكم لن تدونوها في سجلاتكم النتنة ، اشكوا لكم فيها سيادة القاضي من ظلم و جبروت و اهمال الحكومات المتعاقبة علينا ، و اطلب فيها من سيادتكم التعويض المادي و كما سوف ابين لكم الضرر الذي وقع علي ، و اطلب ايضاً التعويض المعنوي و ايضاً اوضحه لسيادتكم .
سيدي القاضي ؛ اسباب التعويض المادي هي ان الحكومة قد قصرت معي في اداء واجباتها اتجاهي وجعلتني اخسر كل ما املك ، فهي لم توفر لي الامن والامان و لا العلاج والدواء ، ولم توفر لي الخدمات من كهرباء وماء ، وطرق و جسور ، ولم تبني لنا مدرسة لتعليم اولادي ، مما اضطرني ياسيادة القاضي ان ادفع الى المولدات الاهلية لتوفير الكهرباء ، والى المستشفيات الاهلية للحصول على العلاج و الدواء ، وادخلت اولادي الى الدروس الخصوصية بسبب زحمة المدارس و افتقارها الى اجواء الفهم ، اضطررت ان اشتري وقود سيارتي بثمن مضاعف لأن حكومتنا استدانت من صناديق النقد الدولي واجبروها على رفع تسعيرة الوقود ، والغلاء وقع على كاهلي .
سيادة القاضي ؛ لو انني تعمقت اكثر في شرح مظلمتي ستحتاج وقتاً طويلاً لتقرأ كل ما وقع علي ، لهذا اختصرت لك بعض من الضرر الذي اصابني ، وطلبي هو منحي تعويض مالي مقداره ( راتب برلماني ) لمدة ستة عشر عاماً ، مع اجور حبر قلمي لانني دونت حبره من زفرات وشهيق اوجاعي .
سيدي القاضي ؛ اما السبب في طلبي التعويض المعنوي فهو ان حكامنا افقدونا لذة الفرح في تخلصنا من اعتى نظام في العالم و جعلونا نفقد فرحتنا بسقوطه ، واطلب من سيادتكم ان يكون التعويض كالاتي ؛ خروج رؤوساء الكتل السياسية الى الناس دون حمايات واسلحة ، ومجابهة الشعب والاعتذار منه والاعتراف بفشلهم واعلان خذلانهم لنا .
اول قاضِ عادل كان علي ابن ابي طالب عليه السلام ، وقد وضع شروطاً كثيرة فيمن يتولى مهام القضاء ، ومن بينها شرط ( طهارة المولد ) ليحول هذا الشرط دون الغبن و الضرر الذي يلحق الناس ، فلا يتولى القضاء ابن زنا ، لهذا انا انتظر لاعرف هل سيرفع سيادتكم عني الغبن والظلم ام انكم ابن .......!!!

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.68
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك