المقالات

الكهرباء معضلة بلا حلول


رسل السراي

 

بما أن الكهرباء تعتبر؛ مقوم أساسي من مقومات الحياة؛ ولا يمكن الاستغناء عنها بأي شكل من الأشكال، لأنها تدخل في جميع مجالات الحياة الأساسية والثانوية، فهي تستخدم في مجال الإضاءة المتنوعة، وكذلك في أجهزة التكييف التي تعمل على التبريد في فصل الصيف، وفي التدفئة في فصل الشتاء .
وكذلك لها أهميتها في المجال الصحي بشكل كبير، والتي لم يتم الاستغناء عنها للحظة، لأن معظم المستشفيات مزودة بأجهزة حديثة تعمل على الكهرباء لأنها مهمة في الاهتمام بصحة المرضى ورعايتهم . 
وكذلك أهمية الطاقة الكهربائية؛ في مجالات الصناعة والاتصال والتواصل بين جميع الإفراد، ومعظم الدول تعتبر توفير الطاقة الكهربائية لأفرادها من واجباتها الأساسية، لكن الوضع في بلادي مختلف تماما عن تلك الدول؛ فمعظم محافظات ومدن العراق تعاني، من معاناة وانقطاع الطاقة الكهربائية بشكل كبير، وخصوصا في فصل الصيف، فمع ارتفاع درجات الحرارة وقلة توفر الكهرباء وانقطاعها؛ تزداد جباية ضرائب من المواطنين على الكهرباء .
وهي أزمة يعاني منها العراق منذ سنوات طويلة، وباتت حالة عامة لا ينتظر الشعب الخلاص منها في القريب العاجل؛ في ظل فساد الحكومات المتعاقبة، التي تسببت في عقد الصفقات والعقود مع إيران وغيرها من الدول من أجل توفير الطاقة والمنظومات الكهربائية في البلد، إلا أنها صفقات يشوبها الفساد والغش والسرقة .
لذلك يجب على الحكومة ووزارة الكهرباء، تحمل المسؤولية في حل هذه الأزمة الضرورية التي يعاني منها العراق، وخصوصا نحن في فصل الصيف ودرجات الحرارة تستمر بالارتفاع، وبات الناس يدفعون الكثير من المال؛ من أجل اختيار خدمة الخط الذهبي؛ لتوفير الكهرباء للمنازل والمطاعم والمحلات، فبعض المسئولين عن وزارة الكهرباء؛ يصرحون باكتفاء العراق إلى الطاقة؛ بل العكس ما يحدث عن ذلك؛" فكانت نتيجة تلك الصفقات والعقود سرقة وكذب وتزوير ".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
مقداد : السؤال الا تعلم الحكومات المتعاقبه بما يحاك لها من إستعمال اسلحة دمار سامل بواسطة الكيميتريل وما هو ...
الموضوع :
مشروع هارب ... والحرب الخفية على العراق
محمد سعيد : الى الست كاتبة المقال لايهمك هذا المعتوه وأمثاله من سقط المتاع من لاعقي صحون أسيادهم وولاءهم مثل ...
الموضوع :
الى / الدكتور حميد عبد الله..تخاذل؟!
فيسبوك