المقالات

يوم القدس العالمي ..هو نصر من الله وفتح قريب


ليث كريم الخفاجي

 

هو صرخة حق في وجه الظلم والظالمين , جوهره الانتصار لشعب مظلوم , وعنوانه يوم القدس العالمي " , هو يوم تشحذ فيه الهمم , وتتوحد فيه العناوين , فيتناغم فيه حمله الضمائر الحيه في العالم لتكريس نهج الكفاحي , وتحقيق الخلاص لشعب فلسطين والذي لاح نوره من الجمهورية الاسلامية في ايران .

انه لمأثرة الثورية اطلق عنانها الامام الخميني قبل 40عام ليتجسد فيها المعنى الحقيقي لتضامن الاحرار في العالم من اجل قضيه حق , فلم يعد يوم القدس امنتفاض لقبله المسلمين الاولى فقط , انما اصبح رمزا يحاكي ماساه عمرها 81 عام لشعبا مسلم ارضه مغتصبه ورجاله مشردون وأطفاله معذبون , شعب سلبت حقوقه وثرواته على مرأى ومسمع العالم , ولم يجد الناصر الحقيقي لقضيته حتى لاحت بوادر خلاصه من طهران وبدعوى الامام الخميني في 1979-8-7 بعد انتصار الثوره الاسلامية .

تلك الصرخة المدوية وجدت صداها عند جميع الشعوب الحرة الرافضه للكيان الغاصب والهيمنة الامريكية , فخرج فيه هذه الدعوة من اطارها الاسلامي نحو الفضاء العالمي , بعد ان لاقت استحسان اغلب الدول التي تشاطر المسلمين المسلك الوحدوي ضد الاستكبار .

ان يوم القدس يحمل في طياته عديد المعاني والدلائل , فبالإضافة لكونه دعوى لنصرت شعب فلسطين وتحرير ارضه , هو دعوى لجميع المسلمين في العالم الى تناسي العناوين الطائفية والقومية والالتفاف حول راية الاسلام المحمدي متمسكين بالإخوة التي حرر الله عقدها بقوله عز وجل ((انما المؤمنين اخوة )) , ومن الدلائل التي يسعى يوم القدس الى تكريسها هو حتمية الانتصار للمظلوم مهما طال الزمان وتكالبت عليه الاعداء فهي حقيقة ألهية , ووعد من لا يخلف الميعاد , كما يؤكد يوم القدس ان اسرائيل باطل محط وهي كيان ارهابي دموي غاصب ليس له اي شرعيه ولن تكون , كذلك يؤكد على ان الاستجابة لهذا النداء غير مرتبط بأي مصالح دنيويه و انما عملا اخويا مجردا جوهره الاخوة ونصرت المظلوم .

يمر علينا يوم القدس العالمي في هذه الفترة الحرجة المزدحمة بالتحيات المتصاعدة بين محور الشر المستكبر ومحور المقاومه الرافض للهيمنة , فتحتم علينا تحديات حاسمه ومنعطفات خطيرة , فإما ان نكمل مسيره الصراط المستقيم نحو اتمام عهد الله عز وجل بمحاربه الظلم والاستكبار و نشر العدل واحقاق الحق ونصرت المظلوم , او نتخلف فنكون ممن خسروا الاخرة وغرقوا في ذل الدنيا

ــــــــــــــــــــــــ

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
فيصل الخليفي المحامي : دائما متألق اخي نزار ..تحية من صنعاء الصمود . ...
الموضوع :
الغاضبون لاحراق قناة دجلة..؟
سعدالدين كبك : ملاحظه حسب المعلومات الجديده من وزاره الخارجيه السيد وزير الخارجيه هو الذي رشح بنفسه وحده سبعين سفيرا ...
الموضوع :
بالوثائق.. توجيه برلماني بحضور وزير الخارجية الى المجلس في الجلسات المقبلة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم اللهيبارك بيك ويرحم والديك وينصرك بح سيدنا و حبيبنا نبيى الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
هيئة الحشد الشعبي تبارك للقائد ’المجاهد أبو فدك’ ادراجه على لائحة العقوبات الأميركية
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
فيسبوك