المقالات

عدالة الإمام علي (ع) وجريمة المحراب


ميثم العطواني


أبا السبطين فارس بدر وحنين علي بن أبي طالب عليه السلام، الرجل الرباني الذي لا يحتاج الى مدح أو إطراء، تعجز الكلمات ان تصف عظمته ومكانته، فهو القرآن الناطق وباب علم مدينة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، والمعجزة الإلاهية من الألف الى الياء، إذ كل ما كتب ويكتب بحقه لن يكون إلا قطرة في بحر متلاطم الأمواج، مصداقا لقول الرسول الكريم "يا علي لا يعرف الله إلا أنا وأنت، ولا يعرفني إلا الله وأنت، ولا يعرفك إلا الله وأنا"، حيث اختصه الله تعالى بكرامته، وحباه بولايته، وكرمه أفضل كرامة، وخصه في أعلى درجات التكامل والكمال منذ الولادة حتى الشهادة، ولد في بطن الكعبة الشريفة من دون جنس أي مخلوق سواه، منتهى التقوى، معدن العلم، فارس الشجاعة، ينبوع الكرم، غاية العفّة، لا تعد ولا تحصى فضائله .
أبا الحسن الذي اتخذ منه رمزا عباقرة مختلف الديانات السماوية، بل زد على ذلك حتى البوذية والهندوسية والشيوعية بالإضافة الى آخرين، وما كان هذا إلا لعلمه وفلسفته وكرمه وشجاعته وانسانيته.
علي بن أبي طالب الذي ينثر القمح والحنطة على الجبال طعام للطيور كي لا يقال جاع حتى الطير في حكمه، أي مبدأ هذا وما أجملها من فلسفة واقعية.. لهذه الأسباب أضافة الى الكثير تم استهداف العدل من قبل الجور، استهداف الحق من قبل الباطل، استهداف الشجاعة وفق مبدأ المؤامرة، وبعد ان عجزوا عن المواجهة في شتى الميادين، كادوا كيدهم ومكروا مكرهم في تنفيذ جريمة قمة في اللئم والخسة لتنفذ في محراب الله وفي أيام الشهر الفضيل الذي أختصه سبحانه وتعالى للطاعة والغفران، لم يكن الإمام عليه السلام غافل عن هذا المخطط وانما أسس العدل منعته من الحساب قبل ارتكاب الجرم، انظروا الى العدل الذي ضحى من أجله بروحه الطاهرة ليقدم اللعين ابن ملجم وينفذ جريمته لتهتز أركان السماء، ويحرص الإمام على تطبيق العدل حتى وهو في انفاسه الأخيرة ليوصي أبنه الأكبر الحسن المجتبى سلام الله عليه أن يطعموا المجرم ابن ملجم وان لا يعتدى عليه وختم وصيته أرواحنا له الفداء ان كتبت لي الحياة انا اتولى أمره وان مت فأضربوه ضربة واحدة، هذا هو علي بن أبي طالب عليه السلام الذي يدور معه الحق حيثما دار .
السلام على الشجرة النبوية، والدوحة الهاشمية، زوج البتول، فحل الفحول، أبا السبطين، فارس بدر وحنين، طبت وطابت أرض أنت فيها .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 71.43
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 322.58
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.28
دولار امريكي 1176.47
ريال يمني 4.69
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك