المقالات

عقدة الحكم في مملكة المنشار..!


حيدر السراي

 

لم تتأسس الدولة السعودية بناءا على ظروف شعبية او ارادة وطنية او مشاكل اقتصادية ، وليست هذة الدولة نتاج نهضة فكرية كما في الثورة الفرنسية ، ولا نتاج رؤية فلسفية كما في الثورة البلشفية ، ولم تقم السعودية نتيجة الايمان باسس الرأسمالية في الاقتصاد ، ولا هي من سنخ المتغيرات الطبيعية في افكار وعقائد وثقافات الشعوب ، السعودية وكما يعرف من له ادنى اطلاع على تاريخها الاسود تأسست نتيجة لصراع قطاع طرق وقبائل بدوية لا تعرف الا السلب والنهب والسطو على القرى والمدن ، اذ ليس من بين مؤسسي هذا الكيان مفكر يشار له بالبنان ولا عالم مفوه يشرح لنا ظروف نشأتها ، وهذا هو التفسير الوحيد لعدم وجود دستور ينظم الحكم في المملكة ، ولا مجلسا تشريعيا يختاره الشعب ليكون صوته في قصر اليمامة.

 ان بلدا تحكمه عائلة في القرن الواحد والعشرين بلا اي قيود دستورية ، ولا أي اسس شعبية وسياسية لهو بلد اهون من بيت العنكبوت ، وان الباب مفتوح على مصراعيه لأي صراع مستقبلي على السلطة في مملكة الرمال .

والازمة الحقيقية في الحكم السعودي ان مصيره مرتبط بمصير العصابة الوهابية ، فهذا الحكم تأسس مدعوما من اتباع دين الارهاب الوهابي ، وهم يمثلون الدولة العميقة في السعودية بكل ما لهذه الكلمة من معنى ، فحياة ال سعود مرتبطة بهذا الدين الوهابي ، وأي محاولة منهم للخروج عن ثوابت هذا الدين سيجعل الحكم السعودي في مهب الريح ، فما العمل والعالم كله اليوم ينظر الى الوهابية على انها ماكنة تفريخ الارهاب في العالم ، وما العمل وسفيه ال سعود يريد ان يثبت للغرب انه ليس وهابيا وان الوهابية لا تمثل نظام الحكم في السعودية

ان عملية اعدام كوكبة الشهداء من اهالي القطيف الشيعة في السعودية ليس رسالة سعودية للخارج ابدا ، انها رسالة لاحفاد عبد الوهاب في الداخل بأن الحكم في السعودية سيبقى وفيا للعقائد الوهابية ، وان عداوته للشيعة عداوة لا يمكن ان تنتهي بزيارة عادل عبد المهدي التي فرضتها الظروف عليهم ، بن سلمان باقدامه على اعدام هؤلاء الشهداء يجدد العهد بالدم مع الوهابية ويقدم اعتذارا اجراميا للقاعدة وداعش عن استقبال السعودية لعادل عبد المهدي ، وادخاله للكعبة الشريفة التي هي ملك وهابي صرف في نظرهم ، ويبرر استقباله لعبد المهدي بمتطلبات المعركة ضد الشيعة في العالم

لعل الكثيرين لا يعرفون ان الامير ممدوح بن عبد العزيز اخ الملك سلمان هو من اكابر قادة الوهابية في السعودية ، وقد ابدى انزعاجه وغضبه من انفتاح السعودية على يدي ابن اخيه محمد ، وقد غرد تغريدة غاضبة على تويتر منتقدا الوضع الحالي القائم

خلاصة القول ان الوهابية جزء لا يتجزء من ال سعود ، وانني لارى ان ممدوح هذا سيكون له شأن في قادم الايام عندما يتجاوز بن سلمان كل الخطوط الحمراء ولله امر هو بالغه

 

الصورة لممدوح الوهابي الاخ غير الشقيق للملك سلمان

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
مقداد : السؤال الا تعلم الحكومات المتعاقبه بما يحاك لها من إستعمال اسلحة دمار سامل بواسطة الكيميتريل وما هو ...
الموضوع :
مشروع هارب ... والحرب الخفية على العراق
محمد سعيد : الى الست كاتبة المقال لايهمك هذا المعتوه وأمثاله من سقط المتاع من لاعقي صحون أسيادهم وولاءهم مثل ...
الموضوع :
الى / الدكتور حميد عبد الله..تخاذل؟!
فيسبوك