المقالات

حينما يستيقظ كلكامش من نومه..!

200 2019-04-19

زيد الحسن

 

استيقظ گلگامش من نومه، وأخذ يقص على امه رؤياه قائلا لها: يا أمي لقد رأيت اني أسير مختالا بين الابطال، فظهرت كواكب السماء، وقد سقط احداها الي وكأنه شهاب السماء آنو، اردت ان ارفعه ولكنه ثقل علي، وأردت ان ازحزحه فلم أستطع ان أحركه، تجمع حوله اهل أوروك، ازدحم الناس حوله ، وتدافعوا عليه ، واجتمع عليه الابطال ، وقبل اصحابي قدميه، أحببته وأنحنيت عليه كما أنحني على أمراة ورفعته ووضعته عند قدميك، فجعلته نظيراً لك، فاجابت گلگامش امه البصيرة العارفة وقالت له: ان رؤيتك نظيرك كوكب السما ، الذي سقط اليك وكانه شهاب السماء آنو، انه صاحب قوي يعين الصديق، انه اقوى من في البلاد وذو عزم شديد، وعزمه مثل عزم آنو وذو بأس شديد، وأما انك أحببته فأنحنيت عليه كما تنحني على امراة، فمعناه انه سيلازمك ولن يتخلى عنك، وهذا هو تفسير رؤياك.

استقبل بع الساسة منحة المليار من السعودية بالتهليل والتكبير، وراح يغرد عن امل انفراج ازمة العراق بعد وصول عدة وفود سعودية الى العراق، وزفوا لنا البشرى الكبرى بالاتفاق على شراء الكهرباء وفتح المنافذ التجارية بين العراق والسعودية، وكأن الوضع المزري الذي يعيشه العراق سببه غلق تلك المنافذ وانتظار تلك المنحة.

الحكومة اليوم تسير على نفس نهج حكومة مختار العصر، لكن بطريق اخر وهو طريق الاستجداء وطريق الاحلام واضغاثها، يتركون ارضنا الخصبة التي حتى الصخر يزهر فيها ويذهبون الى دول الجوار لاستيراد الغذاء والخضار، يتركون كبار المهندسين من ذوي الاختصاص في صناعة الكهرباء ويذهبون لشراء( الامبيرات) من خارج البلاد.

لسنا ضد فتح العلاقات مع دول الجوار ابداً ، لكن الوطن لا يبنى بهكذا طرق ، وان اردتم بناء الوطن فعلا اولا عليكم الصحوة من هذه الاحلام وثانيا تطبيق القاعدة التي تقول (ان أردتم بناء وطن ابدأوا ببناء الانسان) ولا اعتقد ان الانسان العراقي همه الاول هو طعامه وغذائه الان ، ابنوا العراقي وطنياً واجعلوه يقدس عراقه، ووحدته الوطنية، وعلموه ودربوه وحفزوه ووعوه، ومن ناحية اخرى سياسية اعطوه حريته وحقوقه كاملة غير منقوصة وباحترام وحماية كاملة من آفة المفسدين ومن بطش الاحزاب والمنتفعين.

هل رأيتم بام عينك فئة من فئات شعبكم لم تخرج بتظاهرات، وقد وصفتموها بالسخيفة التي لا نفع فيها، وفي كل مرة تصكون لنا المسامع انها تظاهرات مدسوسة وفيها مخربين من ازلام النظام السابق.

سادتي اتفاقاتكم القادمة ليست (آنو) احلامكم، بل هي بروتوكولات طبيعية تقوم بها البلدان للاستفادة والاستثمار المتبادل ولا احلام وردية ترافقها ولا عشق لسواد العيون.

بعد ابرام الاتفاقية الامنية طويلة الامد مع الجانب الامريكي لم تعد لدينا قناعة بأي اتفاقية تعقدونها مع اي بلد، والسبب اننا فقدنا الثقة بنواياكم وبافعالكم، وان اردتم تكذيبنا فأن الساحة ساحتكم اثبتوا لنا العكس وحققوا على ارض الواقع اتفاقية واحدة يكون فيها العراق الطرف الرابح او على الاقل لا يكون فيها الطرف المغبون.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 69.88
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك