المقالات

الحشد الشعبي ...الأرق الدائم !!


قاسم العبودي

 

عندما شكل الحشد الشعبي بالفتوى المباركة , ضحك الجنرال الأمريكي تهكما , وضحكت معه كل الذيول الأمريكية . الأمريكي ضحك لأنه أراد أن يغطي الغمامة التي أعتلت صدره , فهو يعرف جيدا ماذا تعني فتوى . أما الذيول التي ضحكت فكانت تنظر للموضوع من زاوية هشاشة التشكيل , فهم خرجوا كما خرجت جيوش بدر بجريد النخل والعصي . كان التسليح بسيطا جدا فكيف يصمد أمام الآلة العسكرية الداعشية التي مولتها أكبر مصانع السلاح بالعالم , بل أهمها . تناسوا أن البناء عندما يكون عقائديا , لن تصمد معه جميع أسلحة الكون بأسرها . وأنتصر الحشد , وحررت محافظاتنا بأكملها , وأنبهرت كل التقنيات العسكرية أما هذا الأنتصار الكبير والفريد . 
بعد هذه المقدمة البسيطة , السؤال هنا , أذا كان هذا التشكيل العسكري حرر مناطق العراق بأكملها , وكان على درجة عالية من الأنضباطية , رغم ما حاولت معاول التسقيط الحط من شأنه , لماذا هذه المطالبات المحمومة بحله وتسريحه ؟؟ .
أعتقد أن الأمر يكمن بعدة أسباب أولها أن الحشد أستطاع أن يفشل الخطط العسكرية لأرهابيي داعش والتي وضعت على أعلى مستوى من قيادة العمليات الأمريكية في الشرق الأوسط . فأن القضاء على داعش يعني ذهول المخطط لهذه المجاميع الأرهابية التي تم صنعها على أن تكون العصى التي يهش بها المحتل وجه الدول التي تمحورت في محور المقاومة . 
ثانيا أعتقد أن بعض القوى ( السياسية ) السائرة في ركاب المحتل الأمريكي والتي وضعت عن عمد داخل العملية السياسية في العراق , قد خشيت على نفسها من سطوة الحشد الذي يأتمر بأمر المرجعية التي لا تأخذها في الله لومة لائم . لأن تلك القوى تعد نفسها أن تكون القادم خلفا للنظام الذي سقط الى غير رجعة . خشيت تلك القوى أن تعاد تجربة الحرس الثوري الأيراني , خصوصا أن التشكيلين يصدران من سراج واحد هي المرجعية سوى كانت في أيران أو العراق . 
نحن نرى أن أمر حل الحشد من بقائه بيد المرجعية التي شكلت الحشد الشعبي وفق منظورها الشرعي . فلا هذا ولا ذاك بيده زمام المبادرة سوى من قام بتشكيله . أن الموتورين والمرتجفين الذين أرقهم قيام الحشد وأنضباطيته العالية , قد ملئوا الدنيا زعيقا من أجل حله لأعتقادهم الراسخ بأن الحشد سيكون الفاروق بين الحق والباطل . سيكون الفيصل الذي يفتت جميع مخططاتهم الخبيثة . 
تلك القوى الشريرة أستبشرت خيرا عندما وضع الحرس الثوري على قائمة ( الأرهاب الأمريكي ) على أمل أن يضاف الحشد الشعبي على نفس القائمة , متناسين أن الحرس الثوري أو الحشد الشعبي من غير الممكن أن ينصاعوا لمقررات ترامب تحت أي ظرف . 
تبقى أماني بعض القوى السياسية العراقية متعلقة بالقرار الأمريكي , عسى أن تجد ضالتها في هكذا قرار . ونحن نعتقد أعتقادا جازما أن التوأمين السياميين اللذان أنبثقا من رحم واحد , سيكون لهم القرار الأخير بتقويم ما تم أعوجاجه في منطقة الشرق الأوسط برمتها .

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 70.62
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك