المقالات

باقر الصدر وحيث سنابك خيل الطغاة جالت عليه ولم يخشع..!


مصعب ابو جراح

 

ذكرى اليمة مرت على العراق الا وهي استشهاد اية الله العظمى محمد باقر الصدر واخته العلوية بنت الهدى. بطريقة ليست بغريبة على جلاوزة وعفالقة نظام البعث .الذي ملء به العراق شهداء وظلماً وجوراً .بالرغم من الهيبة الدينية في العراق ودول العالم العربي والاسلامي .فالطامة الكبرى التي حصلت في تلك الفترة من المحاربة لكل شخص او رمز ديني كان للسيد الصدر الجزء الاكبر منها .

ومن ثم تمت تصفيته بأمر من رئيس النظام المجرم هدام . القضية لم تستغرق سوى خمسة أيام ، فقد أُعتــــقل الشهيد في 5/4/1980 وأُستشــهد يوم 9/4/1980 ما يعني انه لم يعرض على محكمة وقضاء .وهذا التاريخ أصبح فيما بعد لعنة ووبالا على النظام البعثي وجلاوزته ، حيث انهار تماما في 9/4/2003م وأقتيد قائده وثلة من المجرمين الى أعواد المشانق ، ليلاقوا جزاءهم العادل بما اقترفت أيديهم

عاش السيد محمد باقر الصدر فترة صعبة وحرجة من تاريخ العراق الحديث ، حيث شهدت مجموعة من الاحداث السياسية ، منها انقلاب عام 1968م الغاشم ، وتولي هدام لرئاسة السلطة القمعية ، والحرب العراقية الايرانية ، واحداث آنية اخرى ، أثرت فيما بعد على توجهاته ونضاله من أجل خلق مجتمع إسلامي متطور ، يسود فيه العدل والمساواة ، ويزدهر الاقتصاد

حيث انه لم يكن رجل حوزة ودين فقط لانه كان شخص ذو قضية الا وهي ان يسود النظام الاسلامي والاعراف الاسلامية في العراق والعالم .وفقدانه في تلك المرحلة يمثل نكبة كبيرة على مستوى الافكار التي قام بطرحها وكيفية خلق شخص مسلم ملم بكافة الجوانب الصحيحة للاسلام المحمدي الاصيل . ومع ان ذكرى استشهاده تمثل مأساة وصفحة سوداء في تاريخ العراق ، حيث استشهد بعد ذلك ثلة من العلماء الاجلاء .من بعده توقع النظام انه بعدها سوف ينعم بالرخاء الذي كان يوده ولكن الايام اثبتت العكس .

بالرغم من المفاوضات التي حدثت بين احد الاشخاص المبعوثين من قبل النظام المتكبر انذاك التي باءت بالفشل الذريع حيث قدم التنازلات تلوا التنازلات لكي يثني من عزم السيد محمد باقر الصدر لكنه ابى ذلك وقال له ان الله اراد ان يكون سماحته شهيد اذا هذه هي ارادة الله ولا اعتراض عليها .

هذا الذي ما صافح الاوغادا جبلاً اشم وفارساً مقدادا

هذا حسين العصر ذاب بدينه لله يدعو حطّم الاصفادا

هو باقر الصدر الشهيد وأخته قد اعدما ما هادنا جلاّدا

هو صاحب الفكر السديد وعالماً هو فلتة في الدهر كان عمادا

هو قائدا ومفكرا ومعلما هو فيلسوف العصر وهو زنادا

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.93
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
لمياء سعد عبد اللطيف : حولت الكي كارد الى ماستر وقطع راتبي لمدة ٤٥يوم كما يقولون ومعظم المتقاعدين يعانون من هذه المشكلة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابن الكاظمية المقدسة : لعد تعلموا زين ...من مسوين مناهجكم عائشة أم المؤمنين و الحكام الأمويين والسياسيين خلفاء لرسول الله صلى ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يدرسه السنة لابنائهم في مرحلة الثانوية وياتي المدعو كمال الحيدري ليقول ان الشيعة يكفرون السنة
Sadiq U Alshuraify : I read your article is really good I like it ...
الموضوع :
ألم تقرأوا الرسائل أبداً؟!
أبو علي : أنا أحد منتسبي شبكة الإعلام العراقي منذ تسنم الجوكري نبيل جاسم إدارة الشبكة والى اليوم لاحظنا أن ...
الموضوع :
قناة العرقية..السلام عليكم اخوان..!
علي الدر : تقارير مهمه للمتابعه ...
الموضوع :
مالذي حكت عنه هيلاري كلينتون بوثائقها البسرية؟!
ابو اوس : السلام عليكم القانون العرافي في حضانة ونفقة الاطفال قانون ظالم لا يتبع الشريعة الاسلامية ، وهو قانون ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام على سيدتنا امن بت وهب ولعنه الله الدائمة على زرقاء اليمامة بحق محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
زرقاء اليمامة وعملية اغتيال النبي محمد( ص) ؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : الله يفضح الظالمين بحق محمد واله الاطهار المطهرين اعتء الاسلام اعداء ال محمد الطيبين الطاهرين بحق محمد ...
الموضوع :
فضيحة مدوية.. تورط وزير إماراتي بـ'اعتداء جنسي على موظفة بريطانية
قاسم عبود : الحقيقة انا لا اصدق ان بعض العاملين في موقع براثا لا يعرفوا كيفية اختيار المواضيع للنشر . ...
الموضوع :
فنان..يؤخر رحلة عنان..!
أحمد عبدالله : كتاب نهج البلاغة بالانجليزية ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
فيسبوك