المقالات

سعيد من إغترب..ومن أضطر الى الهجرة..!  


خالد القيسي

 

لا يهمنا هذا الزمن الفقير، زمن ألإغتراب وألهجرة والعسرة، نريد العودة الى الوراء ستين عاما!! لم تكن هنالك مسدسات كاتمة القتل، ولا كلاشنكوفات ولا BKC ولا أحادية تنصب في شوارع ضواحي بغداد، فضلا عن المحافظات فهنالك غابة من العنف وقوة في إستخدام السلاح.

نحن اليوم أسوأ بكثير بتفرد جماعت فاسدة لا يحكمها ضابط ديني ولا أخلاقي ولا يهدأ لها بال ، فالتجاوز على القانون مسألة حاضرة على الدوام..جاهلة في كل شيء، تصور فسر حدهم التجاوزعلى الرصيف وضمه الى بيته مسموح بفتوى من سيد أو شيخ معمم!! الذي يحز في القلب يدعي هذا ألمرائي الصلاة والصوم والذهاب الى الجامع لإداء الفرائض!

كيف نمت هذه المجموعات وتبنت نهج الاستيلاء على المساحات المتروكة في العاصمة كمتنفس أو خدمات..وتظهر العمارات والمحلات بدلها وسط المساكن في أيام معدودات والبلديات تتفرج!! لا أشجار تزرع لا خضرة لا حدائق. شوارع يعتدى عليها وتلوث بيئي حاضر بقوة.

المؤسف أن يستغل هؤلاء عباءة الدين والاوهام ويؤسس لحقبة كهوفية مزانة بواقع مليء بالمرارة معاش، وزع علينا الكره، فكان سعيدا من اغترب عن هذا المحيط واضطر الى الهجرة!!

العيش في مجتمع فيه من المتناقضات عشناها في مشاهد لا تصدق وبهذا تعثرت تجربتنا على حاضرمريض، جعلتنا نبكي ونلطم على مرارة جيوش الاستيلاء من موظفي الرئاسات الثلاث في نهب المال العام!! والذي فسره البعض بلغة الارقام والحساب فتنبأ بافلاس الدولة..لا يسعفها تصدير آبار نفط، ولامدخول زيارات ومناسبات العتبات المقدسة .

نظام انفرد به من يدعي الفقر وألمظلومية، منهم من استولى على الساحات العامة والشوارع ، وبناء مدن عشوائية، والتجاوز على الكهرباء ، والمياه لغسل السيارات في الشوارع، وشهادات مزورة سادت ووصلت الى مستوى الدكتوراه..وكثرة فاسدة قومية ومذهبية، مثلت نظام استولى على الوظائف العليا والدنيا ومنح الرواتب العالية في قيادة جمع الموظفين في الرئاسات الثلاث أملتها المحاصصة على حساب أصحاب البلوى والمتقاعدين وألنائحات من أمهات الشهداء والمعوزين وكثرة ألعوائل المتعففة.

رغم الضعف الذي نشعر به والانقسامات الكثيرة ففي الشارع ثمة مخلصين ونزيهون يرغبون في تغيير المعادلة وتغليب ارادة الحلم باقامة نظام ديمقراطي يطمئن فيه الفرد على ممتلكاته وماله وعياله ويسعد.

يحتاج هذا الى تحرك سلمي، من حشد مستقل يسع كل ابناء البلد، وشباب ينتقي من تجارب الشعوب الاخرى وخاصة ما جسده أشقاؤنا المصريون في تظاهرات واعتصامات، حتى ازاحة الرئاسات الثلاث ومجالس النهب للمحافظات..ليس طموحا في سلطة..وانما تحقيق ارادات الشعب في خياراته..في ترميم البيت الذي تصدعت أركانه..ايقاف هدر ونهب الاموال..وانهاء حالة فوضى مصادر الولاءات لقوى لها تأثير كبيرعلى المشهد السياسي .

الممارسات اليومية الضارة لحالتنا السياسية والاجتماعية من هيمنة متخلفة، وما تضيفه من عذاب وعسرة، هي التي تقودنا الى عدم فهم طبيعة العلاقة بين المواطن المسحوق ونظام أريد ان يكون حاضنة له واسعاده، وليس للمكونات والتيارات والاحزاب والتجمعات التي غاصت في الفئوية والطائفية والعرقية والفساد ألمالي وألإداري.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1449.28
الجنيه المصري 75.82
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
لمياء سعد عبد اللطيف : حولت الكي كارد الى ماستر وقطع راتبي لمدة ٤٥يوم كما يقولون ومعظم المتقاعدين يعانون من هذه المشكلة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابن الكاظمية المقدسة : لعد تعلموا زين ...من مسوين مناهجكم عائشة أم المؤمنين و الحكام الأمويين والسياسيين خلفاء لرسول الله صلى ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يدرسه السنة لابنائهم في مرحلة الثانوية وياتي المدعو كمال الحيدري ليقول ان الشيعة يكفرون السنة
Sadiq U Alshuraify : I read your article is really good I like it ...
الموضوع :
ألم تقرأوا الرسائل أبداً؟!
أبو علي : أنا أحد منتسبي شبكة الإعلام العراقي منذ تسنم الجوكري نبيل جاسم إدارة الشبكة والى اليوم لاحظنا أن ...
الموضوع :
قناة العرقية..السلام عليكم اخوان..!
علي الدر : تقارير مهمه للمتابعه ...
الموضوع :
مالذي حكت عنه هيلاري كلينتون بوثائقها البسرية؟!
ابو اوس : السلام عليكم القانون العرافي في حضانة ونفقة الاطفال قانون ظالم لا يتبع الشريعة الاسلامية ، وهو قانون ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام على سيدتنا امن بت وهب ولعنه الله الدائمة على زرقاء اليمامة بحق محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
زرقاء اليمامة وعملية اغتيال النبي محمد( ص) ؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : الله يفضح الظالمين بحق محمد واله الاطهار المطهرين اعتء الاسلام اعداء ال محمد الطيبين الطاهرين بحق محمد ...
الموضوع :
فضيحة مدوية.. تورط وزير إماراتي بـ'اعتداء جنسي على موظفة بريطانية
قاسم عبود : الحقيقة انا لا اصدق ان بعض العاملين في موقع براثا لا يعرفوا كيفية اختيار المواضيع للنشر . ...
الموضوع :
فنان..يؤخر رحلة عنان..!
أحمد عبدالله : كتاب نهج البلاغة بالانجليزية ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
فيسبوك