المقالات

الاختلاف الفكري في وجهات النظر بين الموافقة والمعارضة


فراس الجوراني


عبر التطور التاريخي للمجتمعات الانسانية كان التعارض بين وجهات أمراً طبيعياً, وبذلك يمكن القول بأن المجتمعات عرفت بشكل
او بأخر ظاهرة ( المعارضة الفكرية) الا أن المعارضة الفكرية كان يختلف مفهومها باختلاف الزمان والمكان ,لأنها ترتبط ارتباطا وثيقاً بالحريات العامة , حتى فى الشريعة الاسلامية يفرق فقهاء الشريعة أمر بين أمرين الأول هو ما يخص بأمور الدين , وهو المتعلق بالعقيدة وحكم المعارضة الفكرية فيه هو أحد الاختيارين : اولاً اذا كانت المعارضة الفكرية تعني رفض أمر من أوامر الله او الاعتراض على ما جاء في سنة الله ورسوله والأمة الاطهار (عليهم السلام ) فحكمها هو التحريم لان أمور الشريعة الواضحة ليست محل اختلاف أو معارضة .
ثانياً : أذا كانت المعارضة تعني الغضب لحدود لله ان تنتهك وللشريعة أن تخالف فأن معارضة السلوك أو الفعل المتعدي على حد من حدود الله أو المخالف بحكم من أحكام الشريعة تعد (واجبة) حيث لإطاعة لمخلوق في معصية الخالق , وحيث الدعوة للخير والامر بالمعروف والنهي عن المنكر هو من اهم الواجبات الدينية في كل جوانب الحياة , وحتى على الجانب السياسي ,لا أعرف هل السياسيين في العراق أساس مشاكلهم هو اختلاف في وجهات النظر على حساب مصالحهم الشخصية ! أم ان المسألة طائفية كلُ كتلة تدافع عن مذهبها وحتى لا أكون طائفياُ من ,من الكتل او رؤساء كتل سياسيا فكر او قدم مشروع يخدم الصالح العام بدون تفرقة بين هذا , وذاك .
مبادرات وافكار وكثيرة هذا هو الهدف من الاختلاف في وجهات النظر , اختلاف فكري يخدم المواطن ويكسب مرضاة الله , أفضل من جميع الاهداف الشخصية التي تحول دون خدمة الشعب ,والتي تسبب تأخر في العملية السياسية , فالمواطن أساس البناء .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.48
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
مصطفى : ازالة بيوت الفقراء ليس فقط في كربلاء حتى تصور للناس الوضع الامني الخطير كما تزعم اتقوا الله ...
الموضوع :
الى المدافعين عن التجاوزات في كربلاء والبصرة..الوضع خطير جدا
محمد سعيد : عزيزي كاتب المقال ماتفضلت به صحيح ولكنك اهمل جانب جدا مهم وهو المستوى العلمي فكيف يكون مستوى ...
الموضوع :
دعوة لكسر قيود الدراسات العليا
ابرهيم : سعد الزيدي اسم لم نسمع عنه في الحكومات العراقية ولا في اروقة السياسة والصخب والنهب لذا اتسائل: ...
الموضوع :
طريق الحرير
رسل باقر : امكانية دراسة المجموعه الطبيه للمعدلات اقل من 80 على النفقه الخاصه ...
الموضوع :
العتبة الحسينية تدعو الطلبة الراغبين بدراسة الطب في جامعة عالمية إلى تقديم ملفاتهم للتسجيل
Aqeel : شركه زين العراق شركه كاذبه ولصوص في نفس الوقت تتشترك في الانتر نت الاسبوعي او الشهري او ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
سيد محمد : موفق ان شاء الله ...
الموضوع :
القانون المنفرد...
Abbas alkhalidi : ماهيه صحة المعلومات وهل للكمارك علم ب هذه الأدوية أم هناك جهات تقوم بالتهريب متنفذه ولها سلطة ...
الموضوع :
إحباط عملية تهريب أدوية فاسدة عبر مطار النجف
سيد عباس الزاملي : سلام الله عليك ياأبا الفضل العباس ع ياقمر بني هاشم الشفاعه ياسيدي و مولاي ...
الموضوع :
ملف مصور مرفق بفيديو: تحت ضريح إبي الفضل العباس عليه السلام..!
أمجد جمال رؤوف : السلام عليكم كيف يمكنني أن أتواصل مع الدكتور طالب خيرالله مجول أرجوكم ساعدوني وجزاكم الله خير الجزاء ...
الموضوع :
اختيار الجراح العراقي طالب خير الله مجول لاجراءعمليتين في القلب في مؤتمر دولي بباريس
صباح عبدالكاظم عبد : شكرا لمديرية المرور على هذة الخدمة انا مليت الاستمارة وحصلت على التسلسل كيف اعرف موعد المراجعة ...
الموضوع :
المرور تدعو الى ادخال بيانات الراغبين بالحصول على اجازة السوق من خلال موقعها الالكتروني
فيسبوك