المقالات

هل نهر عبلة تستباح مياهه ؟!

1252 2018-12-09

زيد الحسن 


كَفْكِف دموعَكَ وانسحِبْ يا عنترة
فعـيـونُ عبلــةَ أصبحَتْ مُستعمَــرَه
لا تـرجُ بسمـةَ ثغرِها يومـاً، فقــدْ
سقـطَت مـن العِقدِ الثمـينِ الجوهـرة 
يـا دارَ عبلــةَ بـالعـــراقِ تكلّمــي
هــل أصبحَـتْ جنّــاتُ بابــلَ مقفـــرة؟
هـل نَهْـــرُ عبلةَ تُستبـاحُ مِياهُـهُ
وكــلابُ أمــريكـــا تُدنِّــس كــوثــرَه؟
قصيدة رائعة لشاعر مصري أسمه مصطفى الجزار ، والغريب في الامر انها منعت من المشاركة في مسابقة امير الشعراء ، والسبب انها تحاكي الواقع المخزي والاليم للامة العربية .
السد العالي في مصر أو سور الصين أو ذاك الصرح و تلك الحضارة ، من بناها و شيدها وعلا صرحها ؟ اكيد سواعد الشباب و عزمهم و قوتهم و حبهم للحياة ، و نصائح الكهول و نضجهم ، هكذا تبنى البلاد و تعمر و تزدهر .
أنتم في السلطة و في الصدارة لا بأس لكن متى تفهمون أن زمنكم ولى الى غير رجعة و انكم اصبحتم لا تستطيعوا حمل احجار البناء و الاعمار ؟
وأن نظرتكم الى الحياة يشوبها القلق و الخوف ، والبناء يحتاج الى العزيمة و الطموح و رؤية الجمال بوضوح .
من الذي سقى أرض العراق بدمه و نثر بذور روحه في ارضها ؟ هم الشباب و تلك الفئة الفتية التي لا تخشى الموت و يقودها عزمها على حب الحياة فتقدم ارواحها لوطنها ! هل بعد هذه التضحية من تضحية ؟
دعونا اليوم نعيد رسم خارطة طريق لبناء عراق عريق وهو يستحق منا و هم يستحقون ايضا ان نمنحهم هذه الفرصة ليعيدوا للاطفال بسمتهم و للورد رونقه ، لن نقف مكتوفي الايدي بعد الان ، سنبني بيوتنا من جديد ، و نضيئ حاراتنا و شوارعنا ، نعم نحن العراقيين سوف ننفض غبار الصمت والسكوت عنا و نقطع يد السارق ، ونقبرها تحت بنياننا لتبقى رمز تذكاري لكل خائن ، نعم انا مع اصدار حكم قطع اوصال سراق و خونة العراق و عملاء امريكا التي دمرت البلاد ، فهم السبب في خسراننا لاولادنا ، بحروبهم المزعومة و انفجاراتهم التي دسوها في شوارعنا ، و اسكنوا الفزع في قلوب اطفالنا ، لهذا اريد ان اسقيهم من نفس الكأس التي سقوها لنا .
فدَعــوا ضميرَ العُــربِ يرقدُ ساكناً
فــي قبــرِهِ.. وادْعـــوا لهُ.. بالمغـــفـــرة
عَجَزَ الكلامُ عن الكلامِ .. وريشتي
لـم تُبــقِ دمعـــاً أو دمـــاً فـــي المـحبـرة .
واهمون نحن كل الوهم أن تستيقظ ضمائرهم أو يفسحوا الطريق لشبابنا بأرادتهم ، مستحيل أن يفعلوها الا صاغرين مجبرين لفعلها امام ارادة الشعب ومطالبه ، اليوم سينهض جيل الشباب الواعي المثقف الطموح ، ليعيد للامور نصابها ويعزز موقعه ويرتدي حلة البناء و الاعمار و يعلوا صوت البلابل على اصوات الغربان السوداء ، التي عاثت في الارض فساداً .
اليوم سيزف شبابنا بشرى العزيمة و رفع السواعد الفتية الى ( عبلة ) ونهرها و كوثرها ، و سنخبر ( عنترا ) ان محبوبته مصانة و مصان عشقه لها فلا يأس امام ارادة الشباب و لا تراجع لنيل حقوقه ، 
وعيونُ عبلـةَ لا تــزالُ دموعُهـــا
تتــرقَّــبُ الجِسْـــرَ البعيـــدَ.. لِتَــعـــبُــرَه .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 92.59
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.84
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
فيصل الخليفي المحامي : دائما متألق اخي نزار ..تحية من صنعاء الصمود . ...
الموضوع :
الغاضبون لاحراق قناة دجلة..؟
سعدالدين كبك : ملاحظه حسب المعلومات الجديده من وزاره الخارجيه السيد وزير الخارجيه هو الذي رشح بنفسه وحده سبعين سفيرا ...
الموضوع :
بالوثائق.. توجيه برلماني بحضور وزير الخارجية الى المجلس في الجلسات المقبلة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم اللهيبارك بيك ويرحم والديك وينصرك بح سيدنا و حبيبنا نبيى الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
هيئة الحشد الشعبي تبارك للقائد ’المجاهد أبو فدك’ ادراجه على لائحة العقوبات الأميركية
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
فيسبوك