المقالات

ألخشية ..ومستقبل وطن 

258 2018-11-19

خالد القيسي


لنا حق الاستياء وألخشية عما يجري في البلد ، من انحراف يؤدي بنا نحو المجهول من تغول الفساد ، وعدم احساس حكوماته المتعاقبة لما يعانيه البلد من مجمل المشاكل ألمستخف بها ،وناسه التي تغلي من دفع ثمن أخطاء الحكومات المتعددة السابقة والحالية.
ما فضح وفاح في الانتخابات الاخيرة ، التي مستنا وأصابتنا بشرخ كبير، هو الدليل الواضح بتحملنا ما لا طاقة لنا به ، بسبب التزوير، وقوة السلاح ، وشراء الذمم ، الذي حمله البعض بفعل لا يراد له معالجة الاخطاء، ومن ثم الوصول الى جوهر ما يعانيه البلد وما يتحمله البسطاء من معاناة مستمرة تسوء يوم بعد آخر، وانما علقت في آجلة المناصب، ورقبة خطيئة ألفساد وبما تحظى به. 
لا يجرنا هذا ألواقع الى الاتهام بالنظرة ألمتشائمة ،الى وطن منبع الحضارات ، وعظمة تاريخ الاسلام ، بمآذنه وقببه وأولياءه الصالحين ، لكن المشاكل المتراكمة تبقى دون حل ، تضعنا في عاصفة الحالة الضبابية للكوارث التي مرت بنا ، من متطرفيين متشددين تسببوا في قتل وتشريد الآلاف ، وفاسدين كنسوا أرض وجدران الخزينة، وتجريد غير عادي للكفاءات. 
شعبنا بما قدم من دروس في المطاولة ومآثرالتضحيات للعالم، ولدول الخليج خاصة وعلى رأسها السعودية ، ألتي تعمل على اذلالنا بمتوحشيها التكفيريين ، وتحارب في سوريا بسلاح الدواعش ، وتتدخل بالمال والمرتزقة في البحرين وجنوب لبنان ، تنفيذ لرغبة الصهاينة وبطلب من ألامريكان.
تنشر ألاموال للخمارة ومنطق المزارع والحانات بلا حساب، لا يخرجنا كل هذا الحرام من مقاومة الظلم ،ونصرة أهل الحق واعانتهم على من استعان بمرتزقة الغير ، وباطل أهل الكروش والكسل. 
ألمصيبة في منطق السوء،عاصفة الموت يقودها ألظلمة بمرتزقة، تجاوزت كل حدود ألظلم ، تمعن في محاربة المعدمين اليمنيين وتجويع الهاشميين الحوثيين، والعالم كله يتفرج على الجرائم ألمنكرة لآل سعود ، ومرادها العمد في تمزيق البلدان ألعربية في مقدمتها ألعراق وسوريا، هدف أفشله صناديد الحشد والجيش والشرطة ، والجيش العربي السوري والقوى الساندة من حزب الله وابطال المتطوعين العراقيين في كلا البلدين، وهو ليس بعيدعن أهل ضروب المعاني اليمنيين في النصر العاجل بمشيئة الله.
حلمنا مشروع مرهون بارادة الاصلاح ، أن نعيش في وطننا بالمودة والمعاضده ، وتوعد من توشح بالفساد وارتكب المعاصي بنهب ثروات البلد ، باعادتها طوعا أو كرها عن طريق المحاكم ، وارادة قوية في اختيار النزيه، ليكون رحمة الى الناس ، لا عذاب يزيد من تعاستهم ، ألتي لا زالت هذه ألارادة في إطار ألتمنيات. 
ألامور باتت واضحة ، لما يراد لهذا البلد السير بالعسرة والفتنة والمكروه ، فخليقا بنا كشعب وعى كل هذه التجارب ، تعرض لكثير من الحروب المهلكة ، وكثير لمن جعل بطنه وعاء الحرام، عبرة مستقبل الخير، لوطن دليله ألعدل وألرفاهية.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 68.03
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
منى رحيم : هل يحق لزوجة الشهيد الموظفة منح الزوجية مع وجود تقاعد لبناتها القصر فقط تقاعد ابوهن الشهيد ...
الموضوع :
نص قانون التعديل الاول لقانون رواتب موظفي الدولة والقطاع العام رقم (22) لسنة 2008
Yasir Safaa : السلام عليكم زوجتي معلمه عدهه خدمه 14 سنه وتركت العمل كانت تتمتع باجازه سنتين بدون راتب وبعد ...
الموضوع :
قانون التقاعد الجديد يمنح الموظفة حق التقاعد بغض النظر عن الخدمة والعمر
عباس فاضل عبودي : السيد رئيس الوزراء المحترم م/ طلب تعين أني المواطن ( عباس فاضل عبودي ) ادعو سيادتكم لنضر ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Mohamed Murad : اوردغان يبحث عن اتباع وليس عن حلفاء ... ...
الموضوع :
بغداد وانقرة .. تصحيح المسارات وترتيب الاولويات
Mohamed Murad : كل من يحاول ان ينال من الحشد الشعبي فهو يكون ضمن المشروع الامريكي السعودي الصهيوني ....#بخور_السبهان ...
الموضوع :
العصائب تهدد بمقاضاة قناة تلفزيونية تابعة لعمار الحكيم بتهمة "القذف"
سعد السعداوي : كيف تطلب مؤسسة تقاعد النجف الوطنية شهادة حياة المغترب والموجود حاليا في المحافظة. فلماذا لا يحضر المتقاعد ...
الموضوع :
هيئة التقاعد الوطنية في النجف الاشرف تعاني من ضيق المكان
علي حسين الشيخ الزبيدي : الله يرحمك عمي الغالي الشهيد العميد المهندس عماد محمد حسين علي الشيخ الزبيدي أمر لواء صوله الفرسان ...
الموضوع :
استشهاد آمر فوج في الشرطة الاتحادية وإصابة تسعة من عناصر الشرطة بتفجير جنوب الموصل
حسين ثجيل خضر : بسم الله الرحمن الرحيم امابعد اني المواطن حسين ثجيل خظر من محافظه ذي قار قظاء الشطرة قد ...
الموضوع :
العراقيون المتوفين في الخارج قبل 2003 شهداء..!
اميره كمال خليل : سلام عليكم اذا ممكن سؤال ليش استاذ مساعد ماجستير ممنوع يكون عميد كليه اهليه(يعنى لازم دكتوراه حسب ...
الموضوع :
مكتب قصي السهيل يعلن تثبيت موظفي العقود في مكاتب مجلس النواب في المحافظات
Bahia : تشخيص ف الصمم اللهم اصلح .موفقين باذن الله ...
الموضوع :
ثقافة التسقيط والتخوين
فيسبوك