المقالات

أحرار غزة صفعوا حكام العرب ....

616 2018-11-17

زيد الحسن 
تاريخ احتلال الاراضي الفلسطينية لم يكن منصفاً يوماً ، وآلة الاعلام جارت على حق الشعب الفلسطيني وثورته ومعاناته ، حتى أن شهداء فلسطين ما زالت ارواحهم تطلق العتاب على الامة العربية النائمة .
المعارك الغير متكافئة نتائجها حتمية في زمن الترسانات الحديثة ، حيث لم يعد لشجاعة الرجال وقوة عضلاتهم وبأسهم دوراً كما كان ايام القتال بالسيف والرمح ، فالفارق بين السلاح الاسرائيلي والفلسطيني كبير و واضح ولايمكن المقارنة بينهما ابدا .
الحجارة التي من سجيل بيد أكف احرار مؤمنين بقضاء الله وقدره ، وايمانهم المطلق بعدالة قضيتهم ، فهم يوقنون بان التصريح الالهي عمن يموت من اجل ارضه وعرضه ثابت وايمانهم راسخ ان له الشهادة وفي الجنان مقعده ،ثباتهم على الحق رغم جبن العرب وخيانتهم وثورتهم جعلتهم ابطالا بكل ماتحمل الكلمة من معنى .
يكتفي الإعلام الارعن للدول العربية قاطبة بعرض الخسائر للشعب الفلسطيني ، في نشرات اخبار المساء يومياً ، وغالباً ما ينسون او بالأحرى يتناسون ذكر كلمة شهيد على من يسقط بنيران المحتل الغاشم فكلمة ( قتيل ) خفيفة على السنتهم وتجنبهم المسائلة والتقريع من اسيادهم .
بيعت القدس امام انظار الامة العربية ولم يحرك حاكم عربي ساكن بفعل او بقول ، وكأن الامر لايعنينا نحن العرب والمسلمين .
غزة هذا المدينة المجاهدة التي اسموها قطاع ، تمارس عليها يومياً انواع الفعاليات العسكرية ، وبقوة لم يسبق ان اطلقها العدو الاسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني ، ويبدوا ان صمود ابناء غزة افقد العدو الرشد وجعلهم يغيرون خططهم طويلة الامد لسحق فلسطين ويريدون انهاء الامر بالسرعة الممكنة .
خير دليل وشاهد على اعلان النصر الفلسطيني على اسرائيل هو استقالة وزير الامن الاسرائيلي ( ليبرمان ) وهو اعتراف كامل بالنصر الفلسطيني ، اهل غزة الان والفلسطينين وكل الشرفاء في العالم ، يحتفلون اليوم بهذا النصر ، بل بهذان النصران ، النصر العسكري في الصمود والقتال وايقاع الخسائر الفادحة بالكيان الاسرائيلي ، والنصر السياسي الذي هد اركان الحكومة الاسرائيلية وجعلها عاجزة حتى عن التبريرات.
فماذا عنكم انتم يا حكام العرب ؟ هل ستحتفلون ؟ هل يمكنكم شجب النصر الفلسطيني وكيف انهم لقنوا اسرائيل درساً بليغاً بالعزة والكرامة والشرف .
اسرائيل عاجزة الان عن وضع الشروط ، واعلانها الموافقة على التهدئة نصر للفلسطينين ، الا يمكنكم كعرب الان استغلال هذا النصر وفرض ارادتكم عليهم ؟ ام ان الجبن يمنعكم .
هنيئاً لكِ ايتها الارواح الزاكيات التي ترفرف فوق سماء فلسطين ، قري عيناً بالنصر الفلسطيني البحت ، وحكام العرب ما زالوا في رقادهم ، هناك فصائل مقاومة شريفة تساند مقاومتكم وتدعمكم وقد اثبتت انها بحق تستحق الاعجاب .
الصفعة مدوية على جباه حكام العرب وستترك اثراً مخلداً في سجل التاريخ ، يعلن للعالم ان ارادة الشعوب اقوى من جبروت الحكام ، وان الله بالغ امره ولن يخذل الاحرار يوماً .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 68.17
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 328.95
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.78
التعليقات
منى رحيم : هل يحق لزوجة الشهيد الموظفة منح الزوجية مع وجود تقاعد لبناتها القصر فقط تقاعد ابوهن الشهيد ...
الموضوع :
نص قانون التعديل الاول لقانون رواتب موظفي الدولة والقطاع العام رقم (22) لسنة 2008
Yasir Safaa : السلام عليكم زوجتي معلمه عدهه خدمه 14 سنه وتركت العمل كانت تتمتع باجازه سنتين بدون راتب وبعد ...
الموضوع :
قانون التقاعد الجديد يمنح الموظفة حق التقاعد بغض النظر عن الخدمة والعمر
عباس فاضل عبودي : السيد رئيس الوزراء المحترم م/ طلب تعين أني المواطن ( عباس فاضل عبودي ) ادعو سيادتكم لنضر ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Mohamed Murad : اوردغان يبحث عن اتباع وليس عن حلفاء ... ...
الموضوع :
بغداد وانقرة .. تصحيح المسارات وترتيب الاولويات
Mohamed Murad : كل من يحاول ان ينال من الحشد الشعبي فهو يكون ضمن المشروع الامريكي السعودي الصهيوني ....#بخور_السبهان ...
الموضوع :
العصائب تهدد بمقاضاة قناة تلفزيونية تابعة لعمار الحكيم بتهمة "القذف"
سعد السعداوي : كيف تطلب مؤسسة تقاعد النجف الوطنية شهادة حياة المغترب والموجود حاليا في المحافظة. فلماذا لا يحضر المتقاعد ...
الموضوع :
هيئة التقاعد الوطنية في النجف الاشرف تعاني من ضيق المكان
علي حسين الشيخ الزبيدي : الله يرحمك عمي الغالي الشهيد العميد المهندس عماد محمد حسين علي الشيخ الزبيدي أمر لواء صوله الفرسان ...
الموضوع :
استشهاد آمر فوج في الشرطة الاتحادية وإصابة تسعة من عناصر الشرطة بتفجير جنوب الموصل
حسين ثجيل خضر : بسم الله الرحمن الرحيم امابعد اني المواطن حسين ثجيل خظر من محافظه ذي قار قظاء الشطرة قد ...
الموضوع :
العراقيون المتوفين في الخارج قبل 2003 شهداء..!
اميره كمال خليل : سلام عليكم اذا ممكن سؤال ليش استاذ مساعد ماجستير ممنوع يكون عميد كليه اهليه(يعنى لازم دكتوراه حسب ...
الموضوع :
مكتب قصي السهيل يعلن تثبيت موظفي العقود في مكاتب مجلس النواب في المحافظات
Bahia : تشخيص ف الصمم اللهم اصلح .موفقين باذن الله ...
الموضوع :
ثقافة التسقيط والتخوين
فيسبوك