المقالات

بابك أيها النجار مخلوع !

967 2018-11-11

زيد الحسن 
من الجميل جداً ابداء المساعدة الى دول الجوار حين تمر بها وتعصف الاقدار ، وهذا عمل حضاري وانساني بل حتى واجب على الحكومات مراعاته دائماً ، والدنيا تدور بافلاكها يوم لك ويوم عليك .
علاقتنا السياسية مع دولة الكويت تشوبها شائبة ، وغصة في صدور الشعبين ، الشعب الكويتي ما زال يحمل العراقيين اخطاء قياداته ويعتبرهم السبب في احتلال الكويت ، والجميع يعلم ان الشعب العراقي مغلوب على امره ابان حكم الطاغية ، ومن جهة اخرى فان الشعب العراقي يشعر بالغبن من تصرف حكام الكويت مع العراقيين بعد سقوط النظام وكيف تمت معاقبة الشعب واخذ تعويضات ارهقت كاهل البلد ، وكيف تصرفت الحكومة الكويتية مع ازمة ميناء الخليج .
كل هذه الارهاصات ولدت لدى الشعبين فجوة كبيرة ، لن تستطيع المؤتمرات الصحفية للساسة تجاوزها او اغفالها يوماً .
ماتمر به الكويت اليوم ازمة حقيقية وهي بحاجة لمد يد العون من دول جوارها ، والعراق سباق لفعل كل ماهو خير وانساني .
مجلس محافظة البصرة يقوم بتسخير امكانياته للوقوف مع الحكومة الكويتية لتجاوز الازمة .
لكن هنا لنا الحق ان نتساءل اذا كانت الحكومة المحلية في البصرة قادرة على رفع معاناة الجارة الكويت ، أليس من باب اولى رفع معاناة اهل البصرة انفسهم !
في كل يوم يسقط اطفالنا في فوهات انابيب الصرف الصحي ، في كل يوم تشرد العوائل بسبب وقوع منازلهم فوق رؤوسهم ، الشوارع والمدراس والمستشفيات ما زالت تعتليها الاوحال ، اين انتم من كل هذه الاوبئة التي تفتك بالبصرة ؟
هل لديكم العلم ان البصرة ليس فيها ماء صالح للشرب ؟ وان الحادثة الاخيرة من التسمم اودت بحياة الالاف من ابناء المدينة ؟ 
ان كنتم تبحثون عن بروتوكلات وعلاقات فضائية فتبت اياديكم ، وان كنتم فعلاً تنوون فعل الخير مع الجانب الكويتي فبلدكم اولى بخيركم ، واجعلوا نكبة الكويت درساً لكم واعملوا لمدينتكم التحصينات والاصلاحات المرجوة ، واسسوا لحياة كريمة لاهلكم ، فما عادت الامور غامضة على احد ، وما عادت التصرفات البطولية لكم ذات مجد ، أي بنيان تبنوه خارج اسوار مدنكم يعود وبالا عليكم ، فهوا دليل فشل ذريع يضاف الى ادلة فشلكم .
شاهدوا اخبار الساعة واعيدوا الاحصائيات عن عدد الاطفال فقط الذين قطفت اعمارهم بسبب اهمالكم وتغافلكم عن واجباتكم ، وقتها ستعرفون خيبتنا فيكم ماهو لونها وماهو حجمها ، انتم ايها السادة بياعون كلام ولا نفع فيكم ولا رجاء ، والكارثة تصريحاتكم الاعلامية التي تبررون فيها فشلكم ، كم هي مخزية .
لفت انتباهي برسالة مجلس محافظة البصرة الى الحكومة الكويتية كلمة ( امير السلام ) ، جيد جداً اذن انتم تعرفون شيئاً عن السلام وتعلمون ان هذا الاسم للمفاخرة ، فمتى تصبحون انتم امراء سلام ؟ ومتى تجعلون السلام يمشي في شوارع مدنكم مطمئن البال ، دون ان تغتاله همجيات افعالكم ومتاجرتكم بدماء ابناء بلدكم ؟ ام انكم متعودون على المسح على الاكتاف والخنوع والذلة !
ياحكومة البصرة الفيحاء برجاء اعملوا استطلاع للرأي في شوارع البصرة عن بيانكم التاريخي لمساعدة الكويت ، و وقتها ستعرفون ان البصريون يقولون عنكم المثل العراقي ( باب النجار مخلع ) وهذا معناه انكم فاشلون .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 93.11
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 403.23
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 2.86
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.85
التعليقات
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار وارحم وتغمد برحمتك الشيخ الجليل خادم ال البيت الشيخ محمد تقي ...
الموضوع :
وفاة آية الله العظمى محمد تقي مصباح الازدي
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته والصلاة والسام على افضل الخلق والمرسلين رسولنا ابو القاسم محمد واله الاطهار ...
الموضوع :
ردا على مقالة علي الكاش[1] [إكذوبة قول غاندي "تعلمت من الحسين كيف أكون مظلوما فانتصر"] [2] في موقع كتابات
ابو حسنين : حيل وياكم يالغمان والغبران والمعدان هذا ماحصلت عليه من اعمالكم بتخريب مدنكم وتعطيل مدارسكم وحسدكم وحقدكم بعظكم ...
الموضوع :
بالفيديو .... جريمة جديدة وفضيحة كبرى تقترفها حكومة الكاظمي بحق ابناء الوسط والجنوب
فيسبوك