المقالات

ولادة حكومة بمخاض عسير ...

949 2018-10-25

زيد الحسن 
عندما نسمع كلمة حكومة يتبادر الى اذهاننا شخوص واسماء ورموز ، وربما يبرز في المقدمة شخص رئيس الوزراء ، بينما الحكومة كلمة شاملة تعني كل مسؤول وموظف وكل مؤسسة وكل ركن من اركان الدولة .
اليوم الشعب العراقي انقسم قسمين وهو ينتظر ما ستؤول عليه الامور في اعلان التشكيلة الوزارية ، القسم الاول غسل يديه حد الكوع من امل الاصلاح ، وينظر الى الامر بسخرية القانط و بيأس المفجوع ، ولايملك بصيص امل في نجاح الحكومة الجديدة .
والقسم الاخر مترقب بحذر ولديه رؤية امل في شخص السيد عادل عبد المهدي، وبأن الامور تسير وفق الاصلاح الحقيقي للعملية السياسة .
لو اخذنا رأي القسم الاول و وافقناهم الرأي في رؤيتهم و حاورناهم عن ماهو الحل لانقاذ العراق ؟
سيكون الجواب في اعلان ثورة ضد العملية السياسة برمتها ، واعلان حالة طوارئ وتشكيل حكومة مؤقته ، لحين استقرار الوضع ومن ثم انتخابات لتشكيل حكومة جديدة .
أما لو اخذنا رأي القسم الثاني المتأمل خيراً في هذه الحكومة ، وناقشنا رأيهم ولم يصبرون على هذه الحكومة وهل هناك بوادر خير في الافق ؟
ستكون الاجابة بنعم وكالاتي ؛
شخص السيد عادل عبد المهدي مقبول لدى الجميع تقريباً ، له باع طويل في السياسة وخبرة كبيرة ، شروطه القاسية التي وافقت عليها الكتل السياسية بعظهم برغبته وبعظهم اتت الموافقة مرغمين عليها .
ومن باب اخر كل الخطوات الاولى للسيد عبد المهدي توحي بانه رجل أخر مرحلة من مراحل السياسة في العراق ، ان نجح نجحت العملية السياسية ، وان فشلت فشلت العملية السياسية برمتها .
تم اعلان اسماء الوزراء وتم التصويت عليها، لكن من سيراقب من ، ومن سيعارض من ؟
على الشارع العراقي وبالأخص القسم الثاني الذي يؤمن بهذه الحكومة فتح الاعين على دواعش السياسة ، ممن يعرقلون تقدم اي حكومة بغض النظر عن شخوصها ، وبالطبع اهدافهم معروفة فهي تهديم العراق ، عليهم سد كل الثغرات التي قد تحدث وعدم الاستهانة بأي حدث قد يحصل ، فأن اعداء العراق قد طعنتهم كمية الحس الوطني الذي يتمتع به العراقي .
أيتها النخب السياسية الشارع العراقي صبر كثيراً ، ليس من اجل بقائكم ابداً بل من اجل العراق ، وهذه هي فرصتكم الاخيرة والسانحة التي تسمح لكم بتبييض صفحاتكم ، عليكم الان السير بحب العراق ، وترك سياستكم القديمة التي جلبت لنا الدمار .
رؤساء الكتل ايها ( المبجلون )العراق يستحق منكم الانصاف وانتم اول واخر المسؤلين عنه ، كونوا ثقات لشعبكم واعملوا بجد ودون خديعة عسى ان تمر هذه المرحلة على خير .
أن انقسم العراقيون اليوم الى قسمين فالنتيجة واحدة ، ان فشلتم وهي فرصة اخيرة قبل القصاص ، وبعدها ستكون النار ، حارقة لاهبة وستكون اولى شرارتها في المنطقة الخضراء ، في هذا الاسم الذي كرهه العراقين و اشمأز منه ، اجعلوا العراق كله منطقة خضراء بربكم وهو يستحق هذا الاسم لا مجالسكم وقصوركم .
نبارك للشعب العراقي تشكيل الحكومة الجديدة ونهنئ انفسنا اننا وضعنا اول حجر اساس في انهاء المحاصصة البرلمانية ، وعسى ان تكون فاتحة خير بعد هذا المخاض العسير .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 75.41
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
محمد : يالله وينكم بس تحچون اتفاقية الصين واتفاقية الصين وكل شي ماكو والصين جاهزين ١٠٠ بالمية اي وينكم ...
الموضوع :
بالفيديو .... الشيح علي الكوراني يدعو رئيس الوزراء الى تفعيل الاتفاقية مع الصين
Mohamed Murad : ماهذا ...؟؟ هذه وصمة عار ...اين اهل الناصرية ؟؟ كيف يسكتون على هولاء الشاذين وابناء البغايا ... ...
الموضوع :
صدامات بين العشائر ومجاميع الجوكر بالناصرية بعد محاولة المجرمين منع تشييع جثمان الشهيد القائد ابو مهدي المهندس
ام فاطمة : لوانت فقير وماعندك شلون هيج بنات ..فدوة ...مرتبات وتعبانات بالجنط المدرسية تجيبهن؟؟ هذا يستهزأ بعقول الناس ...
الموضوع :
فضيحة ... السفارة البريطانية تجلب شخص ينتحل صفة متظاهر في ساحة التحرير يبيع بناته بكل وضاعة
احمد : لا تقولوا حشد شعبي إنما من الشعب من قلب غير صاف من الكادورات بل قولوا الحشد المقدس ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيان "العهد والوفاء" للمهندس
حسن : لما خرج هذا الاحمق الجاهل الجائع من العراق عام واحد وتسعون ليس هاربا من بطش النظام البائد ...
الموضوع :
بعد تصويت البرلمان ... العميل المرتزق الوضيع عدنان الزرفي : خسرنا حليفاً مفيداً وربحنا عدواً يخشاه الجميع
حيدر زهيره : تربطنا بالتراب علاقة وثيقة فمنه خلقنا كسائر البشر لكننا تفوقنا باتباعنا ابي تراب ...
الموضوع :
بالفيدو .... الشهيد القائد ابو مهدي المهندس ينفض التراب عن احد مقاتلي الحشد الشعبي
احمد : لعنة الله عليهم والملائكة والناس أجمعين الجوكر مثل الإعلام الأموي اوهم الناس ان علي امير المؤمنين عليه ...
الموضوع :
اكاذيب الجوكر
احمد : اللهم عجل لوليك الفرج اللهم فرقهم تفريقا ومزقهم تمزيقا واجعلهم طرائق قددا بحرمة اسمك الشريف الأعظم وصل ...
الموضوع :
فوكس نيوز: استقالة مدير مكتب وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر
احمد : الطرفين خارج والعراق حر ولا الجبناء الذين تترتعد فرئصهم خوف وجبن من اسم اميركا من أراد الحرب ...
الموضوع :
حرب نفسية يقودها الجوكر الإلكتروني ضد طرد الامريكان
فيسبوك