المقالات

ثمن الانسان دينار ....

1277 2018-10-12

زيد الحسن 

( قم للمعلم وفه التبجيلا كاد المعلم أن يكون رسولا ) ، العملاق احمد شوقي حين نطق هذا الاحساس تحدث عن حجم المسؤولية الكبيرة الملقاة على عاتق المعلم ، فهل مازال المربي يستحق ان يوصف بهذا الوصف ؟ .
تأمل المستوى التدريسي في العراق خاصة وفي العالم العربي بصورة عامة يأخذ شقين ، الشق الاول ان المعلم لم ينل حقوقه كاملة ، بحيث اصبحت وظيفته من أبسط الوظائف التي توفر له سبل العيش ، ، فتراه دائماً يعيش في عوز وفي حرمان ، عكس ( البرلماني ) الفذ الذي يستلم مبلغ كبير تحت مسمى ( تحسين المعيشة ) في اول يوم له في دخول قبة البرلمان ،
أوليس المعلم والمربي اولى واحق منكم بتحسين المعيشة ؟ فهو من يصنع لنا الحضارة وهو من يهيئ لنا رجال ونساء قادرين على مسك اعمدة المجتمع من السقوط ، المربي عماد المجتمع وله التحية على صبره في العراق ، العراق الذي سحقت فيه المؤسسة التعليمية سحقاً ممنهجاً ذو اهداف سياسية .
الشق الثاني ؛ هو عتاب على رضوخ المؤسسة التعليمية وسكوتها التام عن هدر حقوقهم ، وعدم المكافحة والمطالبة بتحسين الواقع التعليمي والتدريسيي .
المدارس الحكومية الان تطحن المطحون وتفرم المفروم ، واجباتهم اصبحت تؤدى على مضض ، وكأنهم يصرفون ايام معدودات ، مناهج غير صالحة للعلم والثقافة ، امتزجت فيها النعرات الطائفية وبعيدة كل البعد عن فهم طلابها ، صفوف ومدارس من القرون الوسطى ، اعداد الطلاب في الصفوف ضعفي العدد المقرر ، لوازم الدراسة من الكتب والقرطاسية فيها نقص كبير ، ورغم هذا سكوت من قبل المربي الفاضل ، قم يا أخي ودافع عن رسالتك السامية ، استمت من اجلها أنت كدت أن تكون رسولا .
ثمن الانسان العراقي اليوم أصبح رصاصة واحدة ، وينتهي كل شيء ، الموت في الطرقات ، وكل هذا يجري والحكومة في سبات ، وما زالت همومهم المكاسب والغنائم ، اولادنا يتعرضون يومياً لمختلف العنف في الشارع ، الحبوب المخدرة في كل الاحياء والمناطق ، الانترنت وسلبياته اصبح من الصعب السيطرة عليه بل ضرب من خيال ، ضياع الشباب ويأسهم اصبح يشبه البركان في أي لحظة سيثور وينفجر ، الانحلال اسبابه الحكومات التي اهملت حقوق الانسان ، قد يقول قائل ان التربية واجب الاهل ، وهذا صحيح لكن اولادنا في المدارس ويلتقطون حتى من الشارع ، فهل مدارسنا بالمستوى المطلوب الان ؟ كلا ابداً وكل من ينجح يكون نجاحه شذوذ عن القاعدة ، فلكل قاعدة شذوذ ، نعم هناك طلاب اذكياء لم تؤثر عليهم عواصف الانحلال وجل اهتمامهم في دراستهم ، وقد اثمر تعبهم وكفاحهم بنتائج ايجابية ، رغم قنوطهم من نتائج القبول والوظيفة .
الأن امنحوا المؤسسة التعليمية حقوقها وامنحوا المعلم تحسين معيشة يليق به ، عسى ان يتغير الحال ، واقطعوا دابر المخدرات والمقاهي العشوائية ، التي تعتبر اوكاراً لتجارة المخدرات ، واجعلوا قيمة الانسان اعلى من هذه القيمة الرخيصة التي اوصلتمونا لها ، والرصاصة ستكون برأس كل خائن لبلده وعميل باذن الله .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 75.41
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
محمد : يالله وينكم بس تحچون اتفاقية الصين واتفاقية الصين وكل شي ماكو والصين جاهزين ١٠٠ بالمية اي وينكم ...
الموضوع :
بالفيديو .... الشيح علي الكوراني يدعو رئيس الوزراء الى تفعيل الاتفاقية مع الصين
Mohamed Murad : ماهذا ...؟؟ هذه وصمة عار ...اين اهل الناصرية ؟؟ كيف يسكتون على هولاء الشاذين وابناء البغايا ... ...
الموضوع :
صدامات بين العشائر ومجاميع الجوكر بالناصرية بعد محاولة المجرمين منع تشييع جثمان الشهيد القائد ابو مهدي المهندس
ام فاطمة : لوانت فقير وماعندك شلون هيج بنات ..فدوة ...مرتبات وتعبانات بالجنط المدرسية تجيبهن؟؟ هذا يستهزأ بعقول الناس ...
الموضوع :
فضيحة ... السفارة البريطانية تجلب شخص ينتحل صفة متظاهر في ساحة التحرير يبيع بناته بكل وضاعة
احمد : لا تقولوا حشد شعبي إنما من الشعب من قلب غير صاف من الكادورات بل قولوا الحشد المقدس ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيان "العهد والوفاء" للمهندس
حسن : لما خرج هذا الاحمق الجاهل الجائع من العراق عام واحد وتسعون ليس هاربا من بطش النظام البائد ...
الموضوع :
بعد تصويت البرلمان ... العميل المرتزق الوضيع عدنان الزرفي : خسرنا حليفاً مفيداً وربحنا عدواً يخشاه الجميع
حيدر زهيره : تربطنا بالتراب علاقة وثيقة فمنه خلقنا كسائر البشر لكننا تفوقنا باتباعنا ابي تراب ...
الموضوع :
بالفيدو .... الشهيد القائد ابو مهدي المهندس ينفض التراب عن احد مقاتلي الحشد الشعبي
احمد : لعنة الله عليهم والملائكة والناس أجمعين الجوكر مثل الإعلام الأموي اوهم الناس ان علي امير المؤمنين عليه ...
الموضوع :
اكاذيب الجوكر
احمد : اللهم عجل لوليك الفرج اللهم فرقهم تفريقا ومزقهم تمزيقا واجعلهم طرائق قددا بحرمة اسمك الشريف الأعظم وصل ...
الموضوع :
فوكس نيوز: استقالة مدير مكتب وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر
احمد : الطرفين خارج والعراق حر ولا الجبناء الذين تترتعد فرئصهم خوف وجبن من اسم اميركا من أراد الحرب ...
الموضوع :
حرب نفسية يقودها الجوكر الإلكتروني ضد طرد الامريكان
فيسبوك