المقالات

من دبش ..!

1193 2018-09-28

زيد الحسن
المترقب لخطط الادارة الامريكية ، والمتابع لتصريحات القادة العرب ورجال الدين ، منذ احتلال فلسطين الى اليوم ، سيعتقد ان الدنيا تدور من اجل اسرائيل .
كلما حدثت حادثة في بلد كان هناك مكان مزعوم لحاخام أو رجل دين يهودي .
في جميع محافظات العراق هناك مقابر لليهود ، والملفت للنظر انها محمية حماية عجيبة ، ومرتبة ترتيب من النوع الفاخر ، والاعلام لايصلها ابداً مهما حاول ، ترى ما السر في حماية مقابر اليهود بهذه الطريقة الملفتة للنظر ؟ 
لا تقل لي انها مقابر علينا احترامها ، لان هذا القول مضحك فأنهم لم يحترموا الاحياء منا ، ومقابرنا كانت ساحات قتال ، ولطالما جرفتها معدات الانظمة السابقة ، وقاتلت داخلها الانظمة الحالية .
الحلة أو باسمها الجغرافي بابل من الذي شق انهارها بهذه الهندسة الجميلة ؟ بالرغم انها الان اصبحت مكبات للنفايات بسبب اهمال الحكومة العراقية ، بعد سقوط النظام ، حتى ان هناك نهراً يسمى بنهر ( اليهودية ) وفي بعض الكتب التاريخية مقولة ان هذا النهر قد شق لتسهيل قدوم أبن الالهة ( مردوخ ) الذي كان مستقراً جنوب الحلة .
استهداف الدول العربية من قبل الغرب بهذه الطريقة ، والنيل من كرامة ملوك وحكام العرب اصبح شيء عادي بنظر الغرب ، ضعف امتنا العربية وفقدان الخطاب الموحد ، سمح لهم ان يعلنوا عن مخططاتهم بكل جرأة ووقاحة ، واغرب تصريح امريكي سمعته انهم يريدون جعل تعداد نفوس العراق لايتعدى العشرة مليون ! كيف هذا ؟
بالطبع بـ ابادة جماعية بسبب نشر الامراض ، او افتعال وجود وباء او ماشابه ذلك .
حروبنا فيما بيننا كعرب تثبت صحة كلامي ، الغرب يصنع الاسلحة ويسلح بها طرفي الحرب ، ويقبض ثمنها عملة صعبة ودماء مسفوكة ، وفرصة عارمة بنجاح خططه ، ونحن نتنابز ويلعن ويكفر احدنا الاخر ، أكيد نحن نستحق مايجري، بل نستحق اكثر من هذا .
لقد تعودنا على بيع قضايانا ومنحنا من لايستحق حق التسلط على رقابنا وجعلناهم النبلاء وهم اراذل القوم.
ابناء العمومة يرسلون لنا منذ خمسة عشر سنة، ما لذ وطاب من موت على ايدي انتحارين يقطعون اشلاء وحدتنا قبل اجسادنا، اخواننا ما زالوا الى اليوم يتشاطرون من سيأخذ حصة الاسد في النهب والسلب، وكلما علا صوت أن انتبهوا فأن عدوكم يعد العدة للفتك بكم. تجدهم يغلقوا الاذان وكأنهم لايسمعون.
أين اختفى الحماس والحس الوطني لدى الناس والقادة ؟ أمتنا العربية تنهار امام اعينهم وهم في غفلة، ان استمر هذا السكوت وهذا الخنوع لسلطان الغرب سنجزم بلا ادنى شك ، ان اليهود هم اسياد الارض وما نحن الا عبيد لديهم ! وهذا هو مخططهم وغايتهم ومايحاربون من اجله ، و ( من دبش ) سنحرر فلسطين والقدس ، لان ( دبش ) يهودي عراقي اسمه الكامل هو ( عزرا ساسون دبش ) .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3225.81
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.93
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 328.95
ريال سعودي 319.49
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.78
التعليقات
ابو الهدى الساعدي : سمعت ابيات لطيفة للغاية من احد السادة الأجلاء في مدينة الأهواز قبل اكثر من ١٥عاما تقول : ...
الموضوع :
ومعجم الامام الخميني (رض) السياسي
فرید خیرالله : الا ان حزب الله هم الغا لبون الهم اجعل وحدته فی قلوب المسلمین ...
الموضوع :
آمريكا تبحث عن "اندلسة" العراق
حيدر زهيره : دائما كنت اعتقد ان الشيء الوحيد الذي يصعب علي فهمه هو النظرية النسبية (للمغفور له اينشتين) ولكن ...
الموضوع :
خلف: مجلس الأمن الوطني خول القوات الأمنية باعتقال من يقوم بقطع الطرق وغلق الدوائر
حسين : التاريخ يعيد نفسه ومافعله البعض بالحشد الذي دافع عنهم خير مثال بدون مغالطات لكم التقدير ...
الموضوع :
هل الحسين (ع) دعا على العراق ؟!!!
حسن : ممتاز تقرير يثلج الصدور من جهه انفضاح امر ثورة اللواطين و الجراوي وانحسارها ومن جهه يجعلنا نترقب ...
الموضوع :
الأدلّة على فشل الجوكر الأمريكيّ في العراق
احمد : قام شركة كورك بإرسال رسالة الي جميع مشتركيها بأن نعبا رصيد 8000 دينار مقابل 800 دقيقة للشهر ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
اخواني انتباه وصلو هذا الخبر لكل قاءد : بسمه تعالى ،،،كل الجواكر الموجودين حاليا بللغوا باوامر بقطع الطرق واختراق البنايات الحكوميه تمهيدا لتسليم مواقعهم لمن ...
الموضوع :
في تحدي سافر لعشائر الناصرية عصابات الجوكر اللقيطة تحرق الاطارات وتقطع الطرق
عون حسين الحجيمي : احسنت بارك الله بيك...جعلك الله من خدام واتباع واشياع اهل للبيت عليهم السلام ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
اسماعيل احمد : ان اللواء الأول مشاة بقيادة هيثم شغاتي تنسحب من الشريط الساحلي الى عدن وهذه نتيجة الاستفزازات والمؤامرات ...
الموضوع :
إنتكاسة جديدة لعملية السلام في اليمن
حسام تيمور : انهض و خذ من نخيل الرافدين عكازا ... و من سلاح حشدك عصا ... و من دجلة ...
الموضوع :
بالحبر الابيض ... كسر القلوب ...
فيسبوك