المقالات

الحشد المقدس ..وإنهاء نواة الانقلاب الناعم


 

عبدالامير الربيعي
تسارع إحداث البصرة وترقب الزمن، للوتيرة المتصاعدة التي أرادت خراب البصرة، وبعد التغلغل بأواسط الجماهير البصرية الغاضبة، والمحاولات الأولى لتسييس التظاهرة المناشدة بأبسط حقوق البقاء على قيد الحياة، وهو الماء والهواء، وذلك من اجل نيل مكاسب رخيصة، على حساب جراحات ومعانات، ابن الملحة.
ثم تحول المشهد، بسرعة تلقف الكرة والتحول إلى هجمة مرتدة، ومحاولة الالتفاف كما كان الالتفاف خلف جبل احد، محاولة الدوران هذه أتت من المتشبثين بالسلطة، لاستغلال الأزمة، وتحويل التهديد الذي يطيح بعروشهم، ويمنعهم من الوصول لمطامعهم، وفضح فسادهم، الى فرصة ثمينة لتسجيل الهدف الذهبي بالوقت البدل الضائع او الحصول على ركلة جزاء، من خلال محاولتهم الناعمة للانقلاب بالتعاون مع التحالف الصهيوامريكي السعودي، من النواة المحلية لتحالف الهيمنة، حيث كان دور حلفاء مشروعهم ، الدعم والإسناد الإعلامي واللوجستي .
هذه المؤامرة بدأت ملامحها، بمحاولات التضييق على الحشد الشعبي، كون التحالف يعلم جيداَ إن الحشد المقدس الوحيد قادر على إفشال جميع مخططاته، كما فعلها بحرق الدولة الخرافة الداعشية، وتطهير ارض العراق منها،كما وحفظ وحدة كرامة العراق أرضا وشعبا، بعد المحاولات الفاشلة التي سعة الي تقسيمه، من خلال الاستفتاء على استقلال شمال العراق، ان تنبؤا هذا التحالف بخطر الحشد الشعبي جاء في محله، ففعلاً ان من افشل انقلابهم الناعم هو الحشد المقدس، هذا الحشد الذي شكل بفتوى المرجعية، وايد وسدد بتسديد الهي، وحقق الانتصارات التي لم تستطع دولة بإمكانياتها وعظمتها على تحقيقه، وهو اليوم من جديد يسطر بطولة تضاف لتاريخه، ويحقن الدماء التي أرادها، اتفاق الغرف المظلمة، ان هذا الحشد الذي تأسس بفتوى المرجع الديني الأعلى، سيبقى شوكة في أعينهم.
إن الذين حالوا، ركوب الموجة والإسراع في تسليط الأضواء، هم نفسهم الذين أزعجتهم توصيات المرجعية العليا، التي حددت فيها مواصفات ثلاث لمن يتسلط على رقاب العباد والبلاد، وهي ان يمتاز بالصاف التالية ان يكون، شجاع وقوي وحازم وان يتحمل المسؤولية وتكون حكومته مستعدة للتضحية.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.49
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
أبوجعفر : السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين.. ...
الموضوع :
قصة وهب النصراني وكيف انظم للأمام الحسين عليه السلام
بومحمد : لا فض فوك ليس كل من ينتسب الى ال البيت معصوم عن المعصية هناك ابن نوح وهناك ...
الموضوع :
ظاهرة مثيرة للجدل اسمها السيد اياد جمال الدين
حسام العرداوي : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته السيد رئيس الوزراء المحترم. نحن من محافظة كربلاء قضاء الهنديه نشكو اليكم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو حسنين : اذا صح الخبر نعتبر السيد عبد المهدي اهل للمسؤليه والرجل المناسب لهذه المرحله لننتضر نتمنى ان يكون ...
الموضوع :
عبد المهدي يرفض تولي هوشيار زيباري وزارة سيادية
حمود صالح : اداوم في حشد وزاره الدفاع تبعا لقياده فرقه الرابعه عشر ونطلب من وزاره الدفاع العراقيه بصرف الرواتب ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
امل حس : السلام عليكم اني مواطنة كنت موظفة في وزارةالمالية سنة1994.تعرضت للاضطهاد السياسي لكوني احمل الجنسية التبعية اﻻيرانية وجدتي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ساجد جميل كاظم : ساجد جميل كاضم خريح.ادارة واقتصاد قسم.ماليه ومصرفيه جامعة.القادسيه ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
بغداد : واحدة من امنياتي تحققت بقراءة هذا الخبر لاول مرة نشهد الية عمل علمية تواكب التطور ونسأل الله ...
الموضوع :
عبد المهدي يعلن خلاصة النتائج النهائية للترشيح على منصب وزير الكترونيا
مخلدنورالدين ابراهيم : سلام عليكم الى رىيس هيىه النزاهه وكاله الاستاذعزت /اني المواطن مخلدنورالدين ابراهيم اخوالشهيدمامون نورالدين ابراهيم واخوالمرحومه ودادنورالدين ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
أماني : مرحبأ... اني المواطنه اماني ولادتي العراق - بصره ذهبت مع زوجي الى برطانيا وأنجبت اصفالأ في برطانيا ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
فيسبوك