المقالات

هكذا تم إفشال دولة الخرافة و"حكومة الطوارئ"

273 2018-09-11

أثير الشرع

عملت الولايات المتحدة الأمريكية خلال السنوات الماضية على إفشال الحكومات الشيعية، من خلال نفوذها وقوة تداخلاتها بجميع مفاصل مؤسسات الدولة، فحرصت على زرع عملاء لها في الوزارات والدوائر؛ كي لا تخفي عنها خافية مما أضعف كثيراً "الحكم الشيعي" وأصبح لسان حال المواطن، يطالب بإنهاء هذا الحكم الذي لم يستطع مجاراة النفوذ الأمريكي القوي، وقوة تأثيره على القرار.

تعتقد أمريكا بإنها صاحبة الفضل الأولى لخلاص العراق والعراقيين من الطاغوت الصدامي؛ وإنها القوة الوحيدة التي إنتزعت الحكم البعثي، والحقيقة هي : لولا إرادة الشعب العراقي لتغيير نظام البعث لما إستطاعت أمريكا وحلفائها من إحتلال العراق وفرض هيمنتها وبسط نفوذها.

بعض القيادات "الشيعية والسنية والكردية" كانت وما زالت أداة فاعلة وذراع قوي للولايات المتحدة، وتناسلت مع أجنداتها وأنكرت عراقيتها وإنتماءها الحقيقي، ولا تعلم بإن قوة الشعب أقوى من أي جبروت مهما كان قوياً، فما يجري علناً وخلف الستار بات واضحاً للعيان، وما تأخير تشكيل الكتلة البرلمانية الأكثر عدداً، إلا سيناريو وضعته الولايات المتحدة الأمريكية؛ لفرض رئيس وزراء يلبي طموحاتها ويعزز وجودها في عموم المنطقة، وهناك تصريحات علنية للقادة الأمريكان وتهديدات بإقامة وفرض حكومة طوارئ أو حكومة إنقاذ، تتولى حكم البلاد لسنتين وبقيادة شيعيّة- سنية- كردية مختلطة، مدعومة بشكل مباشر من أمريكا، لتكون هي الحكومة التي تمثل أمريكا وتتابع مصالحها.

فما الذي حصل؟ ولماذا تأخر تشكيل ما يسمى " حكومة الطوارئ" التي كانت قاب قوسين أو أدنى من ولادتها خلال الأسبوعين الماضيين؟ أحداث البصرة الأخيرة كانت " مسرحية" فاشلة أو فيلم هندي يظهر بها البطل لينقذ الشعب من الويلات والثبور في اللحظة الأخيرة !

فهذا الفيلم الذي أخرجته القنصلية الأمريكية في البصرة، فضحت أحداثه القوى الشعبية المسماة الحشد الشعبي، والتي تسلحت برباطة جأش وحكمة ولم تنجر وترضخ لأهواء أمريكا وحلفائها، حيث غيرت قيادات الحشد الشعبي، الخطة وإستبدلتها بخطة سريعة أفشلت المشروع الأمريكي الرامي، لفرض سياستها ونفوذها على المدى البعيد.

إن المباحثات الجارية الآن بين تحالفي الفتح وسائرون، لو تمخض عنها كتلة برلمانية تستوفي شروط تشكيل الحكومة الجديدة، فستكون حتما حكومة قوية جداً، تستطيع إفشال المؤامرات التي حاكتها السفارة الأمريكية في بغداد، ولن تكون بغداد قاعدة إنطلاق صواريخ وهجمات تهدد دول الجوار، وكما أفشلت المرجعية و الحشد الشعبي مشروع دولة الخرافة ستفشل حتما مشروع حكومة الطوارئ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 66.27
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
شامل : اعتقد ان العملية السياسيه بالعراق تحتضر ولن تتم هذه الاربع سنوات لغة الحوار بين السياسيين وعمليات شراء ...
الموضوع :
الخزعلي يغرد: لا تستعجلوا ولا تفرحوا فان من يضحك اخيرا يضحك كثيرا
زينب : مرحبا اني طالبه سادس العام اجلت والسنه ماعجبني معدلي وردت اعيد بس كالولي الا مسائي زين ايحق ...
الموضوع :
التربية : يحق للطالب الراسب سنتين في المدارس النهارية ان يبقى سنة ثالثة فيها
أبو محمد : السلام عليك يا أبا الفضل العباس السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أريد الستر وحسن العاقبة وقضاء حوائج ...
الموضوع :
قصة جبل عباس علي في ألبانيا..!
سيف علي ساجت : هل الموظف الحكومي في الجيش العراقي مشمول بنوع من السلف لديكم ...
الموضوع :
المصرف العقاري في النجف الاشرف يباشر بتسليف المواطنين
عرفان اركان : الحمد لله والشكر العراق يتمتع بسيادة كاملة على ارضه ومياهه واجوائه والف مبروك انتصرنه كبرت الفرحة وكبرنه ...
الموضوع :
القوات الامريكية تطوق المنطقة الخضراء واجراءات امنية مشددة
ابو حسنين : نعم كل مافي هذا المقال مطابق للحقيقه تماما لاكن مبتور الاتهام لم يذكر فساد الخطباء الذين يعتلون ...
الموضوع :
أقتلوا الشعب فهو الملام..!
مواطن : بسم الله الرحمن الرحيم مدير هيئة النزاها ماتخلصونه من المحامي فراس زامل يتعامل وي فاضل راشد الي ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
بغداد : بت اتحسر على تلك الايام التي كان قلمكم يسطر لنا اوجاع الماضي لرسم خارطة المستقبل قلمكم الان ...
الموضوع :
نصيحة ناصح حر
مع محور المقاومة : تعسا للفاسدين والعملاء ...
الموضوع :
عاجل - معلومات مهمة وخطيرة عن تزوير الانتخابات
Bahia : نشكر اقلامكم الصريحة والمشخصة لمرض استفحل وطال امده نسال الله سبحانه ان يصلح بكم وبايديكم دمتم انوارا ...
الموضوع :
نتوسل لرفض استقالة ابليس..!
فيسبوك