المقالات

الرايه السوداء هذه المرة لاحت من البصرة ..

912 2018-09-06

زيد الحسن


استعدادنا لمحرم الحرام لاتشوبه شائبة ، فنحن عشاق سيد الشهداء ومحبيه ، وارواحنه خلقت من بذور سقتها دماءه الزكية في ارض كربلاء .
سيدي ابا عبد الله لقد ظلمونا ظلماً كبيراً ، واستهانوا بنا ايما استهانة ، الان ينكلون بنا تنكيل العدو الحاقد ، وكأننا من كوكب أخر حللنا عليهم ، واخذنا حقوقهم ، هم مصرين على العدوان ، بل تقودهم خطط جهنمية للخلاص منا ، بمباركة امريكا واليهود ، جعلونا فرقاً وشتتوا لنا الشمل ، واصبح عاليها سافلها ، ترأس علينا شرار القوم ، واقبحهم سيرة وسريرة ، خطفوا الفرحة من عيوننا ، وتيبست لنا الشفاه حنقاً واسفاً على ماوصلنا أليه ، اثكلوا الامهات وفجعوهن بفلذات اكبادهن ، يتموا لنا اطفالنا ، اهانوا شيوخنا الذين نوقرهم ، وهدموا لنا حاضرنا ومستقبلنا ، حاربوا حتى الارض والطير والشجر ، زرعوا فينا امراض الدنيا والوباء .
والان ونحن نستعد لاحياء ذكرى عاشوراء الآليمة ، هذه الذكرى المصحوبة بصوت الحرية ورفض الذل والهوان ، يريدون تمزيق رايتك ياسيدي !
فمن ذا الذي يسمح ان تنتكس الراية ؟ 
الراية الحسينية مرفوعة الان ، بكفوف بصرية ، يحملها شباب يفدونها بارواحهم ، وهي تحث لهم الخطى نحوا درب الحرية ، ومن لايرى بوضوح تام تلك الراية المرفوعة في سماء البصرة ، فهو ليس عراقي ولا محب للعراق .
اليوم عدونا يسكن قلب ديارنا ، يمتلك المال والسلاح ، لكنه خالي تماماً من اي عقيدة وضمير ، كما كان جيش ابن سعد ، ننتظر احرارهم لو كان فيهم حراً شريفاً لينصرنا ولا يضع العراقيل امامنا .
مرحبا برايتك ياسيدي ، ستلتف حولها شوارع بغداد قبل قاطنيها ، بما تحمله من حب لكَ ، ستنتصر دروسكَ ياسيدي وتضحياتكَ ، وما اكبر حظنا انك معنا تنير لنا طريق الحق ،بهذه الايام العصيبة ، وتجعل هتافنا واحداً ( لبيك ياحسين ) ، ليجلجل الارض تحت اقدامهم ، ويفرق شملهم ، سيهربون سريعاً والى بلدان العهر التي اتوا منها هم عائدون ، وقتها سيشعرون بالحسرة والندامة ، ولن تنفعهم امولنا التي سرقوها واغتصبوها ظلماً وعدوانا ، والخزي والعار سيلاحقهم لانه وشم على جباههم .
اخاطب الان عقلاء القوم وشرفاءه ، هولاء لا امل مرجوا منهم ، ولا خير فيهم ، عنوانهم بطل زيفه ، ونتانتهم زكمت لنا الانوف ، ننتظر منكم استقبال راية الامام الحسين عليه السلام ، القادمة من البصرة ، فهي راية الخلاص والحرية ، الراية ( المنتظريه ) ، اين اصواتكم واين ضمائركم الحية ، يكفينا سكوت بدافع العقل والحكمة ، مافعلوه بنا ، تعدى مرحلة الصبر ، لقد فتحوا النار على صدورنا واردونا قتلى دون دفن وتكفين ، فهل مازال للعقل والصبر من مكان ؟ 
النداء النداء النداء ( لبيك ياحسين ، لبيك ياحسين ) .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.09
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.73
التعليقات
أبوجعفر : السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين.. ...
الموضوع :
قصة وهب النصراني وكيف انظم للأمام الحسين عليه السلام
بومحمد : لا فض فوك ليس كل من ينتسب الى ال البيت معصوم عن المعصية هناك ابن نوح وهناك ...
الموضوع :
ظاهرة مثيرة للجدل اسمها السيد اياد جمال الدين
حسام العرداوي : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته السيد رئيس الوزراء المحترم. نحن من محافظة كربلاء قضاء الهنديه نشكو اليكم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو حسنين : اذا صح الخبر نعتبر السيد عبد المهدي اهل للمسؤليه والرجل المناسب لهذه المرحله لننتضر نتمنى ان يكون ...
الموضوع :
عبد المهدي يرفض تولي هوشيار زيباري وزارة سيادية
حمود صالح : اداوم في حشد وزاره الدفاع تبعا لقياده فرقه الرابعه عشر ونطلب من وزاره الدفاع العراقيه بصرف الرواتب ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
امل حس : السلام عليكم اني مواطنة كنت موظفة في وزارةالمالية سنة1994.تعرضت للاضطهاد السياسي لكوني احمل الجنسية التبعية اﻻيرانية وجدتي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ساجد جميل كاظم : ساجد جميل كاضم خريح.ادارة واقتصاد قسم.ماليه ومصرفيه جامعة.القادسيه ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
بغداد : واحدة من امنياتي تحققت بقراءة هذا الخبر لاول مرة نشهد الية عمل علمية تواكب التطور ونسأل الله ...
الموضوع :
عبد المهدي يعلن خلاصة النتائج النهائية للترشيح على منصب وزير الكترونيا
مخلدنورالدين ابراهيم : سلام عليكم الى رىيس هيىه النزاهه وكاله الاستاذعزت /اني المواطن مخلدنورالدين ابراهيم اخوالشهيدمامون نورالدين ابراهيم واخوالمرحومه ودادنورالدين ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
أماني : مرحبأ... اني المواطنه اماني ولادتي العراق - بصره ذهبت مع زوجي الى برطانيا وأنجبت اصفالأ في برطانيا ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
فيسبوك