المقالات

يوم الغدير ... يوم انتصار المستضعفين على المستكبرين


 السيد محمد الطالقاني  

ان بوم الغدير ليس يوما عاديا، بل  هو أفضل واعظم عيد على الإطلاق, كما انه ليس عيدا كبقية الأعياد، بل هو عيد استثنائي حيث كانت الأنبياء عليهم السلام تتخذه عيدا لهم وكذلك كان يفعل أوصياؤهم. 

ان يوم الغدير هو محطة كبيرة في اللقاء والمواجهة بين معسكر الحق  المتمثل بجنود حزب الله ومعسكر الباطل المتمثل بجنود حزب الشيطان .

لذا ونحن اليوم نعيش اشد حالات الصراع بين معسكر الحق ومعسكر الباطل حيث وصلت العملية السياسية الى مراحلها الاخيرة في تشكيل الحكومة العراقية الجديدة , يجب علينا  ان نجعل من بيعة الغدير دستورا  لنا ومنهاجا لطريقنا , وليس ان يكون يوم الغدير هو يوم تعانق وتصافح مع بعضنا صوريا  وقلوبنا تضمر شيء اخر . 

ان بيعة  الغدير تعتبر قضية إنسانية عامة منذ ان خلق الله البشرية ، فهي قضية صراع مستمر بين الخير والشر، وصراع بين الحق والباطل، وصراع بين الإسلام والكفر,  فيجب علينا ان نترجمها الى واقع عملي برفضنا  للاستكبار العالمي الخبيث ومن يدعمه من دول الخليج وان نرسم خارطة العراق السياسية الجديدة بانفسنا بعيدا عن المطامع الاستعمارية الخبيثة .

ان يوم الغدير هو يوم انتصار الحق على الباطل ويوم حماية الأمة من التشتت ومن الضياع , يوم انتصر فيه المستضعفين والمظلومين على الظالمين والمستكبرين والمستبدين الذين  كانوا يريدون اسلاماً دون معنى  , إسلاماً خاليا من الفرائض والأركان ، إسلام الغرائز والكفر . وقد رسم شبابنا الغيور من ابناء المرجعية الدينية اروع صورة لمعنى بيعة الغدير يوم ان هبّوا ملبين فتوى المرجعية الدينية رغم ضنك العيش والحياة, والواقع المرير الذي نعيشه, بسبب سوء الادارة السياسية في البلد  لكنهم وقفوا وقفة بطولية وهم يواجهون قوى الشر والكفر والعمالة .

لذلك يجب ان يمتلك المتصدين للعملية  السياسية الشجاعة والبسالة للوقوف  بوجه الأعداء والمنافقين الذين يريدون تمزيق وحدة الأمة وتفريق شملها وتشتيت كلمتها ليجعلوا منها طرائق قددا وأحزاب متخالفة ومتعارضة أحدهم يأكل الآخر.

كما يجب عليهم ان يلتزموا  القول الثابت على الحق والعدل وأن لا يجعلوا لهم أصنام من البشر يقدسونهم يسيرونهم حسب مادرت معائشهم, وان يرسموا طريقا جديدا اخر للعراق يعتمد على الصدق والصراحة والصورة الواضحة ليطمئن ابناء الشعب العراقي لهم بعد ان فشلوا في تجربتهم السياسية الماضية التي تكللت بالفساد الاداري والاخلاقي والمالي .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
أبوجعفر : السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين.. ...
الموضوع :
قصة وهب النصراني وكيف انظم للأمام الحسين عليه السلام
بومحمد : لا فض فوك ليس كل من ينتسب الى ال البيت معصوم عن المعصية هناك ابن نوح وهناك ...
الموضوع :
ظاهرة مثيرة للجدل اسمها السيد اياد جمال الدين
حسام العرداوي : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته السيد رئيس الوزراء المحترم. نحن من محافظة كربلاء قضاء الهنديه نشكو اليكم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو حسنين : اذا صح الخبر نعتبر السيد عبد المهدي اهل للمسؤليه والرجل المناسب لهذه المرحله لننتضر نتمنى ان يكون ...
الموضوع :
عبد المهدي يرفض تولي هوشيار زيباري وزارة سيادية
حمود صالح : اداوم في حشد وزاره الدفاع تبعا لقياده فرقه الرابعه عشر ونطلب من وزاره الدفاع العراقيه بصرف الرواتب ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
امل حس : السلام عليكم اني مواطنة كنت موظفة في وزارةالمالية سنة1994.تعرضت للاضطهاد السياسي لكوني احمل الجنسية التبعية اﻻيرانية وجدتي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ساجد جميل كاظم : ساجد جميل كاضم خريح.ادارة واقتصاد قسم.ماليه ومصرفيه جامعة.القادسيه ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
بغداد : واحدة من امنياتي تحققت بقراءة هذا الخبر لاول مرة نشهد الية عمل علمية تواكب التطور ونسأل الله ...
الموضوع :
عبد المهدي يعلن خلاصة النتائج النهائية للترشيح على منصب وزير الكترونيا
مخلدنورالدين ابراهيم : سلام عليكم الى رىيس هيىه النزاهه وكاله الاستاذعزت /اني المواطن مخلدنورالدين ابراهيم اخوالشهيدمامون نورالدين ابراهيم واخوالمرحومه ودادنورالدين ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
أماني : مرحبأ... اني المواطنه اماني ولادتي العراق - بصره ذهبت مع زوجي الى برطانيا وأنجبت اصفالأ في برطانيا ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
فيسبوك