المقالات

ماذا قالت السماء وهي تبكي ؟

631 2018-08-26

فواجعنا كثيرة وربما لم ينال بلد مانلناه يوما ولن يكون ، بعضها رسالات سماوية وبعضها تضحيات جسام .
يوم اهتزت جدران النجف المقدسة ليس من صوت المتفجرات بل من قداسة الدماء والاشلاء ، يوم قالت السماء وهي باكية اهلا بشهيد المحراب ، هنا علمنا أننا خسرنا نجماً من نجوم الهدى والاصلاح ، خسرنا المرشد والمعلم والمنقذ لما هدمته امريكا وقبلها النظام البائد .
ولمن اراد ان يعرف لم حصل هذا وما سبب اراقة دمه الطاهر بهذه الوحشية ، فلينظر الان الى هولاء الاقزام الذين مازالو لحد هذا اليوم يحاولون النيل من تراث الشهيد !
ولم يستطيعوا غير تكريس حب الشهيد في النفوس،
اصرخي ايتها الثعالب الشمطاء بكل مالديك من سموم زيدينا حباً فوق حبنا لشهيد المحراب الذي نال لقبه من السماء ، وما اشبه شهادته بشهادة أمير المؤمنين علي عليه السلام ، في نفس المحراب سالت دمائهم الزكية لتسطر للاجيال الدروس لرفع الهمم ، الموت لهم ليس بغالب بل اتاهم ليرفع لهم قدرهم فوق قدرهم الكبير .
سيرة شهيد المحراب في نضاله طويلة عريقة اصيلة المنبت معروفة الاهداف لم تشوبها شائبة ، حتى اعداءه اصابهم العجز في ايجاد ثغرة ولو بسيطة يبنون عليها كذبهم وزيفهم ، فنساقوا دون وعي منهم الى ذكر شمائله والحديث عن بطولاته ، وهذا فضل من الله سبحانه وتعالى او تكريم منه عز وجل ،
واليوم رأينا العجل العجاب اقلام تحاول النيل من هذا البيرق العالي بأسلوب رخيص لا يمت الى الواقع بصلة ، وانا اقول هذا حضهم السيء الذي دلهم على قبر انفسهم بايديهم .
اسعوا سعيكم وكيدو كيدكم فلن تستطيعوا ولو بقطرة ازالة عذوبة بحر شهيد المحراب ، هذا البحر الكبير من العلم والكفاح والجهاد .
الان نستخرج الدروس والعبر من رسالته في الحياة لنقول للعالم اجمع هذا شهيد السماء ، هذا شهيد المحراب ، هذا من فجعنا واياكم بمصابه .
مقارعة الظالم تحتاج لرجل ذو بئس شديد رجل يقود الناس بهمة وعزيمة ، وخصوصا ان كان الظلم جذوره عميقة طويلة الاذرع ، والحقبة المنصرمة من حياة العراق كانت اشد الحقب ضراوة وقسوة على شعبنا المسكين .
حتى أولئك الذين استطاعوا الخلاص من قبضة النظام اصابهم العجز في ايجاد سبل عيشهم فكيف لهم القدرة على مقارعة النظام ؟ 
برز الليث الغاضب مستعينا بالله ومستلهما دروس التقوى والاصلاح من جده وابيه ، وقارع النظام حتى جعل الطاغية يركع مرات ومرات ، كان اسم الشهيد كابوسا يقض مضجعهم ، وفشلت كل محاولاتهم للخلاص منه حتى عجزوا تمام العجز وخابوا وخسئوا من النيل منه .
ستبقى سراجاً ينير درب كل مناضل ، وطريقاً محفوفاً بأريج الجنة يبصر الناس به دروب الخلاص ، وتبا لمن جحد حقك والف تب .
زيد الحسن

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1369.86
الجنيه المصري 66.58
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
أبوجعفر : السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين.. ...
الموضوع :
قصة وهب النصراني وكيف انظم للأمام الحسين عليه السلام
بومحمد : لا فض فوك ليس كل من ينتسب الى ال البيت معصوم عن المعصية هناك ابن نوح وهناك ...
الموضوع :
ظاهرة مثيرة للجدل اسمها السيد اياد جمال الدين
حسام العرداوي : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته السيد رئيس الوزراء المحترم. نحن من محافظة كربلاء قضاء الهنديه نشكو اليكم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو حسنين : اذا صح الخبر نعتبر السيد عبد المهدي اهل للمسؤليه والرجل المناسب لهذه المرحله لننتضر نتمنى ان يكون ...
الموضوع :
عبد المهدي يرفض تولي هوشيار زيباري وزارة سيادية
حمود صالح : اداوم في حشد وزاره الدفاع تبعا لقياده فرقه الرابعه عشر ونطلب من وزاره الدفاع العراقيه بصرف الرواتب ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
امل حس : السلام عليكم اني مواطنة كنت موظفة في وزارةالمالية سنة1994.تعرضت للاضطهاد السياسي لكوني احمل الجنسية التبعية اﻻيرانية وجدتي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ساجد جميل كاظم : ساجد جميل كاضم خريح.ادارة واقتصاد قسم.ماليه ومصرفيه جامعة.القادسيه ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
بغداد : واحدة من امنياتي تحققت بقراءة هذا الخبر لاول مرة نشهد الية عمل علمية تواكب التطور ونسأل الله ...
الموضوع :
عبد المهدي يعلن خلاصة النتائج النهائية للترشيح على منصب وزير الكترونيا
مخلدنورالدين ابراهيم : سلام عليكم الى رىيس هيىه النزاهه وكاله الاستاذعزت /اني المواطن مخلدنورالدين ابراهيم اخوالشهيدمامون نورالدين ابراهيم واخوالمرحومه ودادنورالدين ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
أماني : مرحبأ... اني المواطنه اماني ولادتي العراق - بصره ذهبت مع زوجي الى برطانيا وأنجبت اصفالأ في برطانيا ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
فيسبوك