المقالات

أنتظار مولود من عاقر ..!

789 2018-08-22

زيد الحسن
تكتب الاقلام بغزارة كبيرة عما يعانيه الشعب ، وتشخص الاسباب والمسببات رغم التنافر واختلاف الرؤى ، هنالك اختلاف بني على مصالح شخصية ومنفعة مؤقته ، وغيره بني على قلة معرفة وتعصب في الرأي ، حتى أولئك الرفاق والاصدقاء يكاد يكون جل حديثهم عما يجري في الساحة السياسية ، فلم يعد يخفى على احد مايجري حتى خلف كواليسهم المظلمة ، .
فطاحل السياسة افكارهم عجيبة غريبة يطلقون الوعود البراقة ذات الطابع السلس في التصور والتصديق غير مدركين ان المواطن شبع ونالته التخمة من اكاذيبهم ،
نشاهد هنا وهناك تجمعات وتكتلات لاحزاب مارست السلطة بكامل طاقتها ومعهم من مارسها ولو بجزء صغير واعيننا مفتوحة الى رؤية ( برنامج ) حكومي حقيقي نلمس صدقه تعلنه تلك التجمعات لعلنا نجتاج هذه الفترة العصيبة التي يمر بها العراق ،
لكن يبدو ان الجميع مختلف الى الان على لون ومكانة الكرسي وموقعة وما سيدره عليه من سحت ومن سيأخذ حصة الاسد !
ليس بجديد عليهم هذا ابدا فهم اساساً رجالات دول ينفذون اجندات تابعة لتلك الدول !
اذن كيف سيكون شكل المولود الجديد من العاقر ذات الزيجات المتعددة ؟
أيتها الاقلام الحرة الشريفة اجعلي الحروف سيوفاً بتارة بتشخيص العلل وبذكر الحلول الناجعة وانئي بنفسك عن التبعية الى أي كان ، فلن تنتصر امة اقلامها مأجورة ،
اقلام العراقين مهابة من الجميع فهي تستمد حبرها من كبرياء الرجولة وعنفوانها ، ولقد تعلما الدرس ان القلم المأجور رخيص ويسقط في قاع الخيبة سريعاً ،
انا انتظر وغيري الكثير ان تدون الحلول بوضوح كوضوح الشمس في رابعة النهار لاننا لن نصبر على تلك العاقر وعقيمها أكثر ، ولادتهم ضرب من خيال ، وان تمت سيكون وحشاً ملغوما يأكل الاخضر واليابس ويقضي على البقية الباقية من خيرات العراق ،
الدعوة الان الى استنهاض الهمم والعمل بمثابرة وفضح كل فاسد وكل من سولت نفسه العودة لفعل شنيع ، هم الان لم يهتز لهم جفن لما يعانيه ابناء العراق يلهون بعيدهم ونسوا أن اليتامى على رؤسهم حلق اليأس وماتت البسمة فوق الشفاه ،
والارامل عفيفات اليد حجابهن لن يسقط مادام في الامة قلم شريف يطالب بحقوقهن وانصافهن ، شوارع العيد عيونها نازفة تبكي الفرحة وتندب الضمير ، ذاك الضمير العراقي الذي كان يهز جبروت الظالن ويدخل الرعب في قلبه ،،،
اصحاب الاقلام ،
كل عام وأنتم اصحاب الكلمة والسلاح الاقوى ، حروفكم رصاص يشق صدر الصمت والخوف وبكم امل الامة ، وعليكم بعد الله توكل الجميع .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
أبوجعفر : السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين.. ...
الموضوع :
قصة وهب النصراني وكيف انظم للأمام الحسين عليه السلام
بومحمد : لا فض فوك ليس كل من ينتسب الى ال البيت معصوم عن المعصية هناك ابن نوح وهناك ...
الموضوع :
ظاهرة مثيرة للجدل اسمها السيد اياد جمال الدين
حسام العرداوي : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته السيد رئيس الوزراء المحترم. نحن من محافظة كربلاء قضاء الهنديه نشكو اليكم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو حسنين : اذا صح الخبر نعتبر السيد عبد المهدي اهل للمسؤليه والرجل المناسب لهذه المرحله لننتضر نتمنى ان يكون ...
الموضوع :
عبد المهدي يرفض تولي هوشيار زيباري وزارة سيادية
حمود صالح : اداوم في حشد وزاره الدفاع تبعا لقياده فرقه الرابعه عشر ونطلب من وزاره الدفاع العراقيه بصرف الرواتب ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
امل حس : السلام عليكم اني مواطنة كنت موظفة في وزارةالمالية سنة1994.تعرضت للاضطهاد السياسي لكوني احمل الجنسية التبعية اﻻيرانية وجدتي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ساجد جميل كاظم : ساجد جميل كاضم خريح.ادارة واقتصاد قسم.ماليه ومصرفيه جامعة.القادسيه ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
بغداد : واحدة من امنياتي تحققت بقراءة هذا الخبر لاول مرة نشهد الية عمل علمية تواكب التطور ونسأل الله ...
الموضوع :
عبد المهدي يعلن خلاصة النتائج النهائية للترشيح على منصب وزير الكترونيا
مخلدنورالدين ابراهيم : سلام عليكم الى رىيس هيىه النزاهه وكاله الاستاذعزت /اني المواطن مخلدنورالدين ابراهيم اخوالشهيدمامون نورالدين ابراهيم واخوالمرحومه ودادنورالدين ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
أماني : مرحبأ... اني المواطنه اماني ولادتي العراق - بصره ذهبت مع زوجي الى برطانيا وأنجبت اصفالأ في برطانيا ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
فيسبوك