المقالات

دائرة الشك سهم في قلب المواطن 

1216 2018-08-21

زيد الحسن
نتاج العملية السياسية خلال عقد ونصف يصنف ( بالفاشل ) بكل المعايير 
فشل تام في حفظ الامن وارواح المواطنين ،فشل ذريع بالخدمات والمقومات الانسانية التي تدخل في صلب الحياة اليومية للمواطن ، حتى اصبحت حقوقه احلام من ضرب خيال ! انتكاسة وخيبة كبيرة في تطبيع العلاقات الدبلوماسية مع الدول ، لا الجوار ولا غيرها وكاننا نعيش في مجرة اخرى ضحك على الذقون في تشريع القوانين والدستور....صرختان للمرجعية اسهمتا في غرس السهم الى الوتين الاولى حين قالت ( بح صوتنا ) فلقد كانت هذه العبارة واضحة وضوح الشمس ان العملية السياسية هدامة وغير ذات نفع او بالاحرى تحتاج الى البديل ،تلتها الصرخة الثانية 
بمقولة ( المجرب لايجرب ) هنا صفق المواطن براحتيه ان الجميع تحت طائلة الشبهات ، الشك بالمستقبل معتم الى ابعد حد ،فمن ذا الذي سيأخذ بيد العراق نحو الاستقرار والامان ومن سيعيد للمواطن ثقته بالعملية السياسية برمتها ؟وقد اصبح الشك بوطنيتهم يميل كل الميل للحقيقة ! فلم نلمس لهم حس وطني ولم نرى لهم كف حانية ،،، الارادات الخارجية لها كبير الاثر على ولادة الحكومة القادمة سواء شئنا أم ابينا ،وللاسف هذه الارادات منقسمة ببحرين ،،وقد يرى البعض انهم ( ملح اجاج )و( وعذب فرات ) فـ اي كفة هي الملح ؟ومن هي العذب ؟كل مجموعة من الاحزاب تقول انها تتبع العذب والطرف الاخر هو الملح فبربكم اين سيذهب المواطن ؟ان قلنا ان الشعب منقسم فما هو الحل ؟وان قلنا ان الساسة منقسمون فان الحل سهل وبسيط ،،،،،،
من غير المعقول ان نغير الشعب ، او نجعله فرقة واحدة ،لقد عاش العراق طويلا بل حتى اطول من ادراك السياسين انفسهم عاش طوائف وعرقيات مختلفة ، ومتحابين الى ابعد الحدود ،،، ...
نعود ادراجنا الى الحل البسيط والسهل وهو نفي كل سياسي طائفي فاشل مهما كانت تبعيته ومهما كان موقعه والالتزام بمبدأ المجرب لايجرب ،،
وتطبيقها على الجميع نعم على الجميع فهم سيذهبون ، والعراق باقِ الى يوم يبعثون ، الان على ذاك الرجل الذي سيتصدى لموقع المسؤلية ان يكون ( ذو بأس شديد )
وليقول كلمته ( العراق اولا ) ،،
ومصلحة العراق اولا وليضرب بيد من حديد كل افاق مارق ، ضربا حقيقيا نلمسه على الواقع ، وليس تصريحات جوفاء اعلامية ، وليس استعراضا للعضلات على قنوات فضائية مأجورة ،
شبعنا حد التخمة من الوعود ،صدعت لنا الرؤوس ! الفساد المستشري في ذمم المسؤلين لن تحجب عنه الشمس ، ستطاله يد الحق ولو بعد حين ، من ذا الذي سينزع سهم الشك القاتل المغروس في قلوبنا ؟ ويعلن انه ابن العراق الاشم ؟ من الذي سينزل السكينة على ارواح بذلت ، ودماء سفكت من اجل العراق ؟
لست في حلم ، والعراق سيعيش باذن الله ...

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.79
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك