المقالات

الآثار في العراق بين الإهمال والإستثمار.


رسل السراي

العراق بلد الحضارات والمواقع التأريخية والأثرية المهمة، فهذه الميزات التي يتمتع بها العراق، وينبغي أن تكون أولوية إهتمام حكوماته؛ العناية بالآثار والمدن التاريخية وتطويرها، فالمدن التأريخية، تعد من ضمن إقتصاد البلد وتطويره، ولا يمكن إستغفال عائدات السياحة الأثرية في العراق، فالعراق بلاد الرافدين، ومهد الحضارات الإنسانية الرائدة، وقد تعلمت الإنسانية من أرض سومر وأكد شتى الصناعات والعلوم والقوانين، كذلك عواصم البابليين والأشوريين ومدن الحضر والمناذرة.

كانت الكوفة وبغداد وسامراء وغيرها من المدن العراقية، مناراً للعالم والعواصم الإسلامية، والعناية بهذه الحضارة، ستدر دخلاً جيداً للبلاد، بعد إستثمارها وتهيئة الأماكن السياحية وإعمارها.

في المرحلة المقبلة، يجب أن يوفر العراق العناية والإهتمام الحقيقي للأماكن السياحية والتاريخية، كما هو الحال، لدى "أسبانيا وفرنسا على الصعيد العالمي، و مصر على الصعيد العربي"، كي نكون من الدول المستفيدة من أثارها وسياحتها، لأجل تحسين سُبل العيش الرغيد لكافة المواطنين، كذلك يجب توجيه الإعلام لتكثيف الدعاية لإستقطاب السياح، لزيارة العراق والإطلاع على المواقع السياحية والاثارية.

إن اعتماد الحكومات واقتصار الإقتصاد على النفط، الذي يتأثر بتقلبات أسعاره العالمية، سبباً لعدم النمو الإقتصادي؛ و وهنالك غياب للوعي السياحي والاثاري شبه التام، ولا يمكن التغاظي عن ما تم سرقته وتحطيمه من آثار في المتاحف العراقية في بغداد والموصل والناصرية وبابل، ونهب المواقع الاثارية بصورة مستمرة، وعدم قدرة الحكومات بحماية الأماكن التاريخية.

الجريمة الكبرى الثانية ، هي : تدمير وتفجير (داعش ) للآثار العديدة والمهمة، كمرقد النبي يونس، النمرود، الحضر والثيران المجنحة في متحف الموصل، والمحزن رؤية تهديم "منارة الحدباء" رمز مدينة نينوى القديمة، لذا سيكون على واجب الخبراء الاثاريين والمختصين، بالمواقع التاريخية والسياحية تنبيه الحكومة ومؤسساتها ذات العلاقة، بالعناية المستمرة والجادة بالمواقع السياحية، وبذل الجهود الكبيرة في سبيل ذلك .

علينا أن نعمل لإعادة بلادنا الى مكانته الطبيعية "الأول بالعالم"، بكثرة أماكنه التاريخية ومواقعه الاثارية، حيث لم نشهد اهتماما رسميا يوازي عظمة المدن التاريخية في بلادنا، كذلك يجب الإهتمام بالأدلاء السياحيون، والاثاريون في العراق، وأن يكونوا من خريجي قسم الآثار، ويجيدون اللغات عموماً وأن يتم تطوير مهارتهم في هذا المجال، وإدخالهم دورات تقيمها وزارة السياحة والآثار، لتعلم المفاهيم السياحية والاثارية.

أخيراً نؤكد على أهمية أن تهتم الحكومتين التنفيذية والتشريعية، بالسياحة العراقية، والعناية بها بالشكل الذي يجعلها اقتصاداً مهماً للبلد .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.64
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
مصطفى : ازالة بيوت الفقراء ليس فقط في كربلاء حتى تصور للناس الوضع الامني الخطير كما تزعم اتقوا الله ...
الموضوع :
الى المدافعين عن التجاوزات في كربلاء والبصرة..الوضع خطير جدا
محمد سعيد : عزيزي كاتب المقال ماتفضلت به صحيح ولكنك اهمل جانب جدا مهم وهو المستوى العلمي فكيف يكون مستوى ...
الموضوع :
دعوة لكسر قيود الدراسات العليا
ابرهيم : سعد الزيدي اسم لم نسمع عنه في الحكومات العراقية ولا في اروقة السياسة والصخب والنهب لذا اتسائل: ...
الموضوع :
طريق الحرير
رسل باقر : امكانية دراسة المجموعه الطبيه للمعدلات اقل من 80 على النفقه الخاصه ...
الموضوع :
العتبة الحسينية تدعو الطلبة الراغبين بدراسة الطب في جامعة عالمية إلى تقديم ملفاتهم للتسجيل
Aqeel : شركه زين العراق شركه كاذبه ولصوص في نفس الوقت تتشترك في الانتر نت الاسبوعي او الشهري او ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
سيد محمد : موفق ان شاء الله ...
الموضوع :
القانون المنفرد...
Abbas alkhalidi : ماهيه صحة المعلومات وهل للكمارك علم ب هذه الأدوية أم هناك جهات تقوم بالتهريب متنفذه ولها سلطة ...
الموضوع :
إحباط عملية تهريب أدوية فاسدة عبر مطار النجف
سيد عباس الزاملي : سلام الله عليك ياأبا الفضل العباس ع ياقمر بني هاشم الشفاعه ياسيدي و مولاي ...
الموضوع :
ملف مصور مرفق بفيديو: تحت ضريح إبي الفضل العباس عليه السلام..!
أمجد جمال رؤوف : السلام عليكم كيف يمكنني أن أتواصل مع الدكتور طالب خيرالله مجول أرجوكم ساعدوني وجزاكم الله خير الجزاء ...
الموضوع :
اختيار الجراح العراقي طالب خير الله مجول لاجراءعمليتين في القلب في مؤتمر دولي بباريس
صباح عبدالكاظم عبد : شكرا لمديرية المرور على هذة الخدمة انا مليت الاستمارة وحصلت على التسلسل كيف اعرف موعد المراجعة ...
الموضوع :
المرور تدعو الى ادخال بيانات الراغبين بالحصول على اجازة السوق من خلال موقعها الالكتروني
فيسبوك