المقالات

الحشد باق .... والمعركة مستمرة 


السيد محمد الطالقاني 

أن الحشد الشعبي هو التشكيل العقائدي الذي تشكل استجابة لنداء المرجعية الدينية العليا في النجف الاشرف من اجل الدفاع عن حرمة العراق والعراقيين بشتى مذاهبهم ومكوناتهم واستطاع ان يرجع للعراق هيبته بعد انهيار المؤسسة العسكرية وتسليم ارض العراق الى داعش على طبق من ذهب .
لقد استطاع هذا التشكيل العقائدي المؤمن بالمرجعية الدينية من القضاء على اكبر قوة عسكرية تدعمها كل دول الارهاب ولقنها درسا لن ينساه التاريخ , الامر الذي ارعب الاستكبار العالمي واختلفت كل حساباته مما بدا يفكر في كيفية مواجهة هذه القوة العقائدية , واصبحت المرجعية الدينية العليا في النجف الاشرف هي المستهدفة من من قبل الحاقدين، لانها سر انتصار العراق والعراقيين.
لقد واجه الحشد الشعبي عدة مؤامرة تديرها حلقة مترابطة من منظومة مبرمجة ومتكاملة (دولية ـ اقليمية ـ ومحلية) يقودها الاستكبار العالمي بالتعاون مع بقايا النظام البعثي الكافر والذين تسللوا الى داخل الحكومة والعملية السياسية , بدات تلك المؤامرات القوات الامريكية بالضربات العسكرية المباشرة لمواقع الحشد الشعبي بحجة الخطا . 
وقد قام الاستكبار العالمي وبمساعدة خلاياها الناتئمة بزرع فكرة ان الحشد طائفيا وهدفه الانتقام الفردي . 
كما بدا واضحا للجميع الضغط على الحكومة العراقية لأهمال واضعاف قوات الحشد الشعبي تحت مبررات وحجج واهية متعددة، لذلك ترى التأخير في دفع مرتباتهم وأهمال اوضاع أسرهم وعوائلهم، وضعف الدعم اللوجستي المقدم لهم وقد حذرت المرجعية الدينية من هذا الامر مرارا وتكرارا.
واليوم نلاحظ ان هنالك هجمة اخرى وهي التفجيرات المتكررة في مخازن العتاد التابعة للحشد الشعبي كالذي حدث في النجف وكربلاء والحلة مؤخرا .
نحن نقولها بصراحة مطلقة جدا ان عملية افراغ المدن المقدسة من السلاح بواسطة التفجيرات المتكررة لمخازن الاعتدة وان تعددت الاسباب سوف لن يؤدي الى ضعف عقيدتنا ومبدئيتنا وليعلم لقطاء حزب البعث ودواعش السياسة ومن قبلهم الاستكبار العالمي, ليعلم الجميع اننا حررنا العراق من غزو الدواعش بعقيدتنا وليس بالسلاح, فالسلاح الذي كانت تملكه المؤسسة العسكرية لايمكن لاي قوة هجومية ان تصمد امامه في حال استعماله لها ولكنه انهار في دقائق لعدم وجود الفكر العقاتئدي لدى حاملي السلاح .
اما الحشد الشعبي عندما هب بفتوى المرجعية الدينية وصل الى جبهات القنتال بنداء( لبيك ياحسين) هذه الصرخة التي دوت في عقر دار الارهاب ودواعش السياسة , فلم يملك الحشد الشعبي السلاح بل ملكوا العقيدة والايمان وبهما حرروا العراق وبشهادة العدو قبل الصديق .
فالحشد الشعبي هو القوة الحقيقية الوحيدة التي تقف بوجه الهجمة الأرهابية التكفيرية ـ البعثية , لذا فان حشدنا مستمر ومعركتنا ماضية ولن نتوقف مهما فعل الحاقدون وان موعدهم الصبح اليس الصبح بقريب

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 66.62
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
شامل : اعتقد ان العملية السياسيه بالعراق تحتضر ولن تتم هذه الاربع سنوات لغة الحوار بين السياسيين وعمليات شراء ...
الموضوع :
الخزعلي يغرد: لا تستعجلوا ولا تفرحوا فان من يضحك اخيرا يضحك كثيرا
زينب : مرحبا اني طالبه سادس العام اجلت والسنه ماعجبني معدلي وردت اعيد بس كالولي الا مسائي زين ايحق ...
الموضوع :
التربية : يحق للطالب الراسب سنتين في المدارس النهارية ان يبقى سنة ثالثة فيها
أبو محمد : السلام عليك يا أبا الفضل العباس السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أريد الستر وحسن العاقبة وقضاء حوائج ...
الموضوع :
قصة جبل عباس علي في ألبانيا..!
سيف علي ساجت : هل الموظف الحكومي في الجيش العراقي مشمول بنوع من السلف لديكم ...
الموضوع :
المصرف العقاري في النجف الاشرف يباشر بتسليف المواطنين
عرفان اركان : الحمد لله والشكر العراق يتمتع بسيادة كاملة على ارضه ومياهه واجوائه والف مبروك انتصرنه كبرت الفرحة وكبرنه ...
الموضوع :
القوات الامريكية تطوق المنطقة الخضراء واجراءات امنية مشددة
ابو حسنين : نعم كل مافي هذا المقال مطابق للحقيقه تماما لاكن مبتور الاتهام لم يذكر فساد الخطباء الذين يعتلون ...
الموضوع :
أقتلوا الشعب فهو الملام..!
مواطن : بسم الله الرحمن الرحيم مدير هيئة النزاها ماتخلصونه من المحامي فراس زامل يتعامل وي فاضل راشد الي ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
بغداد : بت اتحسر على تلك الايام التي كان قلمكم يسطر لنا اوجاع الماضي لرسم خارطة المستقبل قلمكم الان ...
الموضوع :
نصيحة ناصح حر
مع محور المقاومة : تعسا للفاسدين والعملاء ...
الموضوع :
عاجل - معلومات مهمة وخطيرة عن تزوير الانتخابات
Bahia : نشكر اقلامكم الصريحة والمشخصة لمرض استفحل وطال امده نسال الله سبحانه ان يصلح بكم وبايديكم دمتم انوارا ...
الموضوع :
نتوسل لرفض استقالة ابليس..!
فيسبوك