المقالات

لشهدائنا حقا عظيما علينا...


السيد محمد الطالقاني 
بهذه الكلمات ابتدا مرجعنا الاعلى سماحة اية الله العظمى السيد علي السيستاني (دام ظله) في رسالة موجهة الى جميع السياسيين والمتصدين حيث كتب سماحته بخط يده الكريم قوله (ان لشهداء الدفاع الكفائي حقا عظيما علينا جميعا ومنزلة رفيعة يغبطون عليها , اسال الله تعالى ان يحشرهم مع انصار الحسين (ع).
أي كلمة اعظم من هذه الكلمات ينطق بها نائب امام زماننا ارواحنا لمقدمه الفداء وهو يوضح لنا الصورة الحقيقية والغيبية لهولاء الشهداء ولدور الحشد الشعبي في نصرة الاسلام والمسلمين وارجاع هيبة العراق .
ان رجال الحشد الشعبي الذين سالت دماؤهم من اجل استعادة حرية البلد وحفظ العرض والمال والوطن لهم الفضل الكبير على كل شعوب المنطقة فضلا عن الشعب البعراقي فهم استطاعوا بدمائهم الزكية ان يوقفوا الزحف البربري الوحشي الداعشي الوهابي الذي استطاع ان يتسلل الى ارض العراق بمساعدة بعض الخونة من سكان المناطق الغربية والساسة الجبناء الذين اهدروا دماء العراقيين بسبب لؤمهم السياسي ومطامعهم الدنيوية .
ان كلمات المرجع الاعلى تحمل في طياتها رسالة الى الشعب العراقي باحترام تلك الدماء وعدم التفريط بما قدمت للجميع , كما يريد ان يبين سماحته ان هذه الدماء لها شانا كبيرا عند الله سبحانه وتعالى فلا تضيعوها ولاتنسوها في يوم من الايام بل يجب ان تستذكر في كل لحظه وفي كل محفل من اجل ان تبقى روح الكرامة مزروعة عندنا .
والرسالة الثانية هي للسياسيين والمتصدين بان يؤدوا حقوق هولاء الشهداء فلولاهم لاهتزت عروش هولاء السياسيين ولولا تلك الدماء الزواكي لاصبح الوضع السياسي في خبر كان , فيجب ان تعطى حقوقهم بالكامل وان تكن لهم الافضلية في كل شي وان تحفظ كرامتهم في ايصال الحقوق اليهم ولاتكون منة من احد عليهم .
والرسالة الاخيرة لامهات وايباء وعوائل الشهداء بان يفرحوا بشهادة لاولادهم حيث ان المرجع الاعلى يغبطهم في تضحيتهم هذه ويدعوا لهم بان يحشروا مع شهداء وانصار الامام الحسين عليه السلام .
انها كلمات يجب ات تؤطر في اطار من ذهب وتوضع في لوحات في الشوارع وفي المؤسسات الحكومية ليدرك العالم اننا بفضل هولاء استطعنا ان ننتصر وان المرجعية حاضرة معنا ولن تتركنا .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3225.81
يورو 1351.35
الجنيه المصري 71.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 328.95
ريال سعودي 319.49
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.78
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك