المقالات

هل يوجد لدينا مثل هؤلاء العظماء؟

454 2017-03-16

ليس من قبيل الصدفة, أن يتم تغييب قادة الأمم, عندما يتم اغتيالهم أو اختطافهم.. صحيح أن الموت مسالة قدريّة حتمية, لكن توقيتها وأسبابها لا تخلوا من تدخلات بشرية, لأهداف دنيوية, ومصالح خاصة. 

تقاس خسارة مثل هؤلاء القادة بمقدار, تأثيرهم في المجتمع والأمة, وقدرتهم على تحويل مسار الأمم, وربما دورهم المفصلي في حياة تلك الأمة. 

يخدع نفسه, أو هو أحمق سطحي, من يظن أن أمتنا, لم تنجح في انجاب قادة عظماء, كان لهم الأثر الأكبر, صنع مصير هذه الأمة.. وكانت لهم مواقف عظيمة وتضحيات جسيمة.. ومن يصدق أننا أمة لا تصلح للقيادة, بل ولا حتى لقيادة نفسها, هو مخدوع يصدق, ما يريده الأخرون أن يصدقه عن نفسه. 

عندما أغتيل السيد محمد باقر الحكيم, في يوم الجمعة الدامية, وراح معه العشرات من الأبرياء, ورغم وجود من يختلف معه في التوجهات والأفكار وخصوم سياسيين, لكنهم أجمعوا على عظم الخسارة, وفداحة الخطب, ليس لأنه كان زعيما مهما, أو يمثل جهة سياسية, لها جمهور كبير, أو موقعه في المرجعية الدينية فحسب.. لكن لأنه كان الوحيد حينها, الذي يمكن أن يجمع مختلف الفرقاء السياسيين وغيرهم, على طاولة واحدة, ويمكن أن يوحد العراقيين حوله. 

كانت تلك المقبولية التي لديه, ووسطيته رغم وضوح مشروعه الإسلامي, هي أهم أسباب إستهدافه.. فالأخرون من أصحاب الأجندات والمشاريع, كانت لديهم خطط أخرى للعراق, ولازالت لديهم أهداف لم تتحقق بعد, وليست القضية بهذه البساطة أو السهولة. 

رغم كل عيوب العلمية السياسية, بنيوية كانت أو شكلية, لكنها لازالت قابلة للإصلاح, لكنها بحاجة لقادة من طراز محمد باقر الحكيم, يمتلكون من الحكمة ما كان يملكه, ويفهمون قيمة حفظ الدماء, لانهم دفعوا منها الشيء الكثير, من أقرب أهليهم وأحبتهم, و يعرفون قيمة الوطن, لأنهم تغربوا عنه كثيرا, وقدموا له أغلى ما يملكون. 

هل تظنون أننا الأن, نملك قادة من هذا الطراز, وبمثل تلك المواصفات؟ 

نحن أمة ولادة, ولا نخلوا من عظماء.. فقط دققوا النظر.. فربما. 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1369.86
الجنيه المصري 66.31
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1639.34
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.78
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 306.75
ريال سعودي 311.53
ليرة سورية 2.27
دولار امريكي 1162.79
ريال يمني 4.67
التعليقات
محمد جواد شاكر : راسب بميادين في الدور الثالث وهو السنة الثالثة في السادس إذا تعبر السنة عدم رسوب فاعتبر السنة ...
الموضوع :
التربية: تطبيق نظام التحميل في السادس الإعدادي
احمد جاسم : نطالب وزير التربيه د. محمد اقبال الصيدلي. بالدور الرابع للصفوف المنتهيه علما اني ادرس سادس صناعه مهني ...
الموضوع :
التربية تسمح لطلبة الصفوف غير المنتهية الراسبين في ثلاثة دروس باداء امتحان الدور الثاني
ولاء البالية : عاشت الايادي ...
الموضوع :
قصيدة / رِجال المرجعيّه
حميدمجيدهاشم : نحن لفيف من متقاعدي محافظة البصرة نتساءل عن سبب إيقاف سلفة المتقاعدين بمصرف الرشيد في حين أن ...
الموضوع :
شكوى الى مكتب السيد المفتش العام في وزارة المالية المحترم
محمد الفيلي : ابن الكلاش كان يحكم بغداد واربيل وما راضي !!! ويقول مهمش ...
الموضوع :
في كلمته الوداعية مسعود البرزاني يسوق جملة من الاكاذيب ويتطاول على الحشد الشعبي والقوات الامنية البطلة
علاء : ايباااااااااااااااااااااااه الزلمه راح يموت ...
الموضوع :
.تعرض مصور قناة تلفزيونية كردية للضرب من قبل جلاوزة مسعود برزاني
موظف في مديرية الجوازات : الإيفادات حكرا على الضباط وهم مدير الجوازات ..ومدير القسم الفني وغيرهم الذي تتكرر أسماؤهم في الإيفادات لماذا ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
رقية سعيد : الى السيد رئيس الوزراء المحترم ..اني المواطنة رقية حاصلة على شهادة الدكتوراه في العلوم السياسية ولم احصل ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
يعقوب ماهود : واين المخابرات العراقية من ذلك وكيف تسرح المخابرات الاوربية وتمرح في العراق وتعرف كل خباياه الا تشعر ...
الموضوع :
الاستخبارات الاوروبية تكشف مصادر تمويل داعش الارهابي في العراق وسوريا
فيسبوك