المقالات

ياليت مسؤولنا بالت عليه الثعالب!!

1282 2017-02-21

  عباس الكتبي

الرب الذي لا ينفع ولا يضر،لا خير في طاعته وعبادته 

يحكى:ان الصحابي الجليل أبا ذر الغفاري ذهب ذات يوم ليقدم مراسيم الطاعة لصنمه،وبينما هو كذلك وجد ثعلبا متسلق على رأس الصنم وقد بال عليه،فوقف متعجباً،ساخراً،مما حدث وانشد قائلا:

رب يبول الثعلبان برأسه..لقد ذل من بالت عليه الثعالب.
فلو كان ربا كان يمنع نفسه..فلا خير في رب نأته المطالب.
برئت من الأصنام في الأرض كلها..وآمنت بالله الذي هوغالب.
الله تبارك وتعالى،خلق الإنسان وأوجده،وسخّر له كل شيء في هذا الوجود،فتفضّل ومنّ عليه بالنعم الكثيرة التي لا تحصى،ورغم كل هذا، وعد الإنسان ان آمن به وأتقاه واطاعه،جنات تجري من تحتها الأنهار، وفيها كل الثمرات،والقصور،والحور العين،وأنهار من لبن وخمر، وما لا عين رأت،ولا اذن سمعت، ووعد عباده أن يفتح باب البركات عليهم من السماء والأرض بالدنيا،ان هم آمنوا واتقوا.
بالمقابل جعل العقاب لمن عصى وطغى،عملاً بقانون الجزاء للثواب والعقاب،الذي سنّه البارئ سبحانه وتعالى وألزم نفسه به،وأقرته العقول،وعملت به كل الحكومات والقوانين السماوية والأرضية.
الشعب العراقي،الصابر الأبي،ضحى بالغالي والنفيس،من أجل أن تحكمه حكومة تلبّي طموحه،وتعوضه عن الحرمان،الذي فقده طوال عقود من الزمن،فخرج في كل الانتخابات التي مضت،برجاله ونسائه،بشيوخه وشبابه،متحدّين الإرهابيين والبعثيين، من أجل انتخاب مجلس نواب،يأتيهم بحكومة توفر لهم الإستقرار والأمن والأمان،والعيش الرغيد.
بل ان الشعب العراقي الصابر،لبّى نداء المرجعية بفتوى الجهاد،وخرجت الناس الى الشوارع بالملايين، مستجيبة لحماية الوطن من خطر الإرهاب، واعطوا المئات من الشهداء،وأنتم السياسيون باقون في مناصبكم، وجالسون في كراسيّكم،فما الذي قدمتموه لهذا الشعب؟!وبماذا جازيتموه؟!فهلّا عملتم بقانون الجزاء في الثواب والعقاب؟!
كان المفترض على السياسيين، ان يجازوا هذا الشعب بالثواب على طاعته،وفق قانون الجزاء،لكنكم ايها السياسيون الأوغاد،رددتم على الأحسان بالعقاب،فقدمتم للشعب العراقي المفخخات لتقطيع أوصالهم، والإرهاب يذبح بهم،ويسبي نسائهم، ويهتك أعراضهم،لم تعطوهم أبسط متطلبات الحياة من المسكن،والكهرباء،والماء الصالح للشرب،والخدمات الاخرى،كالوظائف،و توفير فرص العمل لهم، في حين انتم وأبنائكم مترفون بسرقة أموالهم،وتسكنون في قصورهم،ولا كأن هذا الشعب الذي قام بهذه التضحيات الكبيرة، موجود على الأرض،والقائمة تطول بأفعالكم الشنيعة والمخزية.
ذلك الصنم الذي بال على رأسه الثعلب، هو أفضل وأطهر منكم،على الأقل انه حجارة لا تضر ولا تنفع، وأنتم أيها المسؤولون الفاسدون ليس لم تنفعونا فقط،بل الحقتم الضرر بنا!!
أين أجد ذلك الثعلب ليبول على رؤوسكم؟ لكي ينتبه الشعب العراقي من غفلته،ويصحو من سكرته،فعلى كل ناخب عراقي،إذا جاءت الإنتخابات أن يصحب معه ثعلب ليبول على كلّ مسؤول فاسد،كان سبب في دمار وخراب العراق،وقتل أبنائه!! 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1369.86
الجنيه المصري 66.45
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
أبوجعفر : السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين.. ...
الموضوع :
قصة وهب النصراني وكيف انظم للأمام الحسين عليه السلام
بومحمد : لا فض فوك ليس كل من ينتسب الى ال البيت معصوم عن المعصية هناك ابن نوح وهناك ...
الموضوع :
ظاهرة مثيرة للجدل اسمها السيد اياد جمال الدين
حسام العرداوي : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته السيد رئيس الوزراء المحترم. نحن من محافظة كربلاء قضاء الهنديه نشكو اليكم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو حسنين : اذا صح الخبر نعتبر السيد عبد المهدي اهل للمسؤليه والرجل المناسب لهذه المرحله لننتضر نتمنى ان يكون ...
الموضوع :
عبد المهدي يرفض تولي هوشيار زيباري وزارة سيادية
حمود صالح : اداوم في حشد وزاره الدفاع تبعا لقياده فرقه الرابعه عشر ونطلب من وزاره الدفاع العراقيه بصرف الرواتب ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
امل حس : السلام عليكم اني مواطنة كنت موظفة في وزارةالمالية سنة1994.تعرضت للاضطهاد السياسي لكوني احمل الجنسية التبعية اﻻيرانية وجدتي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ساجد جميل كاظم : ساجد جميل كاضم خريح.ادارة واقتصاد قسم.ماليه ومصرفيه جامعة.القادسيه ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
بغداد : واحدة من امنياتي تحققت بقراءة هذا الخبر لاول مرة نشهد الية عمل علمية تواكب التطور ونسأل الله ...
الموضوع :
عبد المهدي يعلن خلاصة النتائج النهائية للترشيح على منصب وزير الكترونيا
مخلدنورالدين ابراهيم : سلام عليكم الى رىيس هيىه النزاهه وكاله الاستاذعزت /اني المواطن مخلدنورالدين ابراهيم اخوالشهيدمامون نورالدين ابراهيم واخوالمرحومه ودادنورالدين ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
أماني : مرحبأ... اني المواطنه اماني ولادتي العراق - بصره ذهبت مع زوجي الى برطانيا وأنجبت اصفالأ في برطانيا ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
فيسبوك