المقالات

من يتظاهر ويتمرد .. من يتصدى ويغير.. ومن يثور ويحرر؟


حميد الموسوي لا شيء يضطرالمترفين للثورة.. لا شيء يدفعهم للتظاهر والاعتصام .. لا شيئ يجبرهم على الاحتجاج والاستنكار...لا شيئ يلجئهم للتمرد والعصيان ... بل لا يخطر ببالهم حتى مجرد الاعتراض. ما دامت امتيازاتهم مكفولة مصانة.. ومراكزهم المرموقة مضمونة حصينة .. ومصالحهم الخاصة فوق كل اعتبار .
 لا وقت لديهم يضيعونه في تلك "الخزعبلات" فهناك من يكفيهم، ولا استعداد لديهم لتقديم ابسط التضحيات حتى اذا كان في الامر مسألة ضياع وطن، وسلب سيادة ،وانتهاك حرمات.  فهذا واجب الفقراء!. والاوطان بالنسبة لهم موجودة على امتداد الكرة الارضية و ( الغنى في الغربة وطن ) كما قال الامام علي كرم الله وجهه .
تتذكرون ثورات العراقيين وانتفاضاتهم على مر العصور والازمان ،وتتذكرون ايام حروب العراق المتوالية.. وما تخللها من حفلات تكريم ذوي الشهداء ، ومع ان عناوينهم كانت واضحة في وجوههم..في ملامحهم  وفي ملابسهم، لكنها تأكدت عند تقديم انفسهم لحظة التكريم .. لم يكن بينهم وزير او وزيرة..لا مدير عام ولا مديرة..لا مقاولون ..لا تجار ولا سيدات اعمال او مجتمع. نعم، الفقراء وحدهم مؤهلون لتلك الأدوار. وفي العراق بالذات ( الشروكية المعدان ) كما يسميهم المترفون ويطلقون هذه التسمية  عليهم احتقارا واستصغارا !. وما دروا ان : شيروكين ومادان من قادة وعظماء سومر حضارة العراق الاصيلة الضاربة في اعماق التاريخ. وهاهم الشيروكيين المادانيين اليوم يسطرون ملاحم البطولة في صناعة الحياة للعراق الجديد واعادة امجاده. هاهم  يطاردون الدواعش برابرة العصر المدعومين خليجيا واميركيا واسرائيليا وتركيا . هاهم يهبون مدفوعين بوطنيتهم بعقيدتهم .. بغيرتهم ..بفروسيتهم وبطيبتهم المعهودة محررين العراق مدينة مدينة، قرية قرية ، شبرا شبرا .  حتى اذا سكت دوي المدافع وستسكت ،وسجلت الانتصارات وستسجل .. حتى اذا استقرت الاوضاع واستتبت الامور.عادوا لأكواخهم الرثة..وبيوتهم الخاوية  يؤبنون قتلاهم، ويضمدون جراحهم ،ويفكرون بمصير سجنائهم . لينبري الجالسون على التل لتسنم المناصب واعتلاء الكراسي الوثيرة والاستئثار باموال العراقيين : تبديدا واسرافا وتبذيرا .؟!. ثم لتبدئ دورة زمن جديدة مع عيون الفقراء الشابحة مترقبة الـ "عسى.. ولعل" اللتين لا تأتيان ابدا.
 ولذا صدح الحق:
(من اليسير ان يدخل الجمل في ثقب الابرة، ولكن من العسير ان يدخل  الأغنياء ملكوت الرب!).
(واذا اردنا ان نهلك قرية امرنا مترفيها ففسقوا فيها فحق عليها القول فدمرناها تدميرا) طبعا: امرناهم بالعدل والقسط.. ففسقوا وظلموا واعتدوا.
يبدو ان مصلحة الاسياد تقتضي بقاء الفقراء سادرين في بؤسهم،  ينامون على زيف الوعود يداف في عسل الكلام. والاّ من يحمي الاوطان ...من يتصدى للظلاميين اعداء الحياة ..من  سيتظاهر ويتمرد ،ومن يتصدى ويغير،ومن يثور ويحرر، ومن يهيء المناصب ويعد الكراسي؟!.
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 67.98
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
منى رحيم : هل يحق لزوجة الشهيد الموظفة منح الزوجية مع وجود تقاعد لبناتها القصر فقط تقاعد ابوهن الشهيد ...
الموضوع :
نص قانون التعديل الاول لقانون رواتب موظفي الدولة والقطاع العام رقم (22) لسنة 2008
Yasir Safaa : السلام عليكم زوجتي معلمه عدهه خدمه 14 سنه وتركت العمل كانت تتمتع باجازه سنتين بدون راتب وبعد ...
الموضوع :
قانون التقاعد الجديد يمنح الموظفة حق التقاعد بغض النظر عن الخدمة والعمر
عباس فاضل عبودي : السيد رئيس الوزراء المحترم م/ طلب تعين أني المواطن ( عباس فاضل عبودي ) ادعو سيادتكم لنضر ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Mohamed Murad : اوردغان يبحث عن اتباع وليس عن حلفاء ... ...
الموضوع :
بغداد وانقرة .. تصحيح المسارات وترتيب الاولويات
Mohamed Murad : كل من يحاول ان ينال من الحشد الشعبي فهو يكون ضمن المشروع الامريكي السعودي الصهيوني ....#بخور_السبهان ...
الموضوع :
العصائب تهدد بمقاضاة قناة تلفزيونية تابعة لعمار الحكيم بتهمة "القذف"
سعد السعداوي : كيف تطلب مؤسسة تقاعد النجف الوطنية شهادة حياة المغترب والموجود حاليا في المحافظة. فلماذا لا يحضر المتقاعد ...
الموضوع :
هيئة التقاعد الوطنية في النجف الاشرف تعاني من ضيق المكان
علي حسين الشيخ الزبيدي : الله يرحمك عمي الغالي الشهيد العميد المهندس عماد محمد حسين علي الشيخ الزبيدي أمر لواء صوله الفرسان ...
الموضوع :
استشهاد آمر فوج في الشرطة الاتحادية وإصابة تسعة من عناصر الشرطة بتفجير جنوب الموصل
حسين ثجيل خضر : بسم الله الرحمن الرحيم امابعد اني المواطن حسين ثجيل خظر من محافظه ذي قار قظاء الشطرة قد ...
الموضوع :
العراقيون المتوفين في الخارج قبل 2003 شهداء..!
اميره كمال خليل : سلام عليكم اذا ممكن سؤال ليش استاذ مساعد ماجستير ممنوع يكون عميد كليه اهليه(يعنى لازم دكتوراه حسب ...
الموضوع :
مكتب قصي السهيل يعلن تثبيت موظفي العقود في مكاتب مجلس النواب في المحافظات
Bahia : تشخيص ف الصمم اللهم اصلح .موفقين باذن الله ...
الموضوع :
ثقافة التسقيط والتخوين
فيسبوك