المقالات

السندباد يغرق في بحر الأنقاذ..

319 2017-01-10

  رحمن الفياض لايخفى علينا ان اول مايتلقاه الطفل, في بداية حياته, من تعلم فن الأدب والأخلاق هو الموروث الشعبي, سواء عن طريق أغاني المهد اوأهازيج الترقيص التي تنشدها الأم او عن طريق قصص الأجداد التي تعلق في ذهنه وذاكرته.
في هذه المراحل نجد أن الطفل يميل الى الخيال, فيجد في عالمه المادة الخصبة, التي ينجذب نحوها, وينصت بكل حواسه ومشاعره اتجاهها, ويسرح في ذلك العالم الواسع.
كل هذا فيما سبق قبل الثورة الكترونية وعالم الأنترنيت, كانت حكايات الأم والعمة والجدة, هي الملاذ والمتنفس الوحيد, الحديث عن شخصيات خيالية ذات تاثير في تاريخنا القديم والحديث, فتح المجال وأطلق العنان لمخيلتنا, في السؤال عن كل شاردة و وارده تحيط بتلك الشخصيات, فقصة أبطال ثورة العشرين, وخلع باب خيبر, وبطولات خيالية للنسر الذي يحمي الفقراء من بطش الظالمين, وغيرها كثير, لازالت عالقة في أذهاننا نحكي بعض منها لأنفسنا بعد أن هجرها أولادنا.
ولدت تلك الروايات والقصص, افق واسع للخيال لدى اطفال جيل ماقبل الأنترنيت, فعندما نقارن المستوى العلمي والأدراك الفهمي لتلك المرحلة, نجد انه لاتوجد مقارنه مع مايوجد اليوم من مواقع التواصل الأجتماعي الحديث كما يعبر عنه.
الطفل في عالمنا الحديث يعاني من أمراض نفسية وأجتماعية كبيرة, حتى بتنا نسمع عن وجود حالات أنتحار لدى الأطفال, نتيجة لأدمانهم مشاهدة القصص والافلام الكارتونية الدخيلة على تقاليدنا, فمرض التوحد أصبح صفة ملازمة لأغلب العوائل نتيجة لجلوس الأطفال تحت تأثير التلفاز ومسلسلات الكارتون, وانشغال الابوين في الأنترنيت , ومقاطعتهم للأطفال وعدم التحدث معهم لساعات طويلة وانشغالهم في العمل جعل الطفل الضحية الاولى لهذا المرض.
وزارة التربية, وعدم أهتمامها بموضوع المورث الشعبي الحكائي, في قصص الأطفال ومايحمله, من ترسيخ, للعادات والتقاليد الأسلامية, ولكون هذا الموروث يمثل أرثاً أنسانيا يجب العمل على حفظه, وديموموته, فمن خلاله نغرس في أطفالنا القيم والخلاق النبيلة, وتنمية حب الوطن والوحدة الاسلامية وكذلك تنمية الأحساس بالفن والجمال وتحسين الذوق العام.
أطفالنا بعد عشرات السنيين من القتل والدمار والأرهاب, بحاجة الى التفافة من المسؤولين لتغير بعض المفاهيم الطارئة والدخيلية على مجتمعنا, فبعد أن كنا ننشد عش في علوا أيها العلم فأنا بك بعد الله نعتصم, اصبح في كل مدرسة وصف علم لحزب اوكيان سياسي خاص به, وبعد مسلسل السندباد ومغامراته الجميلة التي يطوف بها العالم من أجل مساعدت الأخرين, أصبح أطفالنا يتشبثون بالحبال من أجل تقليد الرجل الوطواط اومستربن,نحن مع الحداثة فلدينا أبطال قدموا من التضحيات والبطولات بأمكاننا أن نجعل منهم أبطالا لمسلسلات كارتونية اوقصص أطفال تحكى لأطفالنا القوات الأمنية والحشد الشعبي انموذجا, حالة تحتاج الى وقفة من الجميع.
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1470.59
الجنيه المصري 67.29
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
ابو الهدى الساعدي : ونار لو نفخت بها أضاءت .....ولكن أنت تنفخً في رماد في ظلال الحرية الممنوحة ...خرج علينا أمعات ...
الموضوع :
رشيد الخيون ينتقد العبادي لانه لا يحب الغناء
اني المواطن من حي الاعظمية : السيد وزير الداخليه المحترم اني المواطن من حي الاعظمية انتشرت في مدينة الاعظمية مؤخراً العشرات من بيوت ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص رقم هاتف جديد للشكاوى
العراقي : يفضل توزيع الرواتب حسب البصمة الإليكترونية عبر البطاقات الإلكترونية ليتم مقاطعة تلك المعلومات من قبل الحكومة الاتحادية ...
الموضوع :
العبادي : نعتزم اطلاق اجراءات خاصة للتعامل مع مستحقات موظفي كردستان
ايناس فالح عبد الحسن ناجي : سلام عليكم كنت انا وعائلتي في سجن رفحاء السعوديه عام 1991 وحالياً ابي قدم لنا معامله لأجل ...
الموضوع :
نص الوثيقة الهامة التي سلمت إلى الامم المتحدة ومنظمة الصليب الأحمر الدولي ومفوضية غوث اللاجئين في جنيف بخصوص المعتقلين العراقيين في السجون السعودية
ايناس فالح عبد الحسن ناجي : سلام عليكم ممكن احصل على وثيقة تأييد من الامم المتحده اني كنت في مخيم رفحاء عام 1991 ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
عبد الاحد متي دنحا : السلام عليكم سبق و ان تم احالتي الى التقاعد حسب الرقم التقاعدي 5280891004 والمؤرخ في 11/2/2018 .لي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
تحسين امين احمد : سرقت الجنسيه البريطانيه في العراق ممكن مساعده من قلبلكم ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
كرار علي محمد المشعشعي : تحية طيبة الى عمامي السادة المشعشعية في عموم العراق ...
الموضوع :
الدولة المشعشعية في اهوار الاحواز وجنوب العراق
العراقي : زين و980 مليار دولار وين راحت ؟؟ ...
الموضوع :
سياسي عراقي: أمريكا يجب أن تتحمل فاتورة تدمير بلادنا كاملة
حلال المشاكل : بما ان توجد شبكة انابيب تصل من محطة تصفية المياة الى البيوت الحل حفر ابار في كل ...
الموضوع :
النائب ناظم الساعدي يطالب العبادي بإجراء عاجل لإنقاذ العمارة من العطش
فيسبوك