المقالات

أعظم معاهدة وتسوية سياسية في تاريخ المسلمين(ج1)

688 2016-11-29

عباس الكتبي

يدور الحديث خلال هذه الأيام حول التسوية الوطنية،وما بين مؤيد ومعارض،ومتفائل ومتشائم منها، أود التطرق الى الحديث عن أهم التسويات التي جرت في تاريخ المسلمين،لينتفع منها كل طالب مريد.

سنتحدث عن هذه التسوية التأريخية، معتمدين بذلك على كتاب"سيرة سيد المرسلين"للمحقق المعاصر الأستاذ الكبير،الشيخ آية الله جعفر السبحاني، الذي عرف في الأوساط الإسلامية بتحقيقاته العميقة، في الكتاب والسنة والعقيدة والتاريخ،وقد أعتمد في كتابه على كتب الفريقين من السنة والشيعة،كسيرة أبن هشام، وتاريخ الطبري،والطبقات لأبن سعد، والكامل لأبن الأثير،والبحار للمجلسي،وغيرها من كتب السيّر والتاريخ،مما يغني كتابه المشار إليه، الباحث والكاتب عن الطلب والتكلف في البحث عن المصادر.

يذكر لنا الشيخ،أعظم معاهدة تاريخية جرت على يد النبي"صلى الله عليه وآله"،وحسب ماذكرها كُتاب السيرة والمؤرخون،فيقول: 

كان صلى الله عليه وآله قبل دخوله المدينة لا يهمه إلاّ جذب القلوب والدعوة الى دينه،ولكنه اليوم عليه أن يعمل-كصاحب دولة محنّك-على حفظ كيانه وكيان جماعته،ولا يسمح لأعدء الداخليين والخارجيين بالتسلل والنفوذ في صفوفهم، ولكنه كان يواجه في هذا السبيل ثلاث مشاكل كبرى: 

أولاً:خطر قريش وعامة الوثنين في شبه الجزيرة العربية. 

ثانياً:خطر يهود يثرب الذين كانوا يقطنون داخل أو خارج المدينة ويمتلكون ثروة كبيرة. 

ثالثاً:الأختلاف الذي كان بين أتباعه من المهاجرين وبين الأوس والخزرج. 

كانت المشكلة الثانية التي يواجهها رسول الله صلى الله عليه وآله في المدينة هي يهود يثرب الذين كانوا يقطنون المدينة وخارجها،وكانوا يمسكون بأزمة التجارة والأقتصاد في تلك المنطقة.

لقد كان رسول الله صلى الله عليه وآله،يدرك جيداً أنه ما لم تصلح الأوضاع الداخلية في المدينة، وما لم يضمّ الى صفوفه يهود يثرب،وبالتالي ما لم يقم وحدة سياسية عريضة في مركز حكومته،لم تتهيأ لشجرة الإسلام أن تنمو،ولن يتهيأ له صلى الله عليه وآله أن يفكر في أمر الوثنيين والوثنية في شبه الجزيرة العربية ولا يستطيع معالجة المشكلة الثالثة أعني قريش بخاصة. 

وبكلمة واحدة ما لم يستتبب الأمن والأستقرار في مقر القيادة لن يمكن الدفاع ضد العدو الخارجي. 

ولقد قام بين يهود المدينة والمسلمين في بداية هجرتهم إليها نوع من التفاهم لأسباب خاصة،لأنّ كلا الجانبين كانا موحّدين يعبدان الله، ويرفضان الأوثان، وكان اليهود يتصورون أنّهم يستطيعون-إذا اشتد ساعد المسلمين،وقويت شوكتهم- أن يأمنوا حملات المسيحيين الروم، هذا من جانب،ومن جانب كان بينهم وبين الأوس والخزرج علاقات عريقة ومواثيق قديمة. 

من هنا حاول النبي صلى الله عليه وآله أن يكرس هذا التفاهم،ويبلوره بعقد معاهدة تعايش،ودفاعٍ مشترك بين الأنصار والمهاجرين وقّع عليها يهود المدينة أيضاً-المقصود منهم يهود الأوس والخزرج-وقد أحترم رسول اللّه صلى الله عليه وآله في تلك المعاهدة دين اليهود وثروتهم في إطار شرائط معينة.

وللموضوع تتمة…

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
هيثم حسين علي النجدي : قدمت معاملتي للحصول على قطعة أرض للهجرة والمهاجرين من سنة 2012 ولحد الآن لم يشملني التوزيع أرجو ...
الموضوع :
توزيع 966 قطعة ارض سكنية على موظفي الدولة وشريحة المهجرين
حكيم كاظم : السلام عليكم محلة ٥٥١ مدينة الصدر صار اكثر من اسبوع تعاني من انقطاع الكهرباء علما ان جدول ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
اماني : كيف تقول إن اولاد آدم تزوجوا من إخوانهم غير الشقيقات ...حاشا لله أن يقبل هذا العمل الفاحش ...
الموضوع :
كيف تكاثر اولاد آدم (ع) ... ومن هُنَ زوجاتهم ؟؟ الجزء2
ضياء عبد الرضا طاهر : الى سماحة السيد علي السستاني دام ظلك.. أقدم أليك التهنئه بولادة حشدنا الشعبي العراقي هذا الحشد الذي ...
الموضوع :
في ذكرى الفتوى الخالدة ولد العراق حشدا باراً
هاني الياسري : السلام عليكم فقط للزياده المعلومات ان بهجت الكردي هو فلسطين وليس عراقي هو وكثير من الفلسطينين الذين ...
الموضوع :
وثائق دامغة تدين ادعياء الوطنية -3- حينما جندت هيئة علماء الارهاب المرتزقة بهجت الكردي وعبيرمناجد واخرين كابواق ارهابية
Athrae Saleh : السلا عليكم اني خريجة سادس علمي معدل كربلاء غربوني اهلي واني صغيرة للنروج وكان حلم حياتي كلية ...
الموضوع :
الاعلان عن افتتاح موقع كلية الامام الحسين الجامعة في محافظة كربلاء المقدسة
احمد رياض محمد : ابن خالي امي سجين سياسي في زمن النظام البائد مسجون سنة كاملة و تحت تاثير السجن والظلم ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
احمد المياحي : السلام عليكم اساتذنا العزيز أرفع اليكم شكوى من منطقة الاعظميه محله ٣١٤ زقاق ٥٠ دار ٣١ حول ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
المهندس عصام سليمان قنطار : السلام عليك يا أمير البلاغة ...
الموضوع :
في النجف: محاكاة أقدم نسخة لنهج البلاغة بـالشرق الأوسط
فيسبوك