المقالات

حديث عن خضير بن محمد المسلم العربي الجزائري الحسني


الشيخ احسان الفضلي

سلسلة توثيقية كتبناها وما زلنا حول زيارة الأربعين نعيد نشر ما كتبناه ونستكمل ان شاء الله تعالى هذا العام راجين ان تجدوا فيها المنفعة.

في زيارة الأربعين الحلقة (9)

خلال المسير باتجاه قبلة الاحرار وعند وصولنا لحسينية فاطمة العائدة لمؤسسة اليتيم برعاية مكتب سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم التقيت في باب المؤسسة بزائر من الجزائر ومعه ولده اسمه: خضير بن محمد

وسألته: هذه اول زيارة لكم؟ أجاب: نعم

كيف شهدتم الطريق؟

قال وبلهجته الجزائرية: طريق مليح طريق مكرم طريق ممتاز ناس كرماء ناس محسنين.

فسألته ما هو اكثر شيء لفت نظرك بالطريق؟

قال: كرم الزوار هذا حاجة نادرة لا تجدها في مكان آخر الله يجازيهم بالخير.

سألته هل مرت عليك كرامة؟

قال: نعم بالذات مرت بي

ماهي؟

قال: انا اول ما بدأت افهم التشيع عام 1997 من محاضرات الشيخ احمد الوائلي وبعدها بدأت التطبيق عام 2003م وذات يوم كنت نائم فرأيت في عالم الرؤيا شخص وقور فقال لي انت تحب ان تتشيع؟ فقلت له نعم

فقال لي: الامر ليس بسهل.

فقلت له: كيف ليس بسهل؟

فقال لي: الشرط الأول ان تغتسل وبعد الغسل تنادي بصوت عالي لبيك يا حسين خمس مرات وبعدها تتبرأ من أعداء الحسين عليه السلام وبعدها تصلي ركعتين بعد صلاة المغرب.

وبالفعل قمت بذلك ووفقنا الله لهذا الطريق.

فسألته رسالة تحب ان توجهها لاصحاب المواكب وخدمة الحسين عليه السلام؟

فقال: أقول لهم انتم مأجورين انتم الله يحسن لكم وانتم اجركم على الله والله يزيد في شأنكم وهذا كرم الضيف الواجب والله يساعدكم والله يقوي البلاد وينصرها ويؤلف قلوب الناس مع بعضها.

وهنا أقول للقاريء الكريم:

خضير بن محمد المسلم العربي الجزائري الحسني الأصل جاء زائرا لأول مرة ليشارك الجموع المليونية طريق الجنه وشعر بان ما يقدمه خدمة الحسين عليه السلام في هذا الطريق امر يفوق التصور وان عبارات الكرم لا تصف ذلك.

ورغم ذلك يشعر خدمة زوار الامام الحسين عليه السلام في قرارة انفسهم بالتقصير ويرفعون اكفهم بالدعاء ليوسع الله عليهم الرزق كي يجودوا بالمزيد في هذا الطريق الخالد.

الا تتفقون معي ان هذه المسيرة تصرخ باسئلة عجزت القواميس وابيات الشعر ان تجيب عنها.

اخوكم

ملاحظة: في الصورة السيد خضير بن محمد بجانبي وبجانبه ولده

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.68
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك